أسامة الأزهري: الأموات يتألمون لحال أقاربهم الأحياء«هيونداي» تستدعي 82 ألف سيارة كهربائية من «كونا» بعد الحرائقعاجل.. الاتحاد الأوروبي يحذر فنزويلا من طرد ممثلته في كاراكاسمبروك عطية عن مكالمة "زينبُ" الشهيرة: "الحمد لله إنى مقولتش كلمة قفلت القناة""23 مليون دقيقة".. أذكى شاب يتحدى ريهام سعيد ويحسب عمرها بالدقيقةإبراهيم عيسى: نحقق 25% من الاستثمارات الرياضية فى الوطن العربىالتغذية السليمة تحمي مرضى السكري من هشاشة العظامتعرف على قصة سيدة حصلت على الماجستير من محو الأميةنرمين الفقى تكشف عن صور من كواليس "ضل راجل" وتعلق: يا رب التوفيق والنجاحمارك والبيرج يرفع شعار "التحدى" فى تدريباته الشاقة داخل الجيم.. فيديوفيلم Judas and the Black Messiah يحقق 3 مليون و440 ألف دولار حول العالملمزارعي الرمان .. ننشر أهم التوصيات الفنية الواجب مراعاتها خلال فبرايرأسامة الأزهري: بعض التيارات السلفية اختذلت مفهوم الخلق في العبادة فقط«الضرائب»: أي عقار ورث بعد 2018 سيدفع مالا للدولة.. والبائع المسؤولفي الذكرى الـ100 لميلاده.. ثروت عكاشة «الجنرال المستنير» مؤسس الثقافة«الوطن» تحتفل بنجاح أحمد العوضي في مسلسل «شديد الخطورة» (صور)لاشين بعد الانضمام للمنتخب: البدري لا يجامل.. وكنت قريبا من الأهليسمير لمصراوي: سأجتهد من أجل القائمة النهائية للمنتخب.. وتحت أمر البدري في أي مركزباسم مرسي: حدث خلاف وحيد مع مرتضى منصور.. وباتشيكو أفضل من كارتيرونكل ما تريد معرفته عن صرف منحة العمالة غير المنتظمة

إطلاق فعاليات "يوم المخطوط العربي" خلال إبريل.. و"الحفيان": التراث ليس حكرًا على أحد

-  
الدكتور فيصل الحفيان مدير معهد المخطوطات العربية
تنطلق في إبريل المقبل فعاليات الدورة السنوية الرابعة لـ"يوم المخطوط العربي"، وذلك بمشاركة عدد كبير من المؤسسات البحثية ومراكز المخطوطات والجهات المعنية بالمخطوطات في مصر والبلاد العربية.

وقال مدير معهد المخطوطات العربية بالقاهرة الدكتور فيصل الحفيان: إن هذا اليوم الذي تبنته المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم عام 2013، يهدف إلى أن يجعل من التراث العربي المكتوب المتمثل في المخطوطات العربية جزءًا عضويًّا في الثقافة العربية المعاصرة، كما يهدف إلى أن ينتقل بهذا التراث من الخاص إلى العام، بمعنى أن يكون قريبًا من المثقف العربي العام، وليس حكرًا على الدارس المتخصص، الذي تشغله قضية علمية، أو يعمل في إطار مؤسسة جامعية أو بحثية.

وأوضح "الحفيان" أن اليوم يحمل هذا العام شعار "قيم الثقافة وثقافة القيم" وذلك في محاولة لاستلهام القيم الثقافية التي ترسخت عبر تاريخ هذا الكائن الحضاري، ومن ثَّم توظيفها لتخدم مشكلات الحاضر، مُشيرًا إلى أن هذا اليوم غدا يعد تقليدًا عربيًا سنويًّا، ونسعى إلى أن يصبح تقليدًا عالميًّا، حتى يتسنى للقيم الثقافية التي أنتجها هذا النموذج الفريد أن تسهم في الحياة المعاصرة، وتعالج مشكلاتها.

لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة