«الري»: تثبيت علامات الحيز العمراني لـ 13 ألف قرية و127 مدينة على مستوى الجمهورية«العدل» تعلن «إنجازات» إدخال التكنولوجيا في التقاضي خلال عامين (التفاصيل)بعد إيقاف كارلوس غُصن.. مُطالبات فرنسية بتعيين رئيس جديد لـ"نيسان"خطف مسؤول كندي في شركة للمناجم في بوركينا فاسوكيف تؤثر التكنولوجيا على أدمغتنا؟القمر يتعامد على الكعبة المشرفة السبت فى ظاهرة مشاهدة بالعين المجردةالتخطيط والعدل تفتتحان أعمال التطوير التقنىي لمحكمة القاهرة الجديدة الابتدائيةنجوى كرم تستعد لتسجيل أغنية جديدة لعيد الحبحى الهرم ينظم حملة لإزالة تعديات المنطقة الأثرية أمام أبو الهولمحافظ القاهرة يستقبل السكرتير الدائم للمدن الفرانكوفونيةوزير الخارجية يلتقى الممثلة العليا للأمم المتحدة لشئون نزع السلاحالأولمبياد الخاص بأبوظبي على ملاعب دوري الخليج العربيخطة في برشلونة لتفادي مفاجأة ليفانتي في كأس إسبانياالإسماعيلي يكرم حسني عبد ربه بعد اعتزاله3 مصريين يتأهلون لدور الـ32 ببطولة جى بى مورجان للإسكواشنجم المنتخب يوجه رسالة لـ حسني عبد ربه عقب قرار الاعتزالصدمة فى الأهلى .. إصابة وليد سليمان قبل مواجهة شبيبة الساورة بالجزائرحاكم دبي يكشف سرًا عن إحباط محاولة انقلاب عسكري وإحباط اختطاف طائرتين«حقنوهم بمخدر».. هل خدعت تايلاند العالم في قصة أطفال الكهف؟سقوط شقيقين نصبا على مواطن في 5 ملايين جنيه بسوهاج

"تبدو أشكالكم مخيفة".. عائلة مسلمة تتعرض للإهانة أثناء زيارة مولودها

   -  
.. عائلة مسلمة تتعرض للإهانة أثناء زيارة مولودها
كتب - محمد عطايا:
ذكرت شبكة "إن بي سي نيوز"، أن عائلة مسلمة توجهت إلى مستشفى في ولاية فرجينيا الشمالية، بأمريكا للاحتفال بولادة طفل جديد، إلا أن موظفي المستشفى أهانوهم بإخبارهم بأنهم "مرعوبين" منهم.
كانت ساعات زيارة المولود الجديد أحمد، سليل عائلة زاهر، قد انتهت تقريبًا عندما توجهت الأسرة إلى مستشفى إنوفا فير أوكس في فيرفاكس، بفيرجينيا، في أوائل ديسمبر، إلا أنهم عندما صعدوا إلى مركز الولادة في الطابق الثالث، واجههم حراس الأمن بالصراخ في وجوههم: "لا يُسمح لكم أن تكونوا هنا.. تبدون مخيفين جدًا".
وأوضحت الشبكة الأمريكية، أن الحراس أمروا العائلة بالعودة إلى الطابق السفلي.
وقالت العائلة إن الحارس استدعى المشرف، وأُثناء حديث الأم معه، أخبرها الأخير أن تصمت وإلا سيطردها خارج المستشفى.
فيما قال أحمد زاهر، أحد أفراد العائلة: "الحراس أخبرونا أنهم لا يريدوننا هنا. الممرضات لا يريدون تواجدنا. والأطباء أيضًا".
واستطردت الشبكة الأمريكية، أن مشرف الأمن اتصل بالشرطة للإبلاغ عن العائلة، في ظل استهجان شديد من أسرة المولود الجديد.
وأكد أحمد زاهر: "كان مفاجئاً بالنسبة لي. لأننا لم نهدد أي أحد بأي شكل من الأشكال. ولم يفعل أحد شيئا"، مضيفًا إن عائلته لم تواجه مثل هذا الإساءة من قبل.
وأضاف: "يعاملوننا بتلك الطريقة فقط بسبب الملابس التي نرتديها"، مستطردًا: "نحن نعيش هنا منذ أكثر من 20 عامًا، لم أشهد تمييزًا بهذا القدر".
فيما أصدرت المستشفى بيانًا عن الواقعة، جاء نصه كالآتي: "تحترم المستشفى وتقدر مجتمعنا المريض المتنوع وتعتقد أن جميع المرضى لديهم الحق في بيئة آمنة ومحترمة وخالية من جميع أشكال التمييز.. إننا نحمل أعضاء فريقنا والمقاولين بأعلى المعايير الأخلاقية، مدعومين بسياسة صارمة ضد التمييز من أي نوع.. جميع الموظفين مدركين لسياستنا المناهضة للتمييز ويطلب منهم إكمال التدريب الأخلاقي والتدريب على الامتثال سنوياً. بعد هذا الحادث، كجزء من وعي الموظفين، تم استعراض السياسة في جميع اجتماعات السلامة اليومية لدينا.. "نحن نفهم مدى أهمية الزوار لمرضانا ورعايتهم. ومع ذلك، تتطلب بعض الوحدات في المستشفى ساعات زيارة عائلية للتأكد من أن جميع المرضى لديهم بيئة هادئة ومداواة".
لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة