مجلة عالمية تبرز دراسة مصرية.. "المورينجا" تحافظ على الكبد من آثار المسكناتشاهد.. أوسمة ونياشين نادرة بمعرض "الصاغة" بمتحف الأمير محمد علىجورج قرداحي يعترف بحقن بوتكس مرة واحدة فقطمباشر الدوري الأوروبي - تشيلسي (0) مالمو (0).. بداية الشوط الثانيلامبارد يعلق على تدريبه لتشيلسيتركي آل الشيخ معلقا على قرار الأهلى: فريق كبير ولا أتوقع انسحابهجوميز يرعب طفلًا ويصالحه عقب مباراة الهلال والاتحاد.. صوركليب أريانا جراند break up with your girlfriend يحصد 81 مليون مشاهدةمصر وصربيا تستعرضان سبل التعاون في المجال السياحييظل 11 عامًا في الفضاء.. ماذا تعرف عن القمر الصناعي المصري الجديد؟ (إنفوجرافيك)«الصيادلة»: «في مارس كل صيدلي من دفعة 2017 هيعرف مكان عمله»«أبو ستيت»: الاعتماد على الطاقة الشمسية ستكون نقلة نوعية في زراعة الصحراء«كبار العلماء بالأزهر» تنتهي من قانون الأحوال الشخصية قريبا«الفنون التطبيقية والتحديات المستقبلية» ندوة علمية بجامعة 6 أكتوبرنشرة الأخبار وأبرزها.. التضامن: تنفيذ حكم المعاشات فور وصول القرار للوزارةبكري: لن يستطيع أحد النيل من سمعة مصر.. فيديوعالم مصري بالمانيا: أنا صعيدي ولا أحتاج الجنسية الألمانية.. فيديوالمعاشات تزف بشرى لكل من خرج بعد يوليو 2006.. فيديوالقمر الصناعي المصري ايجيبت سات A يصل مداره بنجاح.. فيديوويزو وشريف حسني.. قصة حب بدأت في تربية عين شمس

قطار الأهلى يتوقف أمام محطة «سيمبا»

   -  
حسين الشحات فى صراع على الكرة مع لاعب سيمبا التنزانى فى مباراة الذهاب فى برج العرب

خسر الفريق الكروى الأول بالنادى الأهلى من سيمبا التنزانى بهدف نظيف سجله ميدى كاجيرى فى الدقيقة 65 من عمر المباراة التى جمعتهما أمس على الملعب الوطنى بتنزانيا ضمن الجولة الرابعة للمجموعة الرابعة بدور المجموعات ببطولة دورى أبطال أفريقيا، ليتوقف رصيد الأهلى عند 7 نقاط، بينما رفع سيمبا رصيده إلى 6 نقاط ويجدد آماله فى المجموعة مرة أخرى وتتعقد الأمور فى المجموعة.

لم يقدم الأهلى العرض المنتظر طوال الشوطين وغلب على أدائه الحذر الدفاعى من البدايةولم تفلح تغييرات لاسارتى المدير الفنى فى صناعة الفارق وتعديل النتيجة، بينما ضغط سيمبا للتسجيل ونجح فى خطف الهدف الوحيد من خطأ دفاع الأهلى أمام مرماه. خاض الأهلى المباراة بتشكيل مكون من محمد الشناوى، فى حراسة المرمى، ومحمد هانى، وأيمن أشرف، وياسر إبراهيم، وعلى معلول وعمرو السولية، وكريم نيدفيد، وحمدى فتحى وحسين الشحات، ورمضان صبحى، وجونيور أجايى.

جاءت البداية قوية وسريعة من الفريقين بغية تسجيل هدف مبكر يساعد على السيطرة والاستحواذ على مجريات الأمور داخل الملعب، واعتمد الأهلى على مهارة رمضان صبحى فى الاختراق وتمريرات الشحات. وشهدت الدقيقة 6 محاولة هجومية من الأهلى عن طريق كريم نيدفيد، الذى سدد من خارج منطقة الجزاء لم يتابعها أحد ويبعدها دفاع سيمبا، ورد الفريق التنزانى بهجمة بدون خطورة يتصدى لها الشناوى بسهولة. تواصلت محاولات الأهلى لفك طلاسم دفاع سيمبا لترجمة الهجمات إلى أهداف، فيما سنحت فرصة للفريق التنزانى انتهت بتسديدة بدون تركيز تنتهى عند الشناوى، وبعدها كثف سيمبا من هجماته، أملا فى افتتاح التسجيل مستغلا تراجع الأهلى لتأمين منطقة دفاعاته لكن بدون جدوى.

وفى الدقيقة 21 قاد حسين الشحات هجمة للأهلى ونجح فى التوغل داخل منطقة الجزاء وسدد قوية لكنها تصطدم فى الشباك من الخارج لتضيع فرصة تسجيل الهدف الأول. حاول سيمبا التسجيل قبل نهاية الشوط الأول عن طريق تنويع الهجمات والتسديدات، بينما وضح رغبة الأهلى فى إنهاء الشوط بالتعادل وبأقل مجهود لتجنب إرهاق لاعبيه فى الشوط الثانى لتخوفه من الاندفاع الهجومى المكثف لأصحاب الأرض لتحقيق الفوز ورد اعتباره على خسارته الكبيرة فى مصر بخماسية نظيفة، وفى الدقيقة 40 كاد سيمبا أن يسجل بعد هجمة سريعة تنتهى بتسديدة قوية يتصدى لها الشناوى، ورد الأهلى بهجمة عن طريق رمضان صبحى لكن الدفاع استخلص الكرة منه. ولم تشهد باقى فترات الشوط جديدا ليطلق الحكم صافرة نهاية الشوط بالتعادل السلبى.

مع بداية الشوط الثانى، هاجم سيمبا بكثافة للتسجيل معتمدا على سرعات لاعبيه. وفى الدقيقة 65 نجح «ميدى كاجيرى» فى تسجيل الهدف الأول لسيمبا بعدما استغل عرضية من خارج منطقة الجزاء ولمسة رأسية ودربكة من دفاع الأحمر وسدد الكرة قوية تسكن الشباك. وفى الدقيقة 83 أجرى الأهلى تغييره الثانى بنزول صلاح محسن، بدلا من كريم نيدفيد، وبعدها احتسب الحكم 4 دقائق وقتا بدلا من الضائع، لم تشهد أى جديد لتنتهى المباراة بفوز سيمبا بهدف نظيف.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة