أسرار تكشفها فصيلة دمك عنك.. هل أنت أكثر عرضة للأمراض؟مباشر في الدوري - سيراميكا (0) (0) الجونة.. العارضة تمنع الهدف الأوليويفا يعلن شكل دوري الأبطال الجديد ابتداء من موسم 2024/2025الخطيب للاعبي الأهلي: لم نحسم تأهلنا بعد.. والحديث عن ملعب النهائي "مرفوض"رسميًا.. أسوان والدخلية يحجزان بطاقتي الصعود للدوري الممتازأوبل كروس لاند 2022 بزيادة سعرية رسمية قدرها 10 آلاف جنيههل تخرج الانتخابات النيابية لبنان من عنق البنكوقراطية؟رئيس بيلاروسيا: روسيا ستساعدنا في إنتاج صواريخ من بينها "إسكندر"مسؤول أوكراني: العثور على 44 جثة تحت أنقاض مبنى دمرته روسيا في مارس الماضيزيلينسكي يستقبل وزيرة الخارجية الألمانية في كييفرئيس الحكومة الليبية يعلن طرح مبادرة تستهدف كل القوى السياسيةلافروف: نعمل مع الجزائر على مبدأ المساواة في سيادة الدولبايدن: الحرب الأوكرانية سببًا في التضخم وارتفاع أسعار الغذاء عالميًالافروف: الاتحاد الأوروبي لم يعد لديه سياسة خارجية مستقلةالرئيس الصيني: المواجهات الناشئة عن الأزمة الأوكرانية تهدد السلام العالميتجديد حبس المتهم بقتل ابنة عمته في المطريةضبط 6 عناصر شديدي الخطورة في أسيوط"البوليس عايز يقبض علينا".. مايان السيد وأميرة أديب تثيران الجدل في المكسيكأنغام تكشف عن أحدث أغانيها "لوحة باهتة"أحمد حلمي: "كنت متوقع ربع الإيرادات اللي حققها فيلم واحد تاني"

زوجة إبراهيم الفقى: شقيقه يريد الاستيلاء على إنجازاته.. ويتاجر باسمه

-  
زوجة ابراهيم الفقى
زوجة ابراهيم الفقى

فى 10 فبراير 2012 نشب حريق هائل داخل شقة بشارع مكرم عبيد بمدينة نصر، أتت على كل شىء بداخلها بما فيها صاحبها، وهو الدكتور إبراهيم الفقى، خبير التنمية البشرية والبرمجة اللغوية العصبية، ورئيس مجلس إدارة المركز الكندي للتنمية البشرية، ومؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة شركات إبراهيم الفقي العالمية، واضع نظرية ديناميكية التكيف العصبي ونظرية قوة الطاقة البشرية.

تحدثنا معها عن تفاصيل قضيتها ضد شقيق زوجها المرحوم الدكتور ابراهيم الفقى، حيث قالت الدكتورة آمال عطية، بدأت مشوارى مع زوجى الدكتور إبراهيم الفقى منذ 40 عاما وهو بدأ من الصفر وكان يعشق عمله وقد شاركته العمل فى المركز إداريا.

وكان يقوم بالتدريس بنفسه ولايستعين بأحد ونجاح المركز كان يعتمد على شخص الفقى، وسافر إلى الكثير من الدول العربية، واستقر فى النهاية فى كندا، وبعد أن افتتح مركز لدراسات التنمية البشرية هناك قرر أن يخدم بلده وفتح مركز مماثل فى مصر، إلا أن القدر لم يمهله لتحقيق حلمه بالكامل وتوفى فى حادث أليم.

وبعد وفاته فوجئت بشقيقه يفتتح مركز بنفس الاسم، ومن هنا شعرت أنه يتم استغلال اسم زوجى وتاريخه.

وفى النهاية أكدت أنها تحب أن توضح للناس، أن سيد الفقى ليس له أى علاقة بالمركز الكندى الذى افتتحه زوجها، وأن شقيقه ربح الملايين بعد أن استغل اسم زوجها.

لذلك قررت اللجوء للقضاء للحفاظ على سمعته وحقوقه الفكرية وكانت البداية ببلاغ للنائب العام والذى تقدم به المحامى شعبان سعيد وكيلا عنى حيث تم تقييد البلاغ برقم 17488 لسنة 2013 ضد شقيق زوجى سيد الفقى والذى اكدت فيه انه بتاريخ 10 فبراير 2012 توفى الدكتور ابراهيم الفقى خبير الموارد والتنمية البشرية فى حادث اليم.

وكان إبراهيم الفقى قد اسس مركز التنمية البشرية بكندا هو وزوجته وكان الفقيد يرغب فى نشر مزيد من العلم بمصر فأسس المركز الكندى للتنمية البشرية بمصر.

لكن بعد وفاته أوقفت زوجته النشاط، وأعلنت ذلك بالصحف الرسمية رغبة منها فى الحفاظ على سمعة واسم الدكتور ابراهيم الفقى.

إلا أنها بعد وفاته مباشرة فوجئت بشقيقه يقوم بانشاء عدد من المراكز والشركات تدعى المركز الكندى للتنمية البشرية وقام بعمل دعايا وملصقات ووضع صور الدكتور ابراهيم الفقى عليها كذلك كان يقوم بطباعة ايصالات لرواد المركز.

مدعياً أن هذا المركز هو الذى كان مملوكا للدكتور إبراهيم الفقى مما يعد متاجرة باسم الفقى، وكذلك حصل على أموال من جمهور المركز بدون وجه حق لاعتقادهم الخاطىء بأنه المركز الخاص بالفقى.

وطالبت زوجة الفقى وبناتها فى بلاغها اتخاذ كافة الإجراءات القانونية نحو شقيقه لارتكابه جرائم النصب والاحتيال.

وفى النهاية أكد شعبان سعيد، أنه أقام دعوى قضائية ضد شقيق الفقى يتهمه بأنه يوهم الناس عن طريق وضع صور واسم الدكتور ابراهيم على الشهادات والإيصالات وهناك أضرار سوف تقع على الأشخاص الذين يتم تدريبهم كما أن ذلك يسىء لسمعة زوجة الفقى وبناته.

وطالب فى دعواه رفع اسم وصور الفقى كذلك التحقيق فى المبالغ الطائلة التى حصل عليها. وطالب بالتعويض عن الأضرار المادية والأدبية التى لحقت بأسرة الفقى، وأكد سعيد أن النائب العام أحال بلاغه الى نيابة شرق القاهرة ومنها الى نيابة مدينة نصر والتى بدات التحقيق بالفعل فى بلاغه.

لمطالعة الخبر على