اخر الأخبار»

اخبار محلية

12 يناير 2017 1:05 م
-
انفراد.. "المجموعة الاقتصادية" توافق على زيادة أسعار الأسمدة بنسبة 50% بسبب زيادة أسعار المحروقات
الحكومة توافق علي زيادة اسعار الاسمدة

قال مصدر رفيع المستوي بمجلس الوزراء، في تصريح خاص لـ"بوابة الأهرام"، إن المجموعة الاقتصادية بالمجلس وافقت خلال اجتماعها الأخير بشكل نهائي على رفع سعر الأسمدة الآزوتية، بنسبة 50%، ليصل سعر طن الأسمدة الآزوتية إلي 3 آلاف جنيه بدلًا من ألفى جنيه للطن، مشيرًا إلى أن هذه الخطوة جاءت بعد المستجدات التي طرأت بعد القرارات الاقتصادية الأخيرة، والمتعلقة بتحرير سعر الصرف وزيادة أسعار المحروقات.

وأوضح المصدر، أن اللجنة اتخذت القرار بشكل نهائي بعد قرار رفع أسعار التوريد للمحاصيل الزراعية الرئيسية، خاصة محصول القمح، والذي جاء توريده بالسعر العالمي، وكذلك سعر القصب الذي وصل إلى 625 جنيهًا للطن، مضيفًا أن القرار سيعلن في اجتماع اللجنة بمجلس الوزراء خلال أيام.

وأشار المصدر، إلي أن القرار جاء بعد عدة اجتماعات متوالية بحضور ممثلين لجهات سيادية، والاتحاد التعاوني الزراعي، ووزارة قطاع الأعمال التي تمتلك شركتي أبو قير والدلتا للأسمدة، وممثلين عن الشركات الاستثمارية المنتجة للأسمدة وهم "الإسكندرية، وحلوان، والمصرية، وموبكو"، والتي توزع من خلال الجمعيات التعاونية التابعة لوزارة الزراعة.

كان المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، وجه وزير الزراعة، بتشكيل لجنة للعمل على كيفية زيادة أسعار توريد المحاصيل الإستراتيجية، وهى القمح والذرة الصفراء والقطن، وقصب السكر والبنجر، حتى تتناسب مع ارتفاع الأسعار منذ تحرير سعر صرف الدولار، مشيرًا إلى أن حماية الفلاح، ودعمه من أولويات الحكومة.

وأكد أن الفصل في النسبة التي سوف تضاف على أسعار الأسمدة ستكون بعد زيادة أسعار توريد المحاصيل الإستراتيجية، حتى يكون هناك هامش ربح للفلاح مع مراعاة المواطن.

وكانت وزارة الزراعة قد رفضت مضاعفة الأسعار وفقًا للمقترح الذي تقدمت به الشركات المنتجة ليصل سعر طن الأسمدة الآزوتية إلى 4 آلاف جنيه الأمر الذي يضع مزيدًا من الأعباء علي كاهل الفلاح.


لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام