الليلة.. الأهلي والزمالك يترقبان منافسيهما الإفريقي.. موعد القرعة والقناة الناقلة«المصري اليوم» و«مصر الخير» تكرمان الأمهات الغارماتالإنتاج الحربى يجهز أحمد يحيى لخلافة عامر عامرالمصري يلاقي بتروجت ودياً السبت استعداداً لمواجهة المقاولوننائب رئيس اتحاد الكاراتيه: نسعى لبناء جيل قادر على التتويج في الأولمبيادالمصرية آية السيد تحرز ذهبية جمباز الأولمبياد الخاص بأبوظبيأحمد ناجي عن إصابة عامر عامر: كده كده كان في واحد هيطير.. فيديوبالصور- نجوم الفن في العرض الخاص لـ"كفر ناحوم" بحضور مخرجته نادين لبكيأسيوط تشيع جثمان طه علي محمود شهيد الواجب في سيناء (صور)«إيجاد المرضى وعلاجهم».. مبادرة عالمية لتسريع علاج مرضى السلمصر للطيران تسير 99 رحلة أقلعت من مطار القاهرة بـ 14 ألف راكبرغم إعاقتهن.. فنانات تحدين المستحيل وأعادوا للفنون التراثية رونقهاالشهاوي: 19 مارس يوم من أيام كفاح الأمة المصرية للحفاظ على وحدة أرضهافي أقل من دقيقة.. تعرف على خطوات استلام شريحة التابلت لطلاب أولى ثانويالمعلمون الجدد يوقعون عقود استلام مهام العملبأمر المحكمة.. أسامة رسلان الأمين العام الشرعى لاتحاد الأطباء العربنائب رئيس جامعة الأزهر يعقد اجتماعا لمتابعة حملة 100 مليون صحة بالغربيةصور..كنيسة سان جوزيف للفرنسيسكان الكاثوليك تحتفل بعيد شفيعها القديس يوسفصور.. الأنبا آبرام يشهد احتفالية إيبارشية الفيوم بعيد الأم بكنيسة مارجرجس"العليا للحج": إجراءات صارمة لمنع الشركات السياحة من مخالفة الضوابط

اليوم.. استئناف دعوى عزل «الهلالي» بسبب مساواة المرأة بالرجل في الميراث

-  
دعوى قضائية لعزل «سعد الدين الهلالي» من جامعة الأزهر (مستندات)تستأنف محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة اليوم السبت، الدعوى المقامة من الهيثم هاشم سعد، المحامي والناشط الحقوقي، رقم 15525 لسنة 73 ق ضد رئيس جامعة الأزهر بصفته، والتي طالب فيها بصفة مستعجلة عزل الدكتور سعد الدين الهلالي من جامعة الأزهر على خلفية تصريحاته المثيرة بشأن الميراث.

وأوضح أن "الهلالي" طالب مساواة المرأة بالرجل في الميراث وأيد القانون المزمع مناقشته في البرلمان التونسي، وهو ما يعد مخالفة للثابت من الدين الحنيف، وما أجمع عليه علماء المسلمين، وهو ما أكده فضيلة الإمام الأكبر –شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب– من كلام قاطع وحاسم حول هذا الموضوع، وأن كلام فضيلته قد أنهى جدالا حول هذه المسألة، فإذا بأحد أساتذة جامعة الأزهر يفاجئنا بجدله حول قضية مساواة المرأة بالرجل في الميراث، معتمدا على منهج متخبط ومتردد استدلالا واستنباطا.

وأكد سعد أن الهلالي اعتاد على مثل هذه الأقوال إذ إنه صاحب مقولات منها أن البيرة حلال، وأن الراقصة إذا ماتت وهى خارجة للعمل فهي شهيدة، وأن الإسلام هو القرآن ولا وجود للشريعة الإسلامية، وأن الخمر حلال ما دام لم يسبب السكر أو يذهب بعقل الشارب، ومنها أنه يجوز شرعا الزواج من ابنة الزوجة بعد موتها أو طلاقها. وأن شهادة لا إله إلا الله تكفى للإسلام دون الشهادة بنبوة محمد، وأن أجر عامل الخمر حلال وأجر محفظ القرآن حرام، إلى آخر هذا الكلام الشاذ.

وأشار الناشط الحقوقي إلى أن الخوض بالباطل الذي يقوم به الهلالي من شأنه أن يستفز الجماهير المسلمة المتمسكة بدينها ويفتح الباب لضرب استقرار المجتمعات، وفى هذا من الفساد ما لا يخفى على أحد.

وأوضح "هاشم" أن قانون جامعة الأزهر ينص على أنه يعاقب بالعزل عضو هيئة التدريس الذي يرتكب فعلا يخل بشرف عضو هيئة التدريس، أو لا يتلاءم مع صفته كعالم مسلم، أو يتعارض مع حقائق الإسلام الثابتة أو ما هو معلوم من الدين بالضرورة، أو يمس نزاهته، مؤكدًا أن ما قام به المدعو سعد الدين الهلالي يتعارض مع الدور الذي أناطه القانون لجامعة الأزهر.

وأضاف أن ما قام به الهلالي يعد تحريضا على الجريمة المنصوص عليها في المادة 177 من قانون العقوبات، وكذلك مخالف لما استقرت عليه المحكمة الدستورية العليا.
لمطالعة الخبر على جريدة فيتو

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة