اخر الأخبار»

سياسة مصرية

11 يناير 2017 7:17 م
-
النائب علي عبد الواحد: الحكومة مسئولة عن العجز المائي في مصر
أكد على عبد الواحد، عضو لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، أنه إلى جانب العجز المائي الذي نعاني منه الآن، فإن البنية التحتية المائية في مصر فقيرة ومتهالكة، وتتسبب في فقد ما لا يقل عن 50%، من إجمالي الفقد العام للمياه، وتتحمل الحكومة وحدها 30% من هذا الإهدار، مشيرًا إلى أن نصيب الفرد من المياه في مصر نحو 300 متر يوميا، ولكن يصله نحو 130 فقط بعد الفاقد من إجمالى إنتاج 25 مليون متر مكعب يوميا.

وأضاف النائب في تصريح له، أن قطاع مياه الشرب والصرف الصحى في مصر يواجه العديد من التحديات والصعوبات من عدم التوازن المالى نتيجة تعريفة المياه لسنوات طويلة، إضافة إلى عدم وجود بيئة ملائمة لإشراك القطاع الخاص في قطاع مياه الشرب والصرف الصحى، لعدم مواءمة قانون المرافق العامة، موضحًا أن الأزمة ليست في إهدار المياه في الشوارع فقط، ولكن الأزمة في الإحلال والتجديد لشبكات المياه.

وأكد عبد الواحد، أن الدولة تخصص 3 مليارات لمياه الشرب سنويًا، وهو مبلغ قليل جدًا، لا سيما وأننا نحتاج إلى 11 مليار جنيه سنويًا للقيام بعمليات الإحلال والتجديد، و5 مليارات لتوصيل مياه الشرب إلى القرى، التي لم تصلها المياه حتى الآن، مشيرًا إلى أننا لدينا شبكات يتعدى عمرها الـ 30 عاما، وتحتاج إلى إحلال وتجديد، ولكننا نصطدم دائمًا بعجز الميزانية وعدم توفير المبالغ المطلوبة، ما يتسبب في زيادة فاتورة الإصلاح.
لمطالعة الخبر على جريدة فيتو