اخر الأخبار»

مشاهير و نجوم

11 يناير 2017 5:41 م
-
قبل أيام من تسلمه منصبه.. «ميريل ستريب» ونجوم هوليود يهاجمون «ترامب»: ربما هذه آخر جوائز «جولدن جلوب»

تحول حفل جوائز «الجولدن جلوب» إلى حملة انتقادات من بعض نجوم هوليود للرئيس الأمريكي «دونالد ترامب»، وقالت النجمة الشهيرة «ميريل ستريب» أنه كسر قلبها بسبب سخريته من صحفي معاق أثناء حملته الانتخابية .

وأوضحت ستريب أن هذا الأداء أصابها بالذهول، ولم تستطع التخلص من أثره لأنه لم يكن في فيلم ولكن حدث في الواقع، في إشارة إلى ما فعله «دونالد ترامب» في 2015 أثناء إلقائه كلمة وسط حشد في «ساوث كارولينا» عندما أشاح بذراعه وغير نبرة صوته، فيما يبدو كتقليد لصحفي بـ«نيويورك تايمز» يدعى «سيرج كوفاليسكي» والذي يعاني من إعاقة حركية.

وأضافت أن هذا الميل الغريزي للإهانة عندما يكون من شخص على الساحة العامة صاحب نفوذ فإن أثره يمتد إلى حياة الجميع، حيث ترى أن قلة الاحترام تولد قلة احترام والعنف يولد عنف.

ولم يفوت الرئيس الامريكي المنتخب هذه التصريحات، وقال في تغريدة: «ميريل ستريب واحدة من أكثر الممثلات المبالغ في تقديرهن في هوليوود، لا تعرفني لكنها هاجمتني الليلة الماضية في حفل غولدن غلوب».

لم تكن ستريب الوحيدة في الحفل التى انتقدت أفعال ترامب، وقال «هيو لوري» بطل المسلسل الأمريكي الشهير «هاوس إم دي» والحائز على جائزة أفضل ممثل عن دور ثانوي في فيلم «ذا نايت مانجر»، أنه فخور بأن يكون من بين الفائزين بـ«آخر جوائز جولدن جلوب في التاريخ»، حيث رأى أنها قد تكون آخر جائزة بسبب أن العنوان يحمل «هوليود وأجانب وصحافة»، في إشارة واضحة إلى خطابات ترامب التى هاجمت الصحافة واستخفت بهوليود وأهانت الأجانب.

وفي نفس السياق، أكدت النجمة «إيزابيل أوبير» والفائزة بجائزة أفضل ممثلة في دور درامي أن الموجودين في الصالحة من العالم كله سواء الصين أو أمريكا أو أوروبا أو غيرها، موضحة أن السينما لا تقيم جدران، وذلك في رسالة مباشرة إلى ترامب والذي وعد ببناء جدار بين أمريكا والمكسيك.

لم يقتصر الأمر على فنانى حفل الجولدن جلوب، فقد سبق أن هاجم ممثلون الرئيس الجديد على مواقع التواصل بعد فوزه بالرئاسة، وقال الممثل العالمي «كريس إيفانز» إنه شعر بالحرج من أجل أمريكا، مضيفاً أنهم سمحوا لمروج للكراهية بقيادة الأمة، بينما غردت مغنية البوب «كيتي بيرى» والداعمة لهيلاري كلينتون، سلسلة من التغريدات جاءت في إحداها «لن نصمت أبداً».

وقالت المغنية ليدي غاغا والمناصرة لهيلاري «في غرفة مليئة بالأمل سيسمع صوتنا، إنهضوا للرحمة والمساواة والحب، لن يوقفنا شيء».

يذكر أن الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" لن يتسلم المنصب رسمياً إلا بعد مغادرة الرئيس السابق أوباما في 20 يناير الجاري .

 
 
 
 
لمطالعة الخبر على البداية