"المنصور" تطلق حملة للتعريف بمخاطر قطع الغيار المقلدة وكيفية اكتشافهامسئولو جايكا في القاهرة لمتابعة تنفيذ المبادرة المصرية اليابانية للتعليمتبدأ الخميس 25 يوليو.. قرار جمهوري بمد حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهرالفلاحين: المبالغة في استيراد اللحوم الحية يضر بالمربينمشروع فرصتى لتأهيل وتشغيل ذوي الإعاقة الذهنية يحتفل باختتام أعمالهرئيس الوزراء يقر بحظر التجوال من تل رفح لـ خط الحدود الدوليةعلى متنها 253 راكبا.. رحلة الخطوط الألمانية تصل القاهرة في موعدها المحدد"المنتجين الزراعيين": نمتنع عن تربية المواشي لتلك الأسبابموجز السوشيال ميديا .. محمد صلاح في أحدث ظهور.. ياسمين الخطيب شقراء بلوك جديد .. أول رد فعل من أحمد فلوكس بعد طلاقهتزويد جراج روكسي بـ 6 روبوتات لنقل السيارات ..فيديوإزالة 247 مدبغة .. مدبولي يؤكد أهمية تنفيذ جميع الإزالات بـ سور مجرى العيون«المركزي للإحصاء»: 99 مليون نسمة عدد سكان مصر بالداخلالسفير البريطاني يعتذر لعدم إبلاغ مصر بقرار «بريتش إيرويز»«الخطوط العمانية»: لم يخطُر على بالنا تعليق الرحلات مع القاهرةمؤتمر صحفي الأربعاء المقبل لاستعراض إنجازات دور الانعقاد الرابع لمجلس النواب«الأمور المستعجلة» ترفض دعوى الاعتداد بفرض الحراسة على نقابة المعلميند‭.‬محمد‭ ‬كرار‭ ‬يعلن‭ ‬بدء‭ ‬بناء‭ ‬أول‭ ‬مرحلة‭ ‬بـ‮«‬Bo sands‮»‬‭ ‬وطرح‭ ‬مرحلة‭ ‬جديدة‭ ‬من‭ ‬‮«‬sunstone‮»‬‭ ‬بمساحات‭ ‬مختلفة‭ ‬وموقع‭ ‬متميز‬‬«محلية البرلمان» تستمع لشكاوي تجمعات العلمين الواقعة في حيز المدينة الجديدةمحافظ القليوبية يبحث إقامة مكاتب بنوك وبريد مع اتحاد عائلات شبين القناطررئيس الطائفة الإنجيلية يُهنئ الرئيس والشعب المصري بذكرى «23 يوليو»

من وعاء لكرات المضرب إلى قطعة أثرية تساوي 4.9 مليون دولار.. ما القصة؟

   -  

مصراوي-

تصور أن تمتلك قطعة فنية أو أثرية في منزلك تساوي مبلغًا طائلاً، لكنك لا تعلم قيمتها الحقيقية.

هذا ما حدث مع إحدى العائلات التي استخدمت وعاءً حصلت عليه من الصين، لوضع كرات المضرب، دون أن تعلم أن تلك القطعة الأثرية تساوي أكثر بكثير من ثمن وعاء لوضع أشياء لا قيمة كبيرة لها.

وكان أشخاص من مزاد "Koller Auctions"، يقيّمون بعض الأغراض في منزل العائلة عندما رأوا الوعاء، الذي يحمل مجسمات لرأس طائر الفينيق، التي تعمل كحمالات للوعاء.

قال كارل جرين، رئيس العلاقات الإعلامية والتسويقية لمزاد "كولير"، لـ CNN، إنهم "ذهلوا" عندما رأو الوعاء لأنهم "لم يشاهدوا شيئاً مثله قط". وكانت القطعة الأثرية، التي تعود إلى القرن 17 ملكاً لعائلة سويسرية لسنوات، بعد أن أُحضرت إلى أوروبا.

ووفقًا لما قاله جرين، عرضت العائلة القطعة على معرض في برلين، ولكن أصحاب المعرض لم يهتموا بالقطعة، كما رفض مزاد بريطاني القطعة بعد أن رأى صوراً لها، ظناً بأنها تعود إلى القرن 19.

وبعد هذا كله، أشار جرين إلى أن العائلة اعتقدت أن القطعة لا قيمة كبيرة لها، ولكنها أحبتها، لذا قررت استخدامها في البيت، كوعاء تُوضع الأشياء فيه.

ولكن بعد أن اشتراها مزاد "كولير"، أثارت القطعة الأثرية صخباً واسعاً عندما وُضعت في معرض للقطع الأثرية بهونج كونج، إذ تسابق 30 شخصاً على المزايدة للحصول على القطعة، كما قال جرين إن المزاد يعتقد أن القطعة الأثرية، التي بيعت بـ4.9 مليون دولار، صُنعت لأباطرة صينيين، بسبب تصميمها وجودتها.

لمطالعة الخبر على مصراوى