شاهد.. تريزيجيه يسجل هدف مصر الأول في شباك النيجرشاهد..أحمد الشناوي يتألق ويتصدى لركلة جزاء أمام النيجرالشوط الثاني - النيجر (1) - (1) مصر.. هدف التعادلبالفيديو – التأثير الأول.. عمار حمدي يصنع وتريزيجيه يسجل والشناوي يتصدى لركلة جزاء النيجرمحافظ الدقهلية يشارك في احتفالية مدارس السلام للغات بالمنصورة بعيد الأممدير التدريب في الأكاديمية الدولي بدبي: لدينا مشروع مهم للاعبين المصريينفودة: إقامة مجتمع عمراني متكامل بمنطقة الرويسات بشرم الشيخمحافظ كفر الشيخ: نقل ملكية قطعة أرض للأوقاف لإقامة مدرسة بالأخماسمحافظ كفرالشيخ: تخصيص قطعة أرض لإقامة محطة صرف صحي بقرية الورقمسيرة بمهرجان التنشئة الوطنية بالأقصر مصر سلام وأمانأم الطفل المصري بطل حادث إيطاليا: عرفت الواقعة وانا بغسل الكلى وكنت هموت من الصدمةتقرير أممى: أفريقيا تحتاج إلى زيادة الإيرادات العامة لتمويل الإنفاق لتحقيق أهداف التنميةمصر تستضيف الإجتماع السابع عشر لرؤساء سلطات الطيران المدني لدول الكوميساوزير الأوقاف: جميع الأديان تدعو للتسامح.. ونشر الخطاب الإنساني أصبح واجبأسامة الأزهري: لاتوجد خصومة بين الثقافة والدين على الإطلاقأبو الغيط : نقف وراء العراق ونقدر دوره العربيالإمام الأكبر: يجب تطوير المناهج الدراسية بشكل دائمشركة مياه سوهاج تنظم ماراثون للدراجات"روابط الصحفيين" تجري انتخابات أعضاء مجلس إدارة أراضي السويسالكنائس القبطية الكاثوليكية بباريس تعقد لقاء الشباب الشرقي المسيحي

بعد حادث نيوزيلندا الإرهابى.."اليوم السابع" يرفع شعار "أوقفوا إسلاموفوبيا"

   -  

رفع موقع "اليوم السابع" شعار "أوقفوا الإسلاموفوبيا" أو "Stop Islamophobia"، بعد الجريمة الوحشية التى لا يمكن وصفها بأقل من مذبحة إرهابية بحق مصلين سلميين ذهبوا ليمارسوا حقهم الطبيعى فى الصلاة والعبادة فى اثنين من مساجد نيوزيلندا، ليجدوا متطرفين يمطروهم بوابل من الرصاص المفعم بالكراهية والحقد ضد الآخر.

وتهمين ظاهرة الإسلاموفوبيا على عقول عدد كبير من المواطنين الغربيين وخاصة فى القارة الأوروبية، وذلك منذ أحداث 11 سبتمبر 2001 مرورا بالجرائم التى ارتكبتها جماعات إرهابية ضد أبرياء وحتى ظهور تنظيم داعش الإرهابى، والذى عزز هذا الشعور ضد الجاليات المسلمة فى الدول الأجنبية.

وبرصاص الغدر قتل ما لا يقل عن 49 شخصا فى هجوم على مسجدين فى مدينة "كرايست تشيرش" فى نيوزيلندا خلال صلاة الجمعة وأصيب 48 آخرين حتى الآن.

ويؤكد "اليوم السابع" على أن مثل هذه العمليات الخسيسة لا تختلف عن تلك التى تستهدف المصلين المسيحيين فى الكنائس أو رجال الأمن، أو أى آمنين فى أى مكان أيا كانت دياناتهم، ويدعو المجتمع الدولى إلى تحمل مسئوليته فى مواجهة خطاب العنف والكراهية الذى يستهدف ويدعو لسفك دماء الأبرياء بناءً على انتماءاتهم الدينية أو السياسية أو العرقية أو الفكرية.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة