الزمالك يسعى لضم مهاجم المقاولون العربحطب يستقبل مخترع جهاز لتصويت ذوي الاحتياجات الخاصة في انتخابات الأنديةإنبي لـ في الجول: الأهلي لم يطلب التعاقد مع حمدي فتحي وعلي فوزي حتى الآناختر تشكيل الصفقات التي تريد انضمامها لـ الأهليأجندات وأقلام صديقة للبيئة ولافتات من إعادة التدوير بمؤتمر التنوع البيولوجىشمس البارودى تكشف لـ اليوم السابع غدا تفاصيل وأسرار سنوات الغياب٢٠٢ ألف مواطن ترددوا على مراكز كشف فيروس سي بالإسكندرية خلال 5 أياممحافظ الغربية: تقنين أوضاع 247 طلبا بشأن التعديات على أملاك الدولةمحافظ بني سويف: نستهدف فحص 1.7 مليون مواطن في مبادرة 100 مليون صحة"مايوه" بـ6800 جنيه ممنوع استخدامه في حمام السباحة.. فما السبب؟وزيرة البيئة: الدول الإفريقية قادرة على الاتفاق لحل المشاكل البيئيةرئيس "مستقبل وطن": نسعى لقيادة الحياة السياسية وليس احتكارهاعاجل| واشنطن تطالب قطر بجهد أكبر لوقف تمويل الإرهابعاجل| واشنطن تدرج نجل حسن نصر الله على قائمة العقوبات كإرهابي دوليالسيطرة علي حريق مصنع أثاث في حي السلام أول دون وقوع أي إصاباتمحافظ المنوفية يتفقد عددا من مدارس ومخابز قرية كفر داود والطرانةبدء احتفالية مئوية "الوفد" بفيلم تسجيلي يسرد تاريخ الحزبأحمد موسى: 5 آلاف و700 مولود يوميا في مصر«الملا»: نستعد لأول مزايدة لاستخراج البترول من البحر الأحمراجتماع تنسيقي بين النقل النهري والشركة المنفذة لمشورع RIS بالنمسا

توصيات مؤتمر «تمويل التنمية المستدامة»: وضع قوانين وتشريعات لجذب الاستثمارات

-  
نجيب صعب، أمين عام المنتدى العربي للبيئة والتنمية

اختتم المنتدى العربي للبيئة والتنمية، منذ قليل، مؤتمره السنوي الحادي عشر حول «تمويل التنمية المستدامة في البلدان العربية»، الذي عقد يومي 8 و9 نوفمبر الجاري 2018 في بيروت.

شارك في المؤتمر نحو 420 مندوباً و50 متحدثاً من 36 بلداً، يمثلون الهيئات الحكومية والقطاع الخاص والمنظمات الإقليمية والدولية ومراكز الأبحاث والمجتمع المدني والأكاديميين والطلاب.

وأعلن نجيب صعب، أمين عام المنتدى، توصيات المؤتمر، الذي أكد أن الالتزام باتفاقية باريس المناخية وتحقيق أهداف التنمية المستدامة يتطلبان استثمارات ضخمة تحتاج بدورها إلى آليات تمويل مبتكرة، ونظراً إلى أن الحكومات وحدها لا تستطيع تلبية كل الاحتياجات، فإن منظمات العون وصناديق التنمية والشركات والقطاع المصرفي مدعوة بشكل متزايد إلى المساهمة.

وشدد المؤتمر على ضرورة وضع القوانين والتشريعات الضرورية لاجتذاب المساعدات والاستثمارات، ووقف الهدر والفساد.

ودعا إلى تعديل أنظمة دعم الأسعار لإدارة الموارد الطبيعية بكفاءة، خاصة الطاقة والمياه، وتطوير أنظمة الضرائب لتعزيز مصادر الدخل مع تأمين توزيع عادل للثروة.

وأوصى المؤتمر بوضع استراتيجيات وخطط متكاملة واقعية وقابلة للتنفيذ، مع تحديد أولويات واضحة ومتسلسلة لأهداف التنمية المستدامة على المستوى المحلي، وفقاً لجدول زمني محدد للتنفيذ، مدعوم بدراسات جدوى معدّة بشكل جيد، ويجب أن يقترن ذلك باعتماد الإطار التشريعي والتنظيمي الملائم مما يضمن ثقة الجهات المانحة.

من جانبه، قال رئيس الحكومة اللبنانية السابق، فؤاد السنيورة، إن الرقابة ليست بديلاً عن حسن الإدارة، فالفساد ليس فقط عملية سرقة، لأن الإدارة الفاسدة هي الأساس.

وأضاف أن «مكافحة الفساد عملية مستمرة وليست حملة عابرة، والفاسد دائماً يسبق بأساليبه الذين يراقبونه، لذا على أجهزة الرقابة أن تتطور مع تطور أساليب الفاسدين».

واعترض «السنيورة» على المثل الشعبي القائل: «أعطِ خبزك للخباز ولو أكل نصفه»، مطالباً بتحويله إلى»أعطِ خبزك للخباز وراقبه حتى لا يأكل نصفه»، فالمطلوب وضع الكفء في موقع المسؤولية بالتوازي مع قوانين وقواعد تنظم عمله.

وقال «السنيورة»: إن «توزيع الحصص على اُسس منطقية وطائفية وحزبية يحوّل الإدارات إلى مستعمرات للحماية، حيث الولاء ليس للدولة بل لمن أتى بالموظفين إلى الإدارة»، داعياً إلى إصلاح المنظومة الفاسدة التي هي أساس الفساد.

كما تحدث في جلسة مكافحة الفساد، باتريك موليت، رئيس شعبة مكافحة الفساد في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، ومختار الحسن، مدير التنمية الاقتصادية والتكامل في الاسكوا، وأركان السبلاني، كبير المستشارين الفنيين لمكافحة الفساد والنزاهة في المركز الإقليمي لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في الدول العربية، وأيمن دندش، مدير المشاريع والبرامج الميدانية في الجمعية اللبنانية لتعزيز الشفافية-لا فساد. وأدار الجلسة الدكتور ناصيف حتّي، مدير المعهد العالي للعلوم السياسية والإدارية في جامعة الروح القدس- الكسليك.

وتحدث الدكتور سعد عنداري، نائب حاكم مصرف لبنان، عن برامج مصرف لبنان حول الاقتصاد الأخضر وتعاونه مع المصارف اللبنانية في هذا المجال.

وشارك في الجلسة يوس فيربيك، الممثل الخاصّ للبنك الدولي لدى منظمة التجارة العالمية في جنيف، وأمل العربي، مديرة التنمية المستدامة في البنك التجاري الدولي في القاهرة.

وأدار أمين عام «أفد»، نجيب صعب، نقاشاً عامّاً، تلاه إعلان توصيات المؤتمر التي ستُعمم على الحكومات والهيئات العربية والدولية.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة