اليوم.. اللجنة العليا لانتخابات للصيادلة تعلن كشوف المرشحين بعد التنازلاتقطع الكهرباء عن مناطق بمركز ومدينة المحلة الكبرى.. غدازومبا ورقص هندى وصالصا وفلامنكو احتفالاً بيوم المرأة فى الساقيةالتنمية المحلية تحتفل بتخريج دفعة جديدة من قيادات المستقبل.. الأحدفيديو.. مدرب جورماهيا الكيني يدافع عن لاعبيه.. ويؤكد: "ليس لدينا التكنولوجيا".رئيس الزمالك: لن أسمح بتواجد حكام مصريين في مباريات الفريق مرة أخرىأحمد علي: رفضت الاحتفال بهدفي في الزمالك احتراما لجماهيره (فيديو)تعرف على إيرادات فيلم قصة حب بعد عرضه 5 أسابيعالزمالك يشن هجوما على الحكم محمد الحنفيعلاج عامر عامر على نفقة الاتحادشاهد.. ماذا قال أحمد شوبير عن والدته الراحلة في عيد الأمالبنك المركزي: التحول لمجتمع أقل اعتمادا على أوراق النقد خلال 5 سنوات ..فيديوفيفي عبده لعمرو أديب: "من ساعة ما نقيت عليا وأنا مشوفتش خير"عماد النحاس وترتيب الدوري.. أبرز ما بحث عنه المصريون عبر "جوجل"فى بحيرات الحب.. إقامة حفل زفاف جماعى لـ18 عريس وعروسة صينيينشاروبيم: الانتهاء من 58 مشروعا بتكلفة مليار و800 مليون جنيهصرف علاج فيروس سي لـ2368 حالة بالشرقية9 توصيات لتحالف الأحزاب المصرية بمؤتمر دعم التعديلات الدستورية.. تعرف عليهابرقصة الـ "هاكا" .. سكان نيوزيلندا الأصليون يتضامنون مع ضحايا هجوم كرايستشيرشفيفي عبده: "بحب الرقص واللي مبيحبوش خليهم في حالهم"

رئيس جامعة الأزهر يؤكد أهمية مركز السكان الإسلامي في التوعية بمخاطر شلل الأطفال

   -  
الدكتور محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر
كتب- محمود مصطفى:
أكد الدكتور محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر أهمية الدور الذي يقوم به المركز الدولي الإسلامي للدراسات والبحوث السكانية في نشر الوعي لدى الباحثين المصريين والوافدين من خلال الدورات التدريبية التي تعالج العديد من القضايا التي تهم المجتمع الإنساني محليًا وعالميًا.
جاء ذلك خلال مشاركة المحرصاوي، اليوم الأحد، في افتتاح فعاليات الدورة التدريبية للطلاب الوافدين في "تعزيز صحة الأمهات لإنهاء مرض شلل الأطفال"، والذي ينظمها المركز الدولي الإسلامي للدراسات والبحوث السكانية بجامعة الأزهر، برئاسة الدكتور جمال أبو السرور مدير المركز، وبرعاية فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية ومجمع فقهاء الشريعة والبنك الإسلامي للتنمية.
وقال المحرصاوي إن الإسلام كرم الإنسان واهتم به دون الالتفات إلى اللون أو العقيدة، الأمر الذي أكده فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر من خلال توقيعه لوثيقة "الأخوة الإنسانية" في أبو ظبي مع بابا الفاتيكان، موضحا أن الإسلام أولى المرأة عناية واهتماما كبيرا بكافة شؤونها.
وأعرب عن شكره للقائمين على المركز والجهود المبذولة التي تسعى للحفاظ على صحة المرأة والطفل، مشيرا إلى أن ما يميز هذه الدورات هو قيام العديد من أساتذة جامعة الأزهر بالربط بين العلم والدين.
من جانبه، أكد الدكتور جمال أبو السرور مدير المركز، اهتمام جامعة الأزهر بقضايا العالم الإسلامي، ونشر مفاهيم الشريعة الإسلامية الصحيحة فيما يخص قضايا الصحة عامة، والقضية السكانية خاصة.
وأشار أبو السرور إلى أهمية هذه الندوة حول صحة الأمهات من كافة جوانبها من المنظور الإسلامي، للقضاء على مشكلة شلل الأطفال من جذورها، مؤكدا أنه لن يتحقق التقدم في هذا الملف دون تكاتف مختلف المؤسسات والهيئات مثل وزارة الصحة والسكان ووزارة التضامن الاجتماعي، مع علماء الدين بالأزهر الشريف.
وأوضح أنه تم عقد سلسة من الدورات بلغت 14 دورة، من أجل مجابهة مرض شلل الأطفال في عدد من الدول مثل باكستان وأفغانستان ونيجيريا والصومال، وعقد الفريق الاستشاري الإسلامي 6 اجتماعات، على مدار ستة أعوام؛ لمواجهة الادعاءات بأن مصل شلل الأطفال يؤدي للعقم.
وأشاد أبو السرور بدور الأزهر الشريف الذي تجلى في سبيل مجابهة هذه الدعوات الهدامة التي تسعى للنيل من صحة أطفالنا.
لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة