إسكان البرلمان تعقد 6 اجتماعات لمناقشة مشكلات الصرف الصحى والمياه واستكمال التصالح في البناءالوزراء يوافق على وثيقة ترشيد استهلاك المياه بتطبيق تكنولوجيا القطع الموفرةوضع سيناريوهات لتنفيذ مشروع الخط الملاحي بين بحيرة فيكتوريا والبحر المتوسطالموافقة على طلب النظر لاستصدار ترخيص بناء بعض مباني القابضة للكهرباءخبير مياه دولي: مصر تستخدم ١٪ فقط من ترشيح ضفاف النيل ويجب زيادة النسبةالمجلس الأعلى يختتم الدورة 43 للإعلاميين الأفارقةالاعلى للإعلام يبحث إجراءات ضد قناة الحدث بسبب برنامج أطفالالحكومة توافق على توفيق أوضاع 120 كنيسة ومبنىايتيدا توقع اتفاقية مع ساذرلاند لمضاعفة حجم أعمالها في مصرمدبولي يبحث مع مسئولي فاميد النمساوية التعاون في السياحة الاستشفائيةسفيرنا في بيروت يبحث وأمين عام الإسكوا التعاون بين مصر والمنظمة«الأدوات المنزلية» تتحفظ على عدة نقاط بمشروع قانون الجمارك الجديدضبط عاطل يبيع المواد المخدرة بمحيط جامعة جنوب الوادي في قناأفاعي تثير الذعر في "الخياطة" بدمياط.. والأهالي يستغيثونمدرس يمني يعرض إحدى كليتيه للبيع: "واحدة فقط حتى يأكل أولادي"كسر ماسورة يتسبب في قطع المياه بمنطقة غيط الصعيدي وأمبروز بالإسكندريةندوة للتعريف بالأنشطة المالية غير المصرفية بحقوق المنصورةمحافظ سوهاج: فتح استخراج جوازات سفر مجانية للمكفوفين 15 أكتوبرمحافظ الشرقية يتفقد محطة معالجة صرف صحي الزقازيقتعرف على أول 6 قضايا تناقشها «إسكان البرلمان» في دور الانعقاد الحالي

ممثل الكنيسة: المشاركة بمؤتمر زعماء الأديان دليل التسامح في مصر

   -  
الأنبا ساربيون مطران لوس أنجلوس

أستانا - (أ ش أ):

قال الأنبا ساربيون مطران لوس أنجلوس وممثل الكنيسة المصرية في مؤتمر زعماء العالم والأديان التقليدية، إنه تم دعوة الكنيسة المصرية للمشاركة في المؤتمر بالأستانا في ضوء دور الكنيسة المصرية الوطني والعلاقات الطيبة مع الأزهر الشريف، وبهذا نعطي مثالا للتسامح الموجود في مصر.

وأضاف الأنبا ساربيون، في تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط، على هامش المؤتمر، الذي اختتم أعماله، أمس، في أستانا، أنه حضر العام الماضي لجنة مشتركة بين الكنيستين المصرية والروسية في كازاخستان، وتم التعارف ثم توجيه الدعوة للبابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، للمشاركة في هذا المؤتمر، وكذلك دعوة شخصية له لحضوره بصفته الرئيس المشارك في لجنة الحوار مع الكنيسة الروسية التي لها كنيسة في كازاخستان، مؤكدا أهمية دور الكنيسة القبطية في العالم المسيحي.

وأوضح أنه أجرى لقاءات خاصة على هامش المؤتمر مع القيادات الدينية المسيحية، من بينهم الأسقف الروسي في كازاخستان، ومع القيادات الدينية في كل من الإمارات وباكستان ومفتي موسكو، وكذلك حدث تعارف مع البوذيين، مؤكدا أنه استمع للآراء المختلفة في هذا المؤتمر في أول مشاركة للكنيسة المصرية التي على استعداد للتعاون مع مركز نزارباييف للأديان والثقافات إذا تمت دعوتها.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة