بـ473 مليون جنيه.. الإسكان: 5 مشروعات مياه وصرف صحي بالإسماعيليةإجراء جديد من مدينة بدر بشأن مخالفات الصرف الصناعيبعد إصداره.. ننشر موعد بدء العمل بقانون التأمينات الاجتماعية والمعاشاتخبيران في زراعة الكبد والعمود الفقري بتأهيل العجوزة والمعادي العسكريتتعدى 40 درجة.. الأرصاد تعلن تفاصيل موجة "أكثر سخونة"هل تحدد "العليا للحج" كوتة للعُمرة؟"تتحدث من برج عالي".. أول تعليق لـ"إعلام النواب" على أزمة ريهام سعيدالجريدة الرسمية تنشر قرار اعتمد تخطيط بعض عمارات مشروع مدينتيطلب إحاطة بشأن ارتفاع نسب استقالة الأطباء147 ألف طالب يسجلون في تنسيق الشهادات الفنيةمدبولي يبحث مع رؤساء شركات المقاولات تطورات إنشاء "العلمين الجديدة"الجامعة الألمانية في برلين تقدم لطلابها برنامج دراسي متطور في الصيدلة"الإسكان" تطرح 69 قطعة أرض بـ11 مدينة جديدة.. وكراسة الشروط بـ6 آلافتأجيل دعوى العتال لوقف انتخابات الزمالك التكميلية لـ29 أغسطسما تيجي نخرج.. أحمد جمال بمهرجان القلعة والحضرة بساقية الصاويانتداب مريم أبوشادي مستشارة لنائب رئيس جامعة الأزهر للدراسات العلياطقس الغد حار رطب.. والعظمى بالقاهرة 36 درجةغدا.. بدء حجز 512 وحدة سكنية بـ"جنة" في مدينة ملوي الجديدةعاجل.. تأجيل جلسة محاكمة عمر البشير لـ31 أغسطسالمهرجان القومي للمسرح يوافق علي اعتذار عرض"السنافر"

"هالة" أمام محكمة الأسرة: زوجى خطف طفلتى عقب ولادتها بسبب النفقة

-  

أقامت زوجة دعوى ضم حضانة طفلتها، أمام محكمة الأسرة بأكتوبر، وادعت فيها قيام زوجها بخطفها بعد ولادتها، ومنحها لشقيقته، وسفره لأحد الدول الأجنبية برفقة زوجته الجديدة طمعا فى أموالها، وتركنى معلقة، لتؤكد": تركنى أموت وقلبى يحترق من أجل رؤية طفلتى، التى تعذبت لأحمل بها، بعد إصابتى بنزيف ومكوثى شهور الحمل بالسرير، ورفضى الاجهاض رغم خطورة ذلك على حياتى ".

وتابعت الزوجة هالة.خ.ه، أثناء جلسات تسوية جلسات المنازعات الأسرية: لا أدرى كيف أصبح شكلها بعد مرور 8 شهور، بعد على اختفائه، وزواجه وسفره للخارج، وتركى أعانى فى حرب مع أهله دون فائدة.

وتكمل:" حصلت على أحكام وقرارات من النيابة، ولكنى فشلت بتمكينى من التنفيذ بعدما خطفها، بسبب هروبه، ورفض الرجوع لمصر، خوفا من حبسه بسبب الأحكام التى صدرت ضده، لامتناع عن تنفيذ قرار المحامى العام، بعد إثباتى سرقته لأموالى وتزويره فى مستندات رسمية، ورغم صبرى وتحملى عامين مدة زواجنا".

وأضافت :" كل ما أعلمه أن طفلتى حرمت من حضن والدتها، وتعيش مع شقيقة زوجى،، ليقضى على حلمى بسماع كلمة ماما التى مكثت أحلم بسماعها طوال شهور الحمل، وأصبحت أخشى من الموت دون أن أراها، لمجرد العند ورغبة زوجى أن يعاقبنى على رفض تحمل الضرب والإهانة، حتى وأنا حامل".

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة