أبطال اليد.. شاهد ملخص مباراة مصر وألمانيا فى نهائي مونديال الناشئينالجمعية العمومية لاتحاد الكرة تعقد اجتماع ودي الأربعاء بنادي الإعلاميينوصول البطاقة الدولية للأمريكى أليكس يونج لاعب سلة الأهلى الجديدالزمالك يهنئ أبطال اليد بالتتويج بكأس العالم: بلد الأهرامات تحقق إنجاز تاريخىأوناجم ينتظم فى تدريبات الزمالك وغياب بوطيب قبل مواجهة ديكاداهاانسحاب رحمى من انتخابات الزمالك ونجاح رباعى بالتزكية فى هذه الحالةمفاجأة.. الأهلى يحاول خطف ميتشو من الزمالكالصقر بعد التتويج بمونديال اليد: مبروك شباب من دهبتدريب الزمالك.. انتظام جمعة وجاهزية ساسى لمواجهة ديكاداهافيديو جراف.. تحديات تنتظر مدرب المنتخب الوطنى الجديدرئاسة ميت غمر تطالب المواطنين بسرعة التصالح فى مخالفات البناءرئيس جامعة النيل الأهلية: تقدّم مصر مرهون بدعم البحث العلميرئيس جامعة بني سويف يشارك باحتفالية عيد العلمرئيس اجا يتابع تنفيذ اعمال تطوير الشهر العقارىضبط لحوم فاسدة ولجان بيطرية لرش الماشية بالفيوم«ميتشو» يقود الزمالك موسمين بـ2.4 مليون دولارديسابر: «لومالا» و«عبدالله» و«تراورى» وراء إقصاء الأهلىليفربول يدرس تحصين «صلاح» بأعلى راتب«ناشئو» اليد.. «رجالة بجد»محمد صلاح: ألف مبروك لمنتخب اليد..أبطال العالم

رفض استشكال وزارة الصناعة على وقف تنفيذ حكم إلغاء رسوم "البيلت"

-  
خام البليت

قررت الدائرة السابعة استثمار بمحكمة القضاء الإداري، رفض دعاوى الاستشكال المُقامة من وزارة التجارة والصناعة، ممثلةً فى هيئة قضايا الدولة والمصانع المتكاملة للحديد ضد الحُكم الصادر بإلغاء القرار الوزاري رقم ٣٤٦ الخاص بفرض رسوم وقائية على خام "البيلت".


ونظرت اليوم هيئة المحكمة برئاسة المستشار منير غطاس، جميع الاستشكالات التي تم تقديمها من المصانع المتكاملة والمتداخلة فى القضية الخاصة بفرض رسوم حماية على واردات مصر من البيلت بنسبة ١٥٪ وهي الاستشكالات التي تم رفضها جميعاً.
وأشارت حيثيات الحكم الصادر في القضية، إلى أن تأثيرات القرار الوزاري رقم ٣٤٦ جاءت كارثية على الصناعة المصرية وعلى المستهلك وكذلك على مناخ الاستثمار في مصر فى ظل توقف عجلات الإنتاج فى ٢٢ مصنعًا عن الدوران.
وأكدت أن توقف مصنع واحد من مصانع الدرفلة أضاع على الخزانة العامة للدولة ما يوازي ٢.٥ مليون جنيه شهرياً رسوم استهلاك الكهرباء والغاز الطبيعي بالإضافة إلى خسائر خزانة الدولة من القيمة المضافة الناتجة عن توقف إنتاج ٢ مليون طن حديد تسليح سنوياً وكل هذا فى ظل تداعيات يمر بها الاقتصاد المصري لا تخفى على أحد. وتضمنت الحيثيات أن الشركات الشاكية "المصانع المتكاملة" تستورد ما نسبته ٢٠٪ من إجمالي واردات مصر من البيلت وهو ما يتنافى مع وصف القرار الوزاري للزيادة فى واردات البيلت بأنها غير مبررة، خاصةً مع تأكيد المصانع المتكاملة أنها لا تستخدم "البيلت" فى إنتاج حديد التسليح وتعتمد فى ذلك على الخردة. وأشارت "الحيثيات"، إلى أن كافة الإجراءات التى اعتمدت عليها وزارة التجارة والصناعة قبل استصدار القرار رقم ٣٤٦ جاءت جميعها تعسفية وتؤدي فى النهاية إلى الاحتكار. ومن جانبه، قال ونيس عياد عضو غرفة الصناعات المعدنية، إن خسائر مصانع الدرفلة تخطت حاجز المليار جنيه منذ قرار فرض رسوم على واردات البيلت بنسبة 15% واذا استمر هذا الوضع لن تستطيع مصانع الدرفلة تحمل هذه الخسائر مما يعرضها إلى الإغلاق نهائيا.

لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة