«الري»: تثبيت علامات الحيز العمراني لـ 13 ألف قرية و127 مدينة على مستوى الجمهورية«العدل» تعلن «إنجازات» إدخال التكنولوجيا في التقاضي خلال عامين (التفاصيل)بعد إيقاف كارلوس غُصن.. مُطالبات فرنسية بتعيين رئيس جديد لـ"نيسان"خطف مسؤول كندي في شركة للمناجم في بوركينا فاسوكيف تؤثر التكنولوجيا على أدمغتنا؟القمر يتعامد على الكعبة المشرفة السبت فى ظاهرة مشاهدة بالعين المجردةالتخطيط والعدل تفتتحان أعمال التطوير التقنىي لمحكمة القاهرة الجديدة الابتدائيةنجوى كرم تستعد لتسجيل أغنية جديدة لعيد الحبحى الهرم ينظم حملة لإزالة تعديات المنطقة الأثرية أمام أبو الهولمحافظ القاهرة يستقبل السكرتير الدائم للمدن الفرانكوفونيةوزير الخارجية يلتقى الممثلة العليا للأمم المتحدة لشئون نزع السلاحالأولمبياد الخاص بأبوظبي على ملاعب دوري الخليج العربيخطة في برشلونة لتفادي مفاجأة ليفانتي في كأس إسبانياالإسماعيلي يكرم حسني عبد ربه بعد اعتزاله3 مصريين يتأهلون لدور الـ32 ببطولة جى بى مورجان للإسكواشنجم المنتخب يوجه رسالة لـ حسني عبد ربه عقب قرار الاعتزالصدمة فى الأهلى .. إصابة وليد سليمان قبل مواجهة شبيبة الساورة بالجزائرحاكم دبي يكشف سرًا عن إحباط محاولة انقلاب عسكري وإحباط اختطاف طائرتين«حقنوهم بمخدر».. هل خدعت تايلاند العالم في قصة أطفال الكهف؟سقوط شقيقين نصبا على مواطن في 5 ملايين جنيه بسوهاج

"الثاني على مستوى العالم".. افتتاح مركز دراسات طريق الحرير بجامعة عين شمس اليوم

   -  
الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي

يشهد الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي، اليوم الأحد، افتتاح مركز دراسات وأبحاث طريق الحرير بجامعة عين شمس، ويأتي ذلك في إطار اتفاقية التعاون بين جامعة عين شمس، وجامعة الشعب الصينية ببكين.

ويفتتح د. خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي، والسفير الصيني سونج آيقوه، ود. عبدالوهاب عزت، رئيس الجامعة، ود. ليو وي، رئيس جامعة الشعب الصينية، المركز بالمبني الفرعوني بالمدينة الجامعية (طلبة) في الساعة التاسعة صباحًا.
وأكدت د. إسراء السيد، مديرة مكتب التعاون الدولي، أن مركز دراسات وأبحاث الطريق الحرير هو المركز الثاني على مستوى العالم، حيث تم افتتاح أول مركز في روسيا، ويهدف المركز إلى إجراء كافة الدراسات والأبحاث والاستشارات الإستراتيجية واللوجستية التي تهم البلدين، في إطار الخطة الاقتصادية المصرية 2030، بالإضافة إلى أنه سوف يتم من خلاله تبادل الخبراء والباحثين والطلاب بين الجامعتين، وعقد العديد من الفعاليات والمؤتمرات المشتركة بين البلدين، حيث تولي دولة الصين اهتمامًا كبيرًا بمصر، حيث إنها دولة محورية وبوابة الشرق الأوسط وإفريقيا.
يذكر أن جامعة الشعب الصينية، هي أول جامعة بحثية سياسية شاملة ببكين - جمهورية الصين الشعبية، أسست في 1937 وتشرف على تدريب القيادات الحكومية بالحكومة الصينية.

لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة