اخر الأخبار»

ملفات و تحقيقات

11 يناير 2017 11:36 م
-
سنة أولي برلمان| تايم لاين.. القصة الكاملة من مجلس المشورة لـ« النواب»

تقرير: أحمد سعد زغلول

عقب تولي الخديوي إسماعيل الحكم من 18 يناير 1863 إلى 26 يونيو 1879حوّل مجلس المشورة الذي أسسه جده محمد علي باشا إلى مجلس شورى النواب، وأتاح للشعب اختيار ممثليه والذي افتتحت أولى جلساته في 25 نوفمبر 1866 برئاسة إسماعيل بن أحمد بن الحسن بني يني والمعروف بـ إسماعيل راغب باشا والذي ولد في المورة باليونان عام 1819وأستمر في رئاسة المجلس حتى 24 يناير 1867 وتولى من بعده عبد الله عزت باشا في الفترة من 28 يناير 1868 وإلى 31 مارس 1870 والذي خلفه آنذاك أبو بكر راتب باشا والذي تولى رئاسة البرلمان لفترتين أولهما كان من 10 يوليو 1871 وحتى 6 أغسطس من نفس العام ثم تولاه مرة أخرى في الفترة من 26 يناير 1873 وحتى 24 مارس من نفس العام ليعود مرة أخرى عبد الله عزت باشا ليتولى رئاسة المجلس من 7 أغسطس 1876 إلى 16 مايو 1877 ليتولى من بعده قاسم رسمي باشا من 28 مارس 1878 إلى 21 ابريل 1878 ليأتي جعفر مظهر باشا خلفاً له في الفترة من 24 ابريل 1878 وإلى27 يونيو 1878 ليتسلم رئاسته أحمد رشيد باشا من 26 ديسمبر 1878 إلى 10ابريل 1879 ليأتي من بعده حسن رستم باشا وهو ثامن رؤساء البرلمان وأخرهم في عهد الخديوي إسماعيل ليتولى في الفترة من 18 مايو 1879 وحتى 6 يوليو من نفس العام

الخديوي محمد توفيق باشا وحكم مصر من 1879 وإلى 1892

تولى في عهد الخديوى محمد توفيق باشا رئيسان للبرلمان أولهم كان محمد سلطان باشا والذي تولى رئاسة البرلمان لفترتين منذ تاريخ 18 ديسمبر 1881 إلى 26 مارس 1882  وهوالبرلمان الذي أنشئ بناءاً على مطلب الثورة العرابية وتم تغيير أسم البرلمان من مجلس النواب إلي مجلس شورى القوانين والجمعية العمومية وتولاه محمد سلطان باشا لفترته الثانية من تاريخ 19 نوفمبر 1883 إلى 18 أغسطس 1884 ليتسلم رئاسة البرلمان علي شريف باشا ثاني رؤساء البرلمان في فترة حكم محمد توفيق باشا والذي تسلمه مدة 15 يوماً فقط من 7 سبتمبر 1884 إلى 22 سبتمبر 1884

عباس حلمي الثاني وحكم مصر من 8 يناير 1892 إلى 9 سبتمبر 1914

تسلم عمر لطفي باشا أول رؤساء البرلمان في عهد عباس حلمي الثاني وقد تسلمه من 29 نوفمبر 1894 وإلى 17 يوليو 1899 ليتسلمه من بعده اسماعيل محمد باشا من3 نوفمبر 1899وحتى 7 ابريل 1902 ليتولاه بعده عبد الحميد صادق باشا من 10 ابريل 1902 حتى 30 يناير 1909 ليأتي الأمير حسين كامل باشا وهو أول رئيس نواب يحكم مصر بعد ذلك وقد تولى رئاسة مجلس النواب من 30 يناير 1909 وحتى 3 مارس 1910 ليتسلم منه رئاسة المجلس محمود فهمى باشا من 11 ابريل 1910 وحتى 30 يونيو 1913 ليأتي خلفاً له أحمد مظلوم باشا والذي تولى المنصب من 8 ديسمبر 1913وحتى 17يونيو 1914 ليتغير أسم المجلس في هذا الوقت من مجلس شورى القوانين والجمعية العمومية إلي الجمعية التشريعية

 السلطان حسين كامل سلطان مصر من 19 ديسمبر 1914 وحتى 9 أكتوبر 1917

رغم أن السلطان حسين كامل كان رئيساً سابقاً لمجلس النواب إلا أنه لم يتسنى له في عهده إنشاء مجلس نواب وذلك لوضع مصر تحت الحماية البريطانية

الملك فؤاد الأول سلطان مصر من 1917 إلى 1936

عرفت مصر إنشاء أول دستور لها وعرف بدستور 1923 كما تم تنظيم الحياة النيابية وتحولت إلي شقين مجلس النواب ومجلس الشورى وكان أول رؤساء مجلس النواب في عهد الملك فؤاد هو أحمد مظلوم باشا وهو أول رئيس يرأس المجلس في عهدين مختلفين وتولى رئاسة المجلس من 15 مارس 1924 إلى 24 ديسمبر من نفس العام ليتولى بعده سعد إبراهيم زغلول والشهير بسعد زغلول باشا في نفس اليوم الذي ترك أحمد مظلوم باشا فيه المنصب إلى 23 مارس 1925 ويتولاه مرة أخرى من 10 يونيو 1926 إلى 22 أغسطس 1927 ويتولى من بعده مصطفى النحاس سليمان سكر والذي اشتهر بـالنحاس باشا وتولى من 7 نوفمبر 1927 إلى 15 مارس 1928 وبعد خمسة أيام تولى رئاسة مجلس النواب ويصا واصف باشا وتنتهي ولايته بعد خمسة أشهر في 18 يوليو 1928 ويتولاه مرة أخرى في 11 يناير 1930 وإلي 21 أكتوبر من نفس العام ليأتي بعده أخر رئيس مجلس نواب في عهد الملك فؤاد وهو محمد توفيق رفعت باشا والذي تولى رئاسة مجلس النواب في الفترة من 20 يونيو 1931 وحتى 29 نوفمبر 1934 أما عن مجلس الشورى فى عهد الملك فؤاد فكان أول رئيساً له أحمد زيوار باشا وتولى من 23 فبراير 1924 إلى 24 يوليو من نفس العام ليعود مرة أخرى وفي نفس العام ويستمر حتى 24 نوفمبر 1924 ليتسلم منه رئاسة المجلس في اليوم الذي يليه محمد توفيق باشا ويستمر حتى 14 ديسمبر من العام الذي يليه ليأتي حسين رشدي باشا رئيساً لمجلس الشورى من 23 مايو 1926 وحتى 16 نوفمبر 1927 ليأتي أخر رؤساء مجلس النواب في عهد الملك فاروق وهو عدلى يكن باشا وتولى من 3 يناير 1930 وإلى 22 أكتوبر من نفس العام.

 مجلس الوصايا من 1936 وإلى 1938

بقيت الحياة النيابية بشقيها النواب الذي أصبح مجلس الجمعية العمومية ومجلس شورى القوانين وكان رئيس مجلس الجعية العمومية  الدكتور أحمد ماهر باشا من 23 مايو 1936 وحتى 1 فبراير 1938 وكان رئيس مجلس الشورى محمد توفيق نسيم باشا من 11 مايو 1936 ولمدة يوم واحد ليأتي خلفاً له محمود بسيوني لفترتين أولهما 19 مايو 1936 إلى 12 أغسطس من نفس العام وثاني فترة له من 17 نوفمبر 1937 إلى 7 مايو 1938

 الملك فاروق الأول من 1938 إلى1952

ظلت الحياة النيابية بقسميها مجلس النواب ومجلس شورى القوانين وكان أول رئيس لمجلس النواب في عهد الملك فاروق الأول الدكتور محمد بهي الدين من 12 ابريل 1938 إلى نوفمبر 1939 وتلاه عبد السلام فهمي جمعة باشا من 10 مارس 1942 وإلى 14 نوفمبر 1944 وخلفه محمد حامد جوده باشا من 18 يناير 1945 إلى 6 نوفمبر 1949 ليكون أخر رؤساء مجلس النواب في عهد الملك فاروق عبد السلام فهمى جمعه باشا والذي تولى من 16 يناير 1950 وإلى 23مارس 1952 أما مجلس شورى القوانين فكان أول رئيس للمجلس في عهد الملك فاروق محمد محمود خليل بك من 8 مايو 1938وإلى 6 مايو 1942 وفي اليوم التالي تولى على زكى العرابى وأستمر حتى 19 ديسمبر 1944 ليتولى مرة أخرى من 17 يونيو 1950 وإلى 10 ديسمبر 1952 وتخلل الفترتين التى تولاهما العرابي فترة تولاها محمد حسين هيكل من 16 يناير 1945 إلى 17 يونيو 1950

 محمد نجيب ومجلس قيادة الثورة من 1952 إلى 1954

كانت فترة يصعب فيها إنشاء برلمان وذلك نظراً للحالة الثورية إبان تلك الفترة

جمال عبد الناصر من 1954 إلى 1970

وخلال تلك الحقبة من التاريخ أنضم المجلسين تحت أسم مجلس الأمة ليتولى أول رؤساء المجلس عبد اللطيف البغدادى 22 يوليو 1957 وحتى 4 مارس 1958 ليأتي بعد منه ثاني رئيس للمجلس في عهد عبد الناصر وهو ثاني رئيس للمجلس يتولى حكم البلاد وهو محمد أنور السادات الذي تولى فترتين في رئاسة مجلس الأمة أولهما من 21 يوليو1960وإلى 27 سبتمبر 1961 وثاني الفترات كانت من 26 مارس 1964 إلى 12 نوفمبر 1968 ليأتي خلفاً له أخر رؤساء المجلس في عهد عبد الناصر وهو الدكتور محمد لبيب شقير والذي تولى المجلس من 20 يناير 1969 إلى 14 مايو 1971.

 محمد انور السادات من 1970 إلى 1981

تولى حافظ بدوى رئاسة المجلس فترتين بدأت الأولى في 14 مايو 1971 وأنتهت في 7 سبتمبر من نفس العام وبدأت الأخرى في 11 نوفمبر 1971 وأنتهت في 22 أكتوبر 1974 ليتولى بعده وفي اليوم الذي يليه المهندس سيد مرعى وحتى 3 نوفمبر 1978 ليتولى الدكتور صوفي أبو طالب بعد يوم واحد من أنتهاء فترة المهندس سيد مرعي ولتنهي فترة أبو طالب في 4 نوفمبر1983وبذلك يكون عاصر عهدي السادات ومبارك وكذلك الدكتور محمد صبحي عبد الحكيم قد عاصر العهدين حيث كان رئيساً لمجلس الشورى من 1980 إلى 1986

 محمد حسنى مبارك من 1981 إلى 2011

أنتهت فترة الدكتور صوفي أبو طالب وبدأت فترة ولاية دكتور محمد كامل ليلة من 5 نوفمبر 1983 وحتى 22 يونيو 1984 ليتسلم في اليوم الذي يليه الدكتور رفعت المحجوب رئاسة المجلس والذي أنتهت فترته الأولى في 24 فبراير 1987 وبدأت فترته الثانية في 23 إبريل 1987 والتي أنتهت بإغتياله في 12 أكتوبر 1990 ليتولى بعده ولأطول فترة رئاسة مجلس الدكتور محمد فتحي سرور والشهير بفتحي سرور والذي بدأت فترة ولايته المجلس في 13 ديسمبر 1990 وأنتهت بحل المجلس في 2011 بقرار من المجلس العسكري وكان قد تولى المجلس أربع فترات كاملة كل منها خمس سنوات تبدأ في ديسمبر وتنتهي بعد خمس سنوات في ديسمبر لتبدأ الفترة التي تليها وكما ذكرنا أن الدكتور محمد صبحي عبد الحكيم قد عاصر العهدين حيث كان رئيساً لمجلس الشورى من 1980 إلى 1986 وتسلم منه الدكتور علي لطفي في نفس العام وإلي عام 1989 وتولى خلفاً له الدكتور مصطفى كمال حلمي من 1989 إلى 2004 والذي تسلم منه الدكتور صفوت الشريف والذي ظل حتى نهاية عهد الرئيس محمد حسني مبارك وتم حل المجلس بقرار من المجلس العسكري

المجلس العسكري من 2011 إلى 30 يونيو 2012

تولى محمد سعد الكتاتنى من 23 يناير 2012 وإلى 30 يوليو 2012 وقد حلت الدستورية المجلس وعن مجلس الشورى تولى رئاسته في 28 فبراير 2012 الدكتور أحمد فهمي وقد حلت الدستورية أيضاً مجلس الشورى

محمد مرسى من 30 يونيو 2012 إلى 3 يوليو 2013

تسلم الحكم محمد مرسي وكان المجلسين الشعب والشورى يعملان برئاسة كل من محمد سعد الكتاتنى للشعب و الدكتور أحمد فهمي للشورى إلى أن حلتهما المحكمة الدستورية.

 عدلي منصور من 4يوليو 2013 إلى 1يوليو 2014

كانت تلك فترة إنتقالية بعد ثورة 30 يونيو وهي فترة يصعب فيها إنشاء برلمان وذلك نظراً للحالة الثورية إبان تلك الفترة وعدم وجود دستور

 عبدالفتاح السيسي من 2014 إلى الآن

الدستور الجديد أنهى عصر مجلس الشعب والشورى ليضمهما تحت أسم مجلس النواب، وتولى الدكتور على عبد العال سيد أحمد رئاسة مجلس النواب والذي تم انتخابه يوم الأحد 10 يناير 2016 رئيساً لمجلس النواب الجديد وحتى الآن.



لمطالعة الخبر على اخبار اليوم