القبض على 25 تاجر مخدرات وأسلحة فى حملة أمنية بكفر شكر وشبين القناطرسفر وعودة 1040 مصريا وليبيا و317 شاحنة عبر منفذ السلوم خلال 24 ساعةصور.. "تضامن الإسكندرية" توقع بروتوكول تعاون لتطوير حضانات الأطفالصور.. أطفال وفتيات وكبار بشوارع أسيوط يتحدون حرارة الجو بحثا عن لقمة العيشفي قضية الاغتصاب.. كريستيانو رونالدو أمام سلطات التحقيق خلال أسبوعينكاف يحصل على 75 دعوة من الزمالك لحضور نهائي الكونفدراليةحافلة الزمالك تغادر إلى الإسكندرية للدخول في معسكر مغلقالدولار يهبط 14 قرشا.. أسعار العملات أمام الجنيه خلال أسبوعلزيادة الحرق في الجسم والمحافظة على الكتلة العضلية.. عليك بهذه النصائحخلال يوم.. مباحث التموين تضبط 970 قضية متنوعةلغز العثور على شاب به آثار تعذيب في الصففيديو| ماذا قدمت الداخلية في 24 ساعة؟رئيسة "القومي للمرأة" تلبي طلب طفلة وتستضيفها بمكتبهامدير تحرير "إعلام دوت أورج" يُعلن تجميد عمل الموقع نهاية مايوضياء رشوان يدعو لتدشين انطلاقة اتحاد الصحفيين العرب من مصرشاهد .. جولة الرئيس السيسي التفقدية لمشروعات العاصمة الإدارية الجديدةعودة 357 مصريا من ليبيا وعبور 317 شاحنة عبر منفذ السلومتوريد 123 ألفا و 746 طن قمح للصوامع والشون بقنابرلماني: مدينة كفرالشيخ الجديدة ستكون نقلة حضارية كبرى للمحافظةطرح 2500 فدان لزراعة أشجار الهوهوبا لإنتاج الزيوت بالوادي الجديد

نافى بيلاى تدين بشدة اغتيال محمد براهمى زعيم المعارضة التونسية

-  
نافي بيلاي
نافي بيلايأعربت نافى بيلاى المفوضة السامية لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة فى بيان لها صدر فى جنيف اليوم الخميس، عن إدانتها الشديدة لاغتيال محمد براهمى أحد قادة المعارضة السياسية فى تونس وعضو الجمعية الوطنية التأسيسية أمام منزله اليوم.

ودعت "بيلاى" الشعب التونسى والأطراف السياسية فى البلاد إلى تشكيل جبهة موحدة ضد أى محاولات لعرقلة التحول الديمقراطى فى البلاد، كما أعربت المفوضة السامية عن صدمتها وحزنها العميق لدى تلقيها النبأ.

وطالبت السلطات فى تونس بإجراء تحقيق فورى وسريع وشفاف لضمان أن من قاموا بتلك الجريمة سوف تتم مساءلتهم، مضيفة أنه وعلى الرغم من اغتيال براهمى هو الجريمة السياسية الثالثة فى تونس خلال الشهور العشرة الماضية، إلا أن التحقيقات التى أجريت بشان اغتيال شكرى بالعيد الشخصية السياسية البارزة فى تونس قبل شهور لم تنته، ومازالت الظروف المحيطة بها غير واضحة وشددت بيلاى على ضورة أن تقوم السلطات التونسية بتحقيقات فى تلك الجرائم، وأن يقدم الجناة إلى العدالة، ذلك بالاضافة الى توفير الحماية للشخصيات السياسية المعرضة للخطر واتخاذ اجراءات قوية تظهر انفاذ سيادة القانون وتمنع اى تقويض للتحول الديمقراطى فى تونس.
لمطالعة الخبر على صدى البلد

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة