"مستقبل الفكر التنويرى فى مصر والعالم العربى" فى مكتبة مصر الجديدةمحاكمة 45 متهمًا بخلية " تفجير أبراج الضغط العالي"وسائل بسيطة لتخفيف آلام التسنين عند رضيعكأيمن سلامة يوشك على الانتهاء من كتابة مسلسل "ولد الغلابة""تصديرى الصناعات الطبية" يستهدف 30 % نموا بصادراته لتسجل 660 مليون دولاربسكال مشعلانى ضيفة هشام عباس فى "شريط كوكتيل".. غداالنيابة تطلب التحريات حول ضبط عامل نقب عن الآثار داخل منزله بـ"نزلة السمان"الكرش والمخدة .. أغرب موديلات الشنط 2019 اوعى تلبسيهمميجان ماركل تزور نيويورك لحضور حفل استقبال طفلهاضبط 21 هاربا من تنفيذ أحكام تحرير 214 مخالفة مرورية بالمطاردرجات الحرارة المتوقعة اليوم الأربعاء في محافظات مصرتعرف على مهام مركز الحاسبات الإلكترونية بوزارة الداخليةمن أرشيف الصحافة| جنية تحب شابا.. لا تحقق الأمنيات لكن تطلبهاليلى الطرابلسي: عشت في السعودية والإمارات وتونس ولبنان ومصرتوفير مكتب شهر عقاري بمبنى الخدمات الطلابية بجامعة بني سويفالبدء في أعمال توسعة طريق بئر شمسهذه الأطعمة تساعدك فى علاج الإسهال واضطرابات المعدةصور.. أهالى قرية أم الرزق بدمياط يشكون تلوث مياه الترعةالمنشآت الفندقية: تدريب 1600 عامل بجنوب سيناء فى سلامة الغذاء الأسبوع المقبل3.5 مليون مشاهدة لأغاني ألبوم أسماء لمنور أوساط النجوم

صور.. "أم أدهم" أشهر جزارة بالإسكندرية ترفع شعار الشغل مش عيب

   -  
أشهر جزارة بالإسكندرية

الإسكندرية – أسماء على بدر

بمحافظة الإسكندرية تحديدا فى ميدان محطة مصر تجد محل جزارة هو الأشهر بالميدان تلاحظ فيه زحاما ليس فى عيد الأضحى فقط ولكن طوال أيام العام، فهم زبائن يأتون خصيصا لشراء اللحوم الطازجة منه، وكانت المفاجأة أن صاحبة محل الجزارة هى سيدة فى الثلاثينات من عمرها تذبح بنفسها وتدير محل الجزارة وتقوم بمراجعة وجرد الخزينة بشكل يومى، كما أنها تحاسب الزبائن ويعمل لديها أكثر من 10 عمال وجزار ومع قرب عيد الأضحى تستعين بعدد أكبر من الجزارين حتى يتواكب مع الزحام الشديد على محل الجزارة.

كلمة السر "أم أدهم" وهو اللقب الذى تشتهر به رشا داخل محل الجزارة قد تسأل أى شخص عنها فى ميدان محطة مصر ليدلك على عنوان محل الجزارة الخاص بها وهى التى تديره.

التقى "اليوم السابع" بأم أدهم التى قالت إنها تعمل فى مجال الجزارة والذبح منذ 5 أعوام ولاقت ترحابا كبيرا وسط الزبائن والجزارين المحيطين بها وشجعوها على استكمال عملها فى مجال الجزارة، وعند دخولك لمحل الجزارة تجد سيدة وحيدة تقف وسط عشرات العمال تجيد تقطيع اللحوم بحرفية وتحمل فى يديها سكينا ضخما تقوم بسنه أولاً ثم تبدأ بتقطيع اللحوم وتقدمها للجمهور.

عشرات السيدات والرجال يقفون فى طابور ينتظرون رشا لكى تقدم لهم اللحوم ويطلبونها بالاسم فهى المفضلة لديهم على الرغم من وجود عدد كبير من الجزارين داخل محل الجزارة.

وأضافت رشا، أنها تعلمت من أكبر الجزارين طريقة الذبح وتقطيع اللحمة بالشكل الصحيح وأنواع اللحمة حتى احترفت الجزارة مثل أى جزار يعمل من سنوات طويلة فى مجال الجزارة.

وأكدت أنها واجهت فى بداية عملها تحديات من أكثر من مكان عندما يشاهدون سيدة هى المسئولة عن محل جزارة ولكن مع مرور الوقت والتعامل معها أثبت عكس ذلك، وأنها جديرة بالعمل وثقة الزبائن بها حتى الجهات الرسمية والتجار يتعاملون معها حاليا باحترام وتقدير، قائلة: "هناك زبائن يأتون خصيصا لها من مناطق بعيدة ويطلبون منها لحوم لثقتهم فيها الكبيرة ولجودة اللحوم التى تقدمها لهم".

وتقول: إن السيدة تستطيع أن تثبت نفسها وقدرتها على العمل فى أى مكان تعمل فيه سواء عمل شاق أو غير ذلك وجميع الأعمال الشاقة حاليا تمتهنها السيدات بدون أى مشاكل فى حياتها على الرغم أنها قد تواجه تحديات كبيرة فى بداية عملها، إلا أنها تستطيع أن تثبت جدارتها فيها بمنتهى الثقة والجدية.

وقالت إن مهنة الجزارة لا يوجد فيها عدد كبير من السيدات تمتهنها بمحافظة الإسكندرية وعدد السيدات فيها قليل، إلا أن أسماءهم معروفة لدى المواطنين والتجار وأثبتوا جدارتهم أفضل من الرجال ونالوا ثقة كبيرى لدى الزبائن ويأتون إليهم خصيصاً من أماكن بعيدة ليشتروا من جزارة سيدة.

وعن حياتها الأسرية قالت: أنها لا تواجه أية مشاكل بسبب عملها بل إنها لاقت تشجيعا كبيرا من أسرتها للعمل فى هذا المجال وأولادها صغار ولكنها ستخبرهم بأهمية عملها فى مجال الجزارة وأهمية ما تقوم به والدتهم وسيفخرون بها.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 


لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة