محمد محمود : فايلر غير أداء الأهلي 180 درجةصراع شرس على بطاقة أولمبياد طوكيو الثالثة بين غانا وجنوب أفريقيا.. اليوممصطفى شوبير: حزنت لاستبعادي من منتخب مصر الأولمبي.. وعمار حمدي يمتلك روح حسام غالي.. فيديوشوبير يكشف إمكانية رحيل الخطيب عن رئاسة الأهليعماد متعب يوجه رسالة لـ المنتخب الأوليمبي ويشيد بـ الجماهير المصريةقطاع الفنون التشكيلية يفتتح معرضا للفنان السورى بهرم حاجومعهد جوته: مشروع "٦ باب شرق" مركز ثقافي متميز لعرض إبداعات الشبابوزير القوى العاملة يصل أسيوط للمشاركة في الملتقى التوظيفي الثانيبعد تأجير الأكشاك.. النقل تنفي الاستغناء عن عاملين بشركة عربات النومرمزًا للعولمة والاتصال.. ماذا تعرف عن "اليوم العالمي للتليفزيون"؟صور.. نهاية الموسم الأول من "عروس بيروت" يشعل تريندات السعوديةفي عيد ميلادها الـ 84.. محطات في حياة جار القمر فيروزشاهد.. حفل محمد رمضان في موسم الرياض يثيرالاستياء بمواقع التواصل الاجتماعيمواقع التواصل تحتفل بعيد ميلاد فيروز بطريقة خاصةمدير حماية المستهلك ببورسعيد: إحالة المخالفين للمحكمة الاقتصادية وغرامة تصل لمليون جنيهعميد آداب الزقازيق: توزيع 5 آلاف كتاب مجانا على غير القادرينالنائب الأول لرئيس البنك الدولي يهنئ غادة والي بمنصبها الجديدكيف تم اختيار غادة والي لتولي منصبها الجديد في الأمم المتحدة؟ارتفاع عدد ضحايا المواجهات قرب جسر الأحرار في بغداد لـ14 قتيلامشيرة خطاب تشيد بجهود الوفد المصري بجنيف: 99% من المداخلات شكرت مصر

هذا ما يحدث للفنانين عندما تلاحقهم شائعات الموت

   -  
هذا ما يحدث للفنانين عندما تلاحقهم شائعات الموت

كتبت- سمية عبد الهادي

بين فنانين يستنكرون "حسبي الله ونعم الوكيل"، وآخرون يسخرون " ربنا يجعلها آخر الأحزان"، أو يوضحون "أنا زي الفل".. تلاحق شائعات الوفاة الوسط الفني، والتي كثُرت خلال الآونة الأخير مع انتشار مواقع التواصل الاجتماعي التي يسهل معها انتشار وترعرع الشائعة دون أدنى تحقُق. لكن كيف تؤثر مثل تلك الشائعة على أصحابها؟

الأمر ليس سهلًا أن تجد خبر وفاتك على صفحات إحدى الجرائد أو المواقع الصحفية، وخلال السطور التالية يوضح لكم "مصراوي" التأثيرات النفسية والجسدية التي قد تصيب أصحاب شائعات الموت من الفنانين، وفقا لتصريحات الدكتورة أشجان نبيل الاستشاري النفسي، والدكتور عثمان الجمل، استشاري أمراض الباطنة، في تصريحهما لـ"مصراوي":

تأثيرات نفسية:

- اهتزاز أو اضطراب نفسي

يصيب الإنسان الذي تدور حوله شائعات الموت، بحالة عدم الإدراك النفسي، حيث يشعر الإنسان أنه في حالة من عدم التركيز والوعي الكافي.

- فقدان اللذّة

يزيد مستوى التوتر لدى ممن يواجهون شائعات الموت، حيث يشعرون باقترابهم من الموت أكثر كلما مرت الأيام، الأمر الذي يفقدهم لذة الإحساس بكل ما هو جميل. فقط يصبحون لا يفكرون سوى بالموت.

- الشك

يطاردهم شعورا بالشك فيمن حولهم، فقد يعتقدون أن أحدهم من روّج هذه الشائعات، خاصة إذا واجهتهم وعكات صحية خلال فترة ظهور الشائعة لا يعرفها سوى المقربين.

- العزلة

يفقدون الرغبة في التعامل مع الآخرين ويميلون إلى العزلة كثيرا، حيث يشعرون بأنهم غير مقبولين لدى الآخرين، لذلك يفضلون البقاء بعيدا. قد لا يظهر ذلك جليا أمام الناس ولكن هكذا يكون شعورهم.

- الحزن

يشعر الإنسان بالحزن إذا ما سمع خبر وفاته وهو لا زال على قيد الحياة، حيث يشعر أن سيرته أصبحت مقترنة بالموت طوال الوقت وأنه بانتظاره طالما تقدم به العمر.

- الاكتئاب

بحكم العمر المتقدم فإن الإصابة بحالة من الاكتئاب من السهل حدوثها عند التعرض لشائعة الموت أو المرض، وللسبب ذاته يكون من الصعب الخروج منها قريبا، لأن صاحبها قد أصبح غير قادرا على مواجهة المواقف كما كان في السابق.

وأكدت الاستشاري النفسي، أن هذه الشائعات قد تتسبب في الإصابة بحالة من هذه الحالات، أو على الجانب الآخر تدفع أصحابها إلى بعض الممارسات الصبيانية، في محاولة منهم للظهور ولفت الأنظار، وبكلا الحالتين يكون الوضع النفسي سيء.

التأثيرات الجسدية

- ارتفاع مفاجئ في ضغط الدم.

- الإصابة بنزيف في المخ، نتيجة حدوث اضطراب مفاجئ بالدورة الدموية.

- إذا كان صاحب الشائعة مريضا بالسكري، من المتوقع كذلك إصابته بارتفاع في مستوى السكر بالجسم.

- الإصابة بجلطة في القلب.

كيف يمكن التخلص من أعراض الشائعة؟

- ينبغي الابتعاد تماما عن متابعة مواقع التواصل الاجتماعي، كونها مصدرا رئيسيا في انتشار مثل هذه الأخبار السلبية.

- النفي في هذه الأحوال قادر على إنهاء الأمر ومنع تكراره، حيث إن مواجهة المواقف أفضل كثيرا من الهروب، وإن كان ذلك صعبا أحيانا، ولكن في النهاية يشعر الإنسان بالراحة.

- حال إذا كان الأمر يستدعي ذلك يمكن تناول بعض المهدئات التي لا تتضمن محاذير جانبية على الإنسان.

- عدم التفكير كثيرا بالأمر، إذا لم يكن بالإمكان تتبع مصدر الشائعة ومعاقبته على ذلك.

- طرد الأفكار السلبية التي تتوارد إلى الذهن بمجرد حدوث ذلك، كأن يردد الإنسان أنه يقترب من الموت بالفعل.

- يمكن أيضا ممارسة بعض التمارين الرياضية، لكونها تقلل من مستوى التوتر الذي قد يصيب الإنسان، إذا ما حدث وانتشرت عنه شائعة الموت أو المرض.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة