"رانيا" ترجمت سور من القرآن بالفرنساوي رغم صغر سنها "عايزة أوصل للقمة"غدا.. وزير التموين يفتتح مصنع "بونجورنو" بـ 6 أكتوبر"يالا يا نرويج".. منتخب مصر لليد ينتظر هدية إسكندنافية أمام المجرتأجيل تظلم سعاد الخولي على منعها من التصرف في أموالها لـ19 مارسمحافظ الإسكندرية يستعرض للبرلمان خطة تنفيذ المشروعات القومية"المحافظين" يطالب بممثل عن الشعب بمجلس إدارة صندوق الأراضي الزراعية"الحركة الوطنية" يدشن حملات لإزالة القمامة وتشجير شوارع المرج والسلام ضمن مبادرة "حياة كريمة""كلام ستات": وضع المحفظة بالجيب الخلفي غير صحى.. اعرف التفاصيلتأجيل تظلم سعاد الخولى على قرار منعها من التصرف فى أموالها لـ19 مارسالإعدام لعامل محارة وميكانيكى قتلا سائق توك توك بالسنبلاوين لسرقتهالتضامن : التدخل السريع تنقل المشردين بالإقناع وليس بالإجبارمنسق حملة أطفال بلا مأوى: الناس تتعامل معهم بنفور.. فيديومصر تفوز على تونس 23/30 بكأس العالم لكرة اليدمدرب إلكتروني لفريق إنجليزي لأول مرة في تاريخ كرة القدمالقصبي: الشعب لن ينسى ما قدمته الشرطة للحفاظ على أمن الوطنكسر ماسورة مياه بالمعادي.. والمحافظة تدفع بـ"سيارات الشفط"مدبولي يلتقي رئيس بنك التنمية الأفريقي في اجتماعات دافوستعليم النواب: تسريب امتحانات الصف الأول الثانوي هدفها تشويه النظام الجديدبالصور.. الأنبا إسحق يزور كنيسة القديس بولا الطموهي بقرية الجبابالمؤتمر العام للكتاب العرب يعتمد النظام الأساسى فى مؤتمر القاهرة والصايغ يفوز بالتزكية

إيران «تصفع» الكيان الصهيوني بتسليح المقاومة «علنًا»

-  

وجهت إيران صفعة قوية للكيان الصهيونى بعدما أعلنت اليوم عن عزمها تسليح الفلسطينيين ردًا على إرسال إسرائيل طائرة تجسس تم إسقاطها، بحسب ما قاله قائد سلاح الجو في الحرس الثوري العميد أمير علي حاجي زاده «سنسرع تسليح الضفة الغربية ونحتفظ بالحق في أي رد على هذه الطائرة من طراز هرمس، التي أسقطت مع اقترابها من منشأة نطنز لتخصيب اليورانيوم في وسط إيران».

الجدير بالذكر أن الموقع الإيرانى لتخصيب اليورانيوم يحوي على أكثر من 16 ألف جهاز طرد مركزي، وحوالى 3000 جهاز مماثل في منشأة “فوردو” المبنية داخل جبل ويصعب تدميرها.

قال الدكتور رفعت السيد أحمد، مدير مركز يافا للدراسات الاستراتيجية، إن إيران فعلاً تسلح الفلسطينيين في قطاع، مضيفا أن تصريحات المسئول الإيرانى تهديد قوي موجه للكيان الصهيوني، مفاده أن طهران قادرة على توسيع رقعة التسليح فى الضفة الغربية حال استمر إسرائيل فى زعزعة الأمن الإيراني.

وأوضح أن عملية التسليح الإيراني للفلسطينيين نقطة إيجابية للشعب المحتل من أجل الدفاع عن أرضه، مشيرا إلى أن السلاح يصدأ في المخازن الخليجية، وأن الدول الخليجية تتظاهر بدعمها للقضية الفلسطينية، لكن الدعم لا يترجم على أرض الواقع بالتزامن مع احتياج فلسطين للسلاح.

وأضاف “أحمد” أن أغلب دول المنطقة لا تريد الدور الإيراني في القضية الفلسطينية، وبالرغم من ذلك إيران تساعد الفلسطينيين رغمًا عن أنف الجميع، مطالبا جميع الدول أن تتخذ نفس الاتجاه.

ومن جانبه، قال جمال زهران، المحلل السياسي، إن دعم إيران بالسلاح للمقاومة الفلسطينية نقطة إيجابية جدا؛ من أجل دعم المقاومة واستمرارها، لافتا إلى أن المقاومة هى السبيل الوحيد لتحرير فلسطين، والتسليح الإيراني يساعد في التسريع من ذلك ووصولها للضفة الغربية إيجابي لحدٍ بعيد في ظل استمرار تهويد القدس وتوسيع رقعة الاستيطان واستمرار العدوان على قطاع غزة في الوقت الراهن على وجه التحديد.

لمطالعة الخبر على

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة