الأهلي يدرس تعديل عقود آزارو والشناوي وأجاي وماهر وحمدىمصرع مواطن وإصابة 5 آخرين في حادث تصادم سيارتين بقنامدير بحيرة السد العالى يعلن مضاعفة الإنتاج السمكى لـ20 ألف طن مقارنة بـ2017قبل بيعها بمزاد.. معرض لمتعلقات النجمة الأمريكية مارلين مونروالتنمية المحلية تصدر كتابا دوريا لكافة المحافظين يتضمن تدابير عيد الأضحىالقوات المسلحة تهنئ الرئيس السيسي بمناسبة عيد الأضحىالليلة.. إذاعة صوت العرب تحتفل بوقفة عرفة ببرنامج "الحج معالم ومناسك"المرور تكشف عن استعداداتها خلال أيام عيد الأضحى.. فيديوبوتين يهنئ الوزيرة النمساوية العروس برسالة على سيارة الزفاف.. فيديوزوجان من متحدي الإعاقة يطلبون فرصة عمل.. و"علام" يهديهما كرسي "كهربي"رئيس السكك الحديدية يصرف مكافأة لـ4 عاملين بالهيئة ليقظتهم أثناء العملقنصل مصر بجدة: تصعيد الحجاج إلى عرفات.. وتنسيق كامل لتدارك أي أزمةمحافظ الأقصر يناشد أهالى القرى بالإبلاغ السريع فور ظهور النمل الأبيض بمنازلهم10دورات لتأهيل القيادات العمالية بالتعاون بين وزارة الدفاع ونقابات عمال مصرتعرف على عدد الحجاج المتواجدين فى مكة المكرمة حتى صباح اليومبالتعاون بين وزارة الدفاع و"اتحاد العمال".. 10 دورات تدريبية لتأهيل القيادات العماليةأجيرى يرسم خارطة طريق منتخب مصروليد أزارو: لا أطمع فى تسجيل الأهداف وحدىجماهير الإسماعيلي تحمل الإدارة مسئولية تراجع النتائجالمقاصة يعاقب أنطوى بعد الطرد أمام الزمالك

المرصد السوري: قوات الحكومة السورية تسيطر على معظم مناطق القنيطرة

-  
الجيش السوري - صورة ارشيفية

القاهرة (د ب أ)

سيطرت قوات الحكومة السورية على معظم مناطق محافظة القنيطرة الواقعة جنوب غربي البلاد، بالقرب من مرتفعات الجولان التي تحتلها إسرائيل، وذلك بعد التوصل إلى اتفاق بوساطة روسية مع مقاتلي المعارضة، حسبما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم السبت.

وقال المرصد، وهو منظمة حقوقية سورية معارضة مقرها المملكة المتحدة، إن القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها تمكنوا من توسيع تواجدهم في القنيطرة واستعادوا السيطرة على معظم أجزاء المحافظة باستثناء القطاع الشمالي.

وبموجب الاتفاق الذي توسطت فيه روسيا، حليفة سوريا، فقد وافق مقاتلو المعارضة على تسليم القنيطرة إلى الجيش السوري وتسليم أسلحتهم الثقيلة.

كما يسمح هذا الاتفاق أيضا للمقاتلين الرافضين له بالمغادرة إلى مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة في شمالي سوريا بطريقة آمنة.

ويمثل هذا الاتفاق نصرا كبيرا للرئيس السوري بشار الأسد الذي استعاد مساحات شاسعة من الأراضي في جنوبي سوريا التي مزقتها الحرب وذلك في هجوم شنته روسيا الشهر الماضي.

وغادر نحو 2800 من مقاتلي المعارضة السورية وعائلاتهم محافظة القنيطرة جنوب غربي سوريا يوم أمس الجمعة واتجهوا إلى محافظة إدلب شمال غربى البلاد بموجب اتفاق جديد توسطت فيه روسيا.

وغادرت حوالي 25 حافلة القنيطرة وهي تحمل الدفعة الأولى من المقاتلين وعائلاتهم الذين رفضوا البقاء في المنطقة. وقال المرصد إن نحو 1700 امرأة وطفل كانوا على متن الحافلات.

وبدأت الأزمة السورية باحتجاجات مؤيدة للديمقراطية في مارس عام 2011، وتطور الصراع إلى حرب متعددة الأطراف استقطبت مئات المقاتلين الأجانب.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة