ختام فعاليات معسكر العمل الدولي الحادى عشر لجوالي وجوالات الجامعات العربيةحبس قاتل طفلة سوهاج لسرقة قرطهامحافظ قنا يتابع إنشاءات محطة محولات نجع حمادي الجديدةالقبض على أمين شرطة هارب من 35 حكمًا قضائيًامحافظ قنا يستقبل وفد البرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبةضبط 8 أطنان أعلاف داخل مصنع دون ترخيص بمركز بدرالأقصر تعلن تفاصيل برنامج إعداد القادة للعاملين بالقطاع الحكومي خلال ديسمبرصرف إعانات عاجلة لأسر ضحايا ومصابي حادث تصادم الشرقيةمحافظ الشرقية يتفقد المركز الإقليمي لنقل الدم بمستشفى الأحرار بالزقازيقمحمد صلاح يحطم أرقام جديدة في فوز ليفربول على نابوليالسفارة الهندية: "قطاع السيارات" يشارك في معرض "أوتوتيك" المصري572 إزالة إدارية وتحرير 200 محضر خلال حملات إزالة المخالفات بالقاهرةبث مباشر.. انطلاق اجتماع وزراء التجارة الأفارقة في القاهرةوزير الاتصالات اللبناني يدعو لعقد مؤتمر للشباب العربي .. فيديوفتح منافذ لبيع الأسماك للمواطنين بأسعار مخفضة بالشرقيةختام فعاليات معسكر العمل الدولي الـ 11 لجوالي وجوالات الجامعات العربيةمحافظ الشرقية يعقد اجتماعا لمتابعة نسب ‏تنفيذ أعمال توصيل الغاز الطبيعىيوسف عامر: مؤتمرات الأزهر تحفظ للأمة هويتها وتثري الحركة الثقافية في مصرمتاحة للجميع.. "الإسكان": طرح 500 شقة بالعلمين الجديدة "خلال أسابيع""الصحة": محمد ضاحي رئيسا لأمانة المراكز الطبية المتخصصة

الإمارات ترحب بزيارة بابا الفاتيكان المرتقبة

   -  

أبوظبي (أ ش أ)

رحبت دولة الإمارات العربية المتحدة بالزيارة الرسمية التي سيقوم بها البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية إلى الدولة خلال الفترة من 3 إلى 5 من شهر فبراير القادم.

وأكد الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي - حسبما ذكرت وكالة الأنباء الأماراتية "وام" - اهتمام وتثمين دولة الإمارات بقيادة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة لهذه الزيارة التاريخية، التي تكتسب أهمية خاصة في ترسيخ روابط الصداقة والتعاون التي تميزت بها علاقة الإمارات بالفاتيكان بما فيه خير للإنسانية وخدمة السلام العالمي.

وقال إن بابا الفاتيكان يشارك خلال زيارته في ملتقى الحوار العالمي بين الأديان حول الأخوة الإنسانية ، تلبية لدعوة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وأكد الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان أن زيارة البابا تأتي ضمن جهود الدولة في دعم وإرساء أسس التآخي والتعايش السلمي الإنساني في المنطقة والعالم ، مشيرا إلى أن قبول البابا فرانسيس الدعوة يعزز تلك الجهود ويدفع عجلة الحوار بين الأديان ، مما يوفر أرضية صلبة لتعزيز الأخوة الإنسانية.
وشدد على وجود رغبة دولية حقيقية للخروج بمبادرات وتحركات تسهم في تعميق العلاقات الإنسانية القائمة على التسامح والتعايش المشترك وتصب في صالح البلدان والشعوب.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة