"الأزهر " يقرر تأجيل الدراسة بالمعاهد فى نظاق محافظة القاهرةروجينا عن ليلى أحمد زاهر: "ابن الوز عوام".. ووالدها يردبهجت قمر عن مباراة القمة: "ما ترجعوش تقولوا ناشئين"ماجدة خير الله: "الوطنية للإعلام تطالبني بـ85 ألف بعد 14 سنة"عباس أبو الحسن يروي تفاصيل احتجاز محمد رمضان.. وكيف أنقذه باسم سمرة؟مجدي الهواري عن أزمات الوسط الفني: "الجنازة حارة و...."فيديو| أمل رزق: "البيت غرق مياه"بعد تأجيل المباراة لمدة ساعة.. جماهير الزمالك تدعم ناشئ الأبيض قبل القمةشاهد.. تعليق ناري من عصام الحضري على أحداث مباراة القمةميدو يستنكر تأجيل قمة الدوري لمدة ساعةاتحاد الكرة يكشف موقف القمة بعد تأجيلها لمدة ساعة حال عدم وصول الزمالكأحمد حسن: «مايحدث في قمة الدوري نقطة سوداء في تاريخ الكرة المصرية»المصري يواصل تدريباته استعدادًا لمواجهة نهضة بركان بالكونفيدراليةحكم مباراة الأهلي والزمالك: الموقف يدعو للضحكاتحاد الكرة: حافلة الزمالك تعمدت التباطؤ لتأخير وصولها إلى ستاد القاهرةلاعبو الزمالك يتركون الحافلة ويذهبوا لمنازلهممرتضى منصور: سأذهب للمحكمة الدولية حال خصم أي نقاط من الزمالكوزير الدفاع يغادر إلى باكستان في زيارة رسميةمدرب فريق 2001 في الزمالك: «إحنا في ميدان التحرير.. ويارب نلحق الماتش»محافظ الشرقية يعلن رفع درجة الاستعداد القصوى لمواجهة سوء الأحوال الجوية

"العلاقات المصرية الإفريقية" ندوة لمعهد دراسات دول حوض النيل بمكتبة الإسكندرية

-  

ينظم معهد حوض النيل للبحوث والدراسات الاستراتيجية بجامعة الفيوم ندوة ثقافية أكاديمية بعنوان "العلاقات المصرية الإفريقية.. مسار وتحديات "، بالتعاون مع مكتبة الإسكندرية فى إطار مبادرات الحوار التى تنظمها المكتبة منتصف إبريل المقبل، تحت رعاية دكتور مصطفى الفقي مدير المكتبة ودكتور أشرف رحيل رئيس جامعة الفيوم.

وقال دكتور عدلى سعداوى عميد معهد دول حوض النيل للبحوث والدراسات الاستراتيجية، إنه التقى دكتور مصطفى الفقى مدير مكتبة الإسكندرية وتم الاتفاق على إقامة ندوة ومجموعة من ورش العمل بشأن العلاقات المصرية الإفريقية المسار والتحديات.

وأكد "سعداوى" فى بيان صحفى، أن انعقاد الندوة يأتى تزامنًا مع رئاسة مصر للاتحاد الإفريقى، وفى إطار سعى الدولة المصرية لاستعادة قوتها ومكانتها الطبيعية إقليميًا ودوليًا على كافة الأصعدة وفى مختلف المجالات، تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى، الذى تسلم رئاسة الاتحاد الإفريقي بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

وأشار عميد معهد دول حوض النيل، أن المعهد بصفته متخصص فى دراسة الملفات والشأن الإفريقى سوف يبذل ما يمتلكه من جهد ومعرفة وخبرة فى مجال التنمية لدعم الدولة المصرية فى القارة السمراء خلال قيادتها للاتحاد الإفريقى، معربًا عن تطلعه لتحقيق المزيد من النجاحات فى مجال التنمية من خلال التكامل بين أقطاب ودول القارة المختلفة فى اتفاقات جماعية ومشروعات ثنائية تسهم جميعها فى تحسين جودة الحياة للمواطنين الأفارقة. وأكد أن ورش العمل سيرأسها دكتور مصطفى الفقى وستناقش أيضًا التحديات والمشكلات التى تواجه القارة السمراء.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة