اخر الأخبار»

اخبار محلية

12 يناير 2017 12:10 ص
-
«المصري الديمقراطي»: المحكمة أبلغتنا بـ«التليفون» رفض تظاهرتنا
جلسة استشكال الحكومة على حكم وقف العمل باتفاقية إعادة ترسيم الحدود البحرية بين مصر والمملكة العربية السعودية، تيران صنافير، بالمحكمة الإدارية العليا، - صورة أرشيفية

أكد أحمد فوزي، أمين عام الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، أن قانون التظاهر الحالي هو واحد من أسوأ القوانين التي وضعت في تاريخ مصر إضافة إلى عدم دستورية القانون، ولكن من الواضح أن السلطة أدمنت انتهاك الدستور.

وأضاف «فوزي»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج بتوقيت مصر المُذاع على قناة «التليفزيون العربي»، مساء اليوم الأربعاء، أن قانون التظاهر لم يتم وضعه لتنظيم التظاهر وإنما لمنعه، متابعا: «قدمنا طلب لتنظيم تظاهرة، وعملنا كل الإجراءات المطلوبة، ورفض قسم الشرطة بمنع التظاهرة، وأجبرنا السلطة التنفيذية انها تعمل طعن، وخدت حكم من محكمة الأمور المستعجلة برفض التظاهرة».

وتابع: «تم إبلاغنا بالتليفون رفض المحكمة للتظاهرة، ولكن سنقوم بتقديم طعن على الحكم، لأننا نصر على اتباع القانون وعدم انتهاكه».

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم