«نوستراداموس».. عالم فلك تنبأ بأحداث تحققت بعد وفاته بقرونمواعيد مباريات الأحد 20 يناير 2019.. والقنوات الناقلةتصريحات وزير المالية عن النمو.. الأبرز في صحف الأحدإعلان بيروت المنتظر وانطلاق مؤتمر الشئون الإسلامية.. الأبرز في صحف الأحد"شبورة وسحب".. تعرّف على توقعات الأرصاد لطقس اليوم:9 عادات يومية تضر بصحة شعرك تجنبيها8 أشياء تغفل ربات المنازل عن تنظيفها منها.. أجهزة التحكمبروتوكول تعاون بين مستشفي العريش العام و«التأمين الصحي»تعثر مفاوضات الزمالك لضم ظهير الترجى بـ"المجان"اليوم: افتتاح أكاديمية تدريب الأئمة والوعاظ.. و"يد مصر" يصطدم بالنرويجبتتعب على طول وتنزف.. خلى بالك من نقص هذا العنصرأجندة الأحد.. الأخبار المتوقعة 20 يناير 2019طارق علام يطالب بإعادة افتتاح القرية الكونية مرة أخرىمشرف مركز السموم: سخانات الغاز قد تؤدي للوفاة حال تركها مفتوحةرئيس شعبة الملابس: أوكازيون الشتاء بدأ مبكرا بسبب الكسادأخبار ماتفوتكش| الحكومة تعلن عن 1306 وظائف.. والطقس شديد البرودةارتدوا ملابس ثقيلة.. الأرصاد تحذر رغم استقرار الطقسغرفة الملابس تستعد لـ"غزوة البراند المصرى" لأسواق الشرق الأوسطشعرك بقى "تايجر".. "فيرساتشى" يعيد صبغة الفهد فى عرض أزيائهقرأت لك.. كتاب الثقة.. على أمريكا أن تتعلم الاقتصاد من آسيا

استدرجاه بحجة تشطيب شقة.. اعرف تفاصيل مخطط قتل مهندس ديكور الهرم لسرقته

-  

خطة بسيطة وضعها المتهمان بقتل مهندس ديكور بمنطقة بولاق الدكرور من أجل التخلص منه وسرقته، حيث اتفقوا على قتله بعد علمهم باحتفاظه بمبالغ مالية ضخمة داخل مكتبه بالهرم.

المتهمان وفقًا للتحقيقات، استدرجا المجنى عليه باتصال هاتفى أخبروه فيه برغبتهم فى تشطيب شقة سكنية، بعقار بمنطقة بولاق الدكرور، واصطحباه إلى الطابق التاسع بعقار مملوك لوالد أحدهم، وهناك أطلاقا على رأسه النار.

قرر المتهمان وفقًا لخطتهما، اخفاء الجثة حتى تنتهى الجريمة، فحفرا حفرا داخل المنزل الذي قتل فيه الضحية ووضعوه بداخلها وغطوه بالأسمنت، لتختفى معالمه.

استولى المتهمان على سيارة الضحية، فى الوقت الذي حررت فيه أسرته بلاغًا بتغيبه منذ أكثر من 6 أيام وتم توزيع نشرة من جانب أجهزة الأمن على مديريات الأمن بمختلف المحافظات بمواصفات سيارته.

بعد عدة أيام تلقت مديرية أمن الجيزة إشارة من مدير أمن المنيا بالعثورعلى سيارة بالمواصفات الموضحة بالنشرة، ولكن لا يوجد بها المهندس، وبدأ سقوط الجناة.

وألقت أجهزة الأمن القبض على المتهمين وبمواجهتهما اعترفا بما أسند إليهما من اتهام، وأنهم قتلوا المجنى عليه وسرقوا سيارته، بينما خشوا التوجه لمكتبه لسرقة الأموال التى كانوا على علم باحتفاظه بها.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة