أم تخنق رضيعتها بـ"كيس مخدة" في قليوبنشرة الحوادث.. التحقيق في حذف 3 سور من إحدى نسخ المصحفتعرف على توقعات الأبراج وحظك اليوم 21/7/2019اوقاف الإسكندرية: 2.5 مليون جنيه حصيلة صكوك الأضحية حتى الآنضبط 2 طن و820 كيلو رنجة فاسدة داخل ثلاجة بالمحلةالسيطرة على حريق فى شقتين بأبراج النصر بأسيوطانتهاء أعمال بناء "مدرسة المعلات الإعدادية" لخدمة أهالى 6 عزب بإسنا بالأقصرسفر وعودة 1383 مصريا وليبيا و 132 شاحنة عبر منفذ السلوم خلال24 ساعةتنفيذ 109 أحكام قضائية وفحص 13 مسجل خطر ومشتبه به خلال حملة أمنية بمطروحمحافظ كفرالشيخ: ضبط 1000 لتر زيت طعام مجهولة المصدر بالحامول"مياه الفيوم": محاولات للعبث بالخطوط لإفشال نظام المناوبة وإثارة البلبلةتحرير 463 مخالفة مرورية وتحصيل 9 آلاف جنيه غرامات فورية بمطروحأسوان يبحث عن مهاجم أفريقى لتدعيم صفوفه فى الصيفنادر شوقى: رضا شحاتة يقود الجونة أمام الزمالك بـ"البدلاء"شاهد ..المران الأول للإنتاج الحربي فى شرم الشيخ7 أخبار رياضية لا تفوتكسوبر كورة .. لماذا ينتظر الأهلى انتقال تريزيجيه لأستون فيلا؟الغندور يلقى محاضرة للاعبي الاتحاد السكندرى عن التعديلات التحكيميةاخبار الرياضة المصرية اليوم السبت 20 / 9 / 2019اختبار قياسات فى دجلة قبل انطلاق فترة الاعداد للموسم الجديد

عريقات قبل مؤتمر البحرين: المسألة ليست تحسين المعيشة بل التحرير والكرامة

   -  
صائب عريقات

رام الله - (أ ش أ)

قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، إن الشعب الفلسطيني وصل لأعلى مرحلة من الوعي السياسي والقدرة على التحليل ومعرفة اتجاهات الأمور، مشددا على وقوف وصمود وصبر وتحدي أبناء شعبنا في كل مكان بعدم التنازل والتخلي عن المواقف الوطنية المشروعة والتغيير في مسيرة القانون الدولي والشرعية الدولية.

وأضاف عريقات في حديث لإذاعة صوت فلسطين، اليوم الاثنين، أن المسألة ليست تحسين الظروف المعيشية وإنما هي قضية التحرير والكرامة الوطنية لشعبنا الفلسطيني ، مشيرا إلى أن الهدف الوحيد من نضالنا الوطني هو إعادة دولة فلسطين بعاصمتها القدس الشرقية الى خارطة الجغرافيا.

وقال عريقات إنه لا يستطيع أي أحد أن يتهمنا بالعبثية وعلى الجميع معرفة أن القيادة عقدت بالسابق عديد الاجتماعات مع ادارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والتي لم يخرج عنها أي قرارات بخصوص أن الاستيطان غير شرعي أو مبدأ الدولتين أو القدس الشرقية محتلة أو ارهاب الدولة والعقوبات التي تمارس بحق شعبنا، وإنما تبنت هذه الادارة رؤية وبرنامج ما يسمى بالمجلس الاستيطاني الاسرائيلي وقانون القومية العنصري.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة قطعت المساعدات بالكامل عن وكالة الاونروا وبالتالي حرمت اللاجئين في كل مكان من الحصول على المساعدات، إلى جانب ايقافها المساعدات عن كافة مستشفيات غزة والقدس المحتلة وبالتالي يأتي مؤتمر بحجة تقديم المساعدات لشعبنا وهذا لا ينطلي على شعبنا والذي يعي أن ادارة ترامب مارست كافة الضغوطات حتى يركع ابناء الشعب الفلسطيني للتخلي عن حقوقه المشروعة.

وطالب عريقات أبناء الشعب الفلسطيني بأهمية وضرورة تفهم وادراك موقف القيادة الفلسطينية الرافض لاستلام أموال الشعب منقوصة فلسا واحدا، مشددا على أن القبول بها منقوصة يعني إلغاء نضال مئة عام لشعبنا، وتمرير قرارات الكنيست العنصرية باعتبار الشهداء والجرحى والأسرى مجرمين وارهابيين.

وأشار إلى أن دولة الاحتلال وصلت إلى أعلى مستويات من الخبث بالتعامل مع قضيتنا العادلة والتي تريد اخضاع شعبنا للابتزاز السياسي، من خلال الضغط عليه من الناحية الاقتصادية، وأن المسالة ليست بأخذ القروض والمنح او اللجوء للجامعة العربية لتغطية وسد رواتب الموظفين.

وأضاف عريقات، أن المسألة ليست خيارات وإنما تنفيذ الاستراتيجية التي لدينا والتي تمثلت بالرؤية التي قدمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس في مجلس الأمن والخطة المتكاملة للسلام التي عرضها ؛وأكد خلالها على الثوابت الوطنية لشعبنا الى جانب انتخاب فلسطين رئيسا لمجموعة 77 والصين وغيرها من المواقف الدولية التي اكدت ودعمت موقف القيادة.

وأوصى عريقات بالحفاظ على الكل الفلسطيني بجغرافيته، محذرا من تبادل الحق مقابل الحق وتخضع للسيف المشرع على رقابنا، رغم الضغوط وسنعمل كل جهد لنلبي احتياجات شعبنا ولن نتخلى عن ثوابتنا الوطنية.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة