إيران والشرق الأوسط على رأس جدول أعمال اليوم الختامي لمؤتمر ميونخالهند ترفع الرسوم الجمركية على الواردات الباكستانية بعد هجوم إرهابيوزيرة الصحة تصل مطار الأقصر لتبدأ جولة ميدانيةالجيش الكوبي يعلن دعمه لـ«مادورو»وزير الدفاع الأمريكي: «لا قرار بعد» بشأن تمويل الجدار الحدوديترامب يشيد بالمفاوضات مع الصين: «مثمرة جدًا»الأرصاد: ارتفاع درجات الحرارة تدريجيا.. وانعدام فرص الأمطار غداأسعار الخضروات والفاكهة بالأسواق اليوم الأحد 17– 2-2019.. فيديوبالفيديو| نادين لبكي في لحظة مؤثرة بعد ترشحها للأوسكارإزالة 31 حالة تعدٍ على أراضى أملاك الرى والصرف فى سوهاججددى فى الفطار.. طريقة عمل "بان كيك" الشوكولاتةخلاف فى المنتخب حول ضم كهربا وقفشة فى معسكر مارسبعد "مبمشيش براسى".. مى كساب تنتظر طرح ألبوم "أنا لسة هنا"أكاديمية الأوسكار تعلن عن مقدمى حفل جوائزها الـ91نشوى مصطفى وأحمد فتحى ضيفا "قهوة أشرف".. الثلاثاءاستكمال فض الأحراز فى إعادة محاكمة مرسى ورفاقه بـ"التخابر مع حماس".. اليومهل يساعد العلاج المناعي للسرطان على التخلص من المرض؟أحمد السقا ينعى شهداء سيناء برسالة مؤثرةنقابة الأطباء: 2 مارس موعد استقبال الأطباء الجددأسعار الذهب اليوم الأحد 17 - 2 - 2019 فى الأسواق

برلمان اليونان يجري تصويتًا حول الاتفاق مع مقدونيا بشأن تعديل اسمها

   -  
البرلمان اليوناني

أثينا - (د ب أ)

يجري البرلمان اليوناني تصويتا في وقت متأخر، مساء اليوم الخميس، في ختام مناقشات استمرت يومين حول اتفاق مع مقدونيا بشأن تعديل اسمها.

واحتدمت المناقشات في اليوم الأول، حيث وعد زعيم حزب "الديمقراطية الجديدة" المعارض المحافظ كرياكوس ميتسوتاكيس باستخدام "جميع الوسائل" لمنع التصديق على الاتفاق.

ويحتمل أن يشمل ذلك الدعوة إلى تصويت لحجب الثقة ضد رئيس الوزراء أليكسيس تسيبراس ، الذي نجا من تصويت حول الثقة دعا إليه هو نفسه الأسبوع الماضي على خلفية الاتفاق أيضا.

ونجا تسيبراس من التصويت بفارق ضئيل للغاية، حيث حصل على دعم 151 عضوا من إجمالي 300 عضو.

وقد يؤدي التصويت بشأن حجب الثقة إلى تأخير القرار بشأن اتفاق اسم مقدونيا إلى الأسبوع المقبل.

وأشارت التوقعات إلى أن نتيجة التصويت بشأن الاتفاق سوف تكون لصالح الموافقة عليه بفارق بسيط ، على الرغم من العداء من جانب المعارضة والشعب.

وأنهت مقدونيا بالفعل دورها عبر تعديل الاسم إلى "جمهورية مقدونيا الشمالية"، مضيفة التعريف الجغرافي لتمييز نفسها عن المقاطعة اليونانية التي تحمل نفس اسم "مقدونيا" .

وعندما يصادق البرلمان اليوناني على الاتفاق، سوف تعترف أثينا بجارتها تحت الاسم الجديد.

وأثار الاتفاق ،الذي تم التوصل إليه لإنهاء نزاع دبلوماسي مستمر منذ فترة طويلة عرقلت خلالها أثينا انضمام سكوبي إلى حلف شمال الأطلسي (ناتو) وبدء محادثات انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي، انتقادا شديدا من جانب اليونانيين.

واستجاب أكثر من 100 ألف متظاهر يوم الأحد لدعوة من جماعات قومية يمينية للاحتشاد في أثينا، قبل أن يدخلوا في مناوشات مع الشرطة.

ويعتقد القوميون أن تسيبراس قد تنازل كثيرا بالسماح لدولة أجنبية بالاحتفاظ بــ"مقدونيا" في اسمها .

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة