حبس خفير وسائقين لاتهامهم بتعذيب لص حتى الموت بالدقهليةهذا ما يحدث لجسمك عند الاستحمام بماء ساخن قبل التمارين الرياضيةقوانين الأزياء في السباق البريطاني للأحصنة..كيف تغيرّت منذ القرن 18؟انتحار سائق "توك توك" بالخصوص بسبب مشاكل مع خطيبتهتقارير: ميسي يطالب برشلونة باستعادة نيمارالنواب الليبي: قادة الإرهاب مقيمون بتركيا.. والجرحى يعالجون هناكإيناس مظهر: الاهتمام الإعلامي بكأس الأمم الأفريقية في مصر غير مسبوقهشام يونس عن فراغ "صندوق الصحفيين": مواردنا محدودةشاهد مباراة البرازيل وفنزويلا بكوبا أمريكاسيميوني : ميسي لا يستطيع الفوز بمفردهسر رفض دي ليخت عرض برشلونةالسيطرة على حريق بمزرعة نخيل فى قرية المعصرة دون إصابات بالوادى الجديدسمر حمزة: معسكر التدريبات خطوة على طريق الأوليمبيادأحمد ناجي: خوض التدريبات على استاد القاهرة صعبالجونة يتعاقد مع مدرب أجنبي جديدتعرف على الأقرب لحراسة منتخب مصر في أمم أفريقياحول العالم في 24 ساعة: السعودية تطالب دول العالم بعدم نقل سفاراتها إلى القدسصحة الشرقية: استمرار مبادرة أيامنا أحلى بمشتول السوقفحص 609 مواطنين بالمجان في قافلة جامعة جنوب الوادي بـ مرسى علمافتتاح معرض "صيف العاصمة" بجاليرى الفنون.. الأحد

مين بيشترى "أونلاين "..الرجال الأكثر استخداماً..والملابس الأعلى طلباً

-  
بدلاً من أن تقف فى طابور طويل لاختيار ما تريد من بين أنواع محدودة، ثم طابور آخر للدفع قد لا يتوافر به دفع إلكترونى، كل ما عليك هو أن تسترخى على أريكة منزلك وبمجرد ضغطة على ما تريده سيصلك منزلك وستسدد ثمنه فى الحال يشترط فقط جهاز كمبيوتر أو موبايل متصل بالإنترنت..هذا هو الفارق بين التجارة العادية والإلكترونية، ومع تزايد النوع الأخير فى مصر مؤخراً بصورة ملحوظة، دارت تساؤلات من يحب هذا النوع من التجارة؟، وما هى المنتجات الأكثر طلباً؟، ومتى تصل ذروة المبيعات؟، ويجيب عن هذه التساؤلات سامح عبد القادر ، مدير إحدى شركات التجارة الإلكترونية.

يقول سامح عبد القادر، إن التجارة الإلكترونية مازالت لا تشكل نسبة كبيرة من حجم التجارة فى مصر، إلا أنه فى الوقت نفسه يزداد حجم الإقبال عليها سنوياً بنسبة نمو تصل إلى 24%، وهى نسبة نمو مرتفعة فى أى بيزنس، متوقعا زيادة الإقبال عليها مع انتشار العديد من مواقع التجارة الإلكترونية بنوعيها سواء التى تبيع مباشرة للمستهلك أو تبيع من خلال منصة عرض، بالإضافة إلى زيادة انتشار الدفع الإلكترونى.


ووأوضح عبد القادر، لـ"اليوم السابع"، أبرز الإحصائيات عن نوعية المستخدمين، والمنتجات الأكثر طلباً، قائلاً : إن الذكور أكثر شراءً من خلال التجارة الإلكترونية عن الإناث، خاصة فى المرحلة العمرية بين 18-34 عاماً، أما بالنسبة للمنتجات الأكثر طلباً هى الإلكترونيات تليها الملابس.

ويواصل عبد القادر حديثه، قائلاً  : إنه لا توجد إحصائيات حديثة عن الحجم الفعلى، ولكن آخر الأرقام كشفت أن نسبة 2% فقط من المبيعات من خلال التجارة الإلكترونية عام 2016، وبلغ عدد المشترين وقتها 45 مليون، أما بالنسبة لأكثر المحافظات استخداماً للتجارة الإلكترونية تصدرت العاصمة القاهرة المرتبة الأولى بحصة تمثل 40% من إجمالى المبيعات، تلاها الجيزة، ثم الإسكندرية، ثم أسيوط، ثم المنصورة والدقهلية والإسماعيلية على الترتيب.


أما عن وقت الذروة للشراء الإلكترونى، يكشف عبد القادر، أن فترة الذروة بداية من الساعة 8 إلى 10 مساءً، يليها الساعة 9 إلى 10 صباحاً، ثم تتوزع بالتساوى على مدار اليوم، منوها إلى أنه بالنسبة للمبيعات الموسمية تبدأ فى الصعود إلى الذروة قبل بدء الموسم بـ10 أيام.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة