محافظ أسيوط يوجه بسرعة إصلاح خط محطة صرف صحى أبو تيج والدفع بسيارات المياهمحافظ أسيوط: صرف 10 آلاف جنيه مساعدات عاجلة لأسرة كل متوفى من ضحايا بالوعة الصرفمحافظ الفيوم: مراجعة الأماكن التي تعاني من وجود مشكلات فى المياه والعمل على حلهاصلاح ضد أرسنال.. سجل مبهر بلا هزيمةبـ473 مليون جنيه.. الإسكان: 5 مشروعات مياه وصرف صحي بالإسماعيليةإجراء جديد من مدينة بدر بشأن مخالفات الصرف الصناعيبعد إصداره.. ننشر موعد بدء العمل بقانون التأمينات الاجتماعية والمعاشاتخبيران في زراعة الكبد والعمود الفقري بتأهيل العجوزة والمعادي العسكريتتعدى 40 درجة.. الأرصاد تعلن تفاصيل موجة "أكثر سخونة"هل تحدد "العليا للحج" كوتة للعُمرة؟"تتحدث من برج عالي".. أول تعليق لـ"إعلام النواب" على أزمة ريهام سعيدالجريدة الرسمية تنشر قرار اعتمد تخطيط بعض عمارات مشروع مدينتيطلب إحاطة بشأن ارتفاع نسب استقالة الأطباء147 ألف طالب يسجلون في تنسيق الشهادات الفنيةمدبولي يبحث مع رؤساء شركات المقاولات تطورات إنشاء "العلمين الجديدة"الجامعة الألمانية في برلين تقدم لطلابها برنامج دراسي متطور في الصيدلة"الإسكان" تطرح 69 قطعة أرض بـ11 مدينة جديدة.. وكراسة الشروط بـ6 آلافتأجيل دعوى العتال لوقف انتخابات الزمالك التكميلية لـ29 أغسطسما تيجي نخرج.. أحمد جمال بمهرجان القلعة والحضرة بساقية الصاويانتداب مريم أبوشادي مستشارة لنائب رئيس جامعة الأزهر للدراسات العليا

الاتحاد الأوروبي: هدم المباني بالقدس الشرقية المحتلة غير قانوني

-  
صورة أرشيفية

قال المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي في فلسطين شادي عثمان إن «قيام السلطات الإسرائيلية بهدم عشرة مبانٍ فلسطينية تحتوي على حوالي سبعين شقة في وادي الحمص (وهو جزء من حي صور باهر في القدس الشرقية المحتلة) غير قانوني بموجب القانون الدولي، تماشيا مع الموقف الثابت للاتحاد الأوروبي».

وأضاف المتحدث- في بيان صحفي، اليوم، الاثنين- أن غالبية المباني تقع في المنطقة «أ» و«ب» في الضفة الغربية، حيث تخضع كافة الشؤون المدنية لسيطرة السلطة الفلسطينية طبقا لاتفاق أوسلو، متابعًا: «نتوقع من السلطات الإسرائيلية أن توقف فورا عمليات الهدم المستمرة».

وشدد على أن سياسة الاستيطان الإسرائيلية- بما في ذلك الإجراءات المتخذة في هذا السياق مثل عمليات النقل القسري، والطرد، والهدم ومصادرة المنازل- تقوض إمكانية تحقيق حل الدولتين والسلام الدائم.

يُشار إلى أن الاحتلال شرد 24 فلسطينيا بعد هدم منازلهم في حي وادي الحمص بقرية صور باهر، فيما تواصل سلطات الاحتلال استعداداتها لتفجير بناية سكنية مكونة من 9 طوابق في الحي.

وأوضح شهود عيان أن آليات الاحتلال نفذت هدم 10 منشآت سكنية (بينها منزل مستقل لعائلة بلال أبوسرحان وجزء من بناية سكنية والبقية بنايات مؤلفة من طابقين إلى 4 طوابق).

وأضافوا أن الاحتلال لا يزال يزرع المتفجرات في بنايات محمد إدريس أبوطير، علما بأنه بدأ بذلك فجر اليوم، حيث تقوم الطواقم المختصة من مهندسي المتفجرات والجيش الإسرائيلي بأخذ القياسات وحفر الجدران ووضع المتفجرات داخلها، وشوهد العشرات من جنود الاحتلال ينقلون المتفجرات من الشاحنات إلى البناية، واعتقلت سلطات الاحتلال صاحب هذه البناية وحولته للتحقيق.

وخلال عملية إخلاء المنازل السكنية، اعتدت قوات الاحتلال على السكان بالضرب وغاز الفلفل، وألقت قنابل صوتية داخل أحد المنازل، وأصيب العديد من السكان بحالة إغماء ورضوض مختلفة.

وفرضت سلطات الاحتلال حصارا مشددا في صور باهر، وأعلنتها منطقة عسكرية مغلقة ومنعت الدخول إليها، واضطر السكان والطواقم الصحفية إلى سلك الطرق الالتفافية والوعرة للوصول إلى مكان الهدم.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة