ضبط 1400 لتر تنر مجهولة المصدر بسيارة في الغردقةالسعودية توظف أحدث الابتكارات لخدمة حجاج بيت الله الحرام"التنمية الثقافية": مد التقديم لمسابقة "المواهب الذهبية" لـ10 سبتمبربعثة الحج تخصص رقمين للتواصل مع الحجاج تحسبًا لحدوث طوارئ أو طلبًا للمساعدةقبل طرحه بدور العرض .. تعرف علي شخصية أكرم حسنى بفيلم "البدلة"فيديو.. أنغام تطرح أغنيتها الجديدة "متلخبطة"تعرف على أجر "كامبرباتش" فى الموسم الجديد من Doctor Strangeمريهان حسين تظهر بنيو لوك جديدمعلول ينتظم فى مران الأهلى.. وتدريبات إضافية لصلاح محسنمنظمة الدول الأمريكية تدعو لانتخابات في نيكاراجوا"الأعلى للآثار": عدم تحديد هوية الأشخاص في تابوت الإسكندرية حتى الآنموسم جديد من "أبيض وإسود" بين القاهرة وبرلين والإسكندرية وميونيخمحافظ الدقهلية يتفقد منافذ بيع اللحوم بالمنصورة للمواطنين بسعر 75 جنيها للكيلوإجراء 32 جراحة أنف وأذن بديرب نجم ضمن قوافل الجراحة بالشرقيةمحافظ القليوبية يتابع أعمال رفع القمامة بمدينة الخصوصالأموال العامة تضبط 3 أشخاص نصبوا على المواطنين في 110 ألف جنيه30 سبتمبر.. الحكم في قضية أحداث مكتب الإرشادشريف منير ينشر صورة برفقة منى زكي ومنة شلبي وأحمد مالك: «مفاجأة»الشركة المنتجة لـ «البدلة» تكشف أسباب إلغاء العرض الخاص للفيلم«أليك بالدوين» غاضب بسبب صورة ابنته المثيرة

قرأت لك.. المليونير التلقائى.. ما الذى حدث للحلم الأمريكى؟

-  
غلاف الكتاب

كتب أحمد إبراهيم الشريف
فى كتاب "المليونير التلقائى" لـ ديفيد باخ، والذى صدرت ترجمته عن دار جرير، يناقش كيف ضاع الحلم الأمريكى، وما الذى سيواجهه الأمريكيون على المستوى الاقتصادى مستقبلا. 

ويقول الكتاب "فى مكان ما، وعلى نحو ما، وعلى مدى السنوات القليلة الماضية، حدث شىء لحلم الحياة المثالية بأن تمتلك منزلًا فى حى جميل، وتقود سيارة لطيفة، وتوفر لأطفالك (إذا كان لديك أطفال) حياة أفضل مما كانت لديك، وتتقاعد مع قدر كافٍ من المال، لتفعل ما تريد أن تفعل، وعندما تريد أن تفعل ذلك. ما حدث هو أن هذا الحلم اختفى من حياة الكثير من الأمريكيين.

ويتابع المؤلف أنه بدءًا من أزمة الرهن العقارى فى عام 2007 وما أعقب ذلك من ركود، دخلت أمريكا حالة من الانكماش الاقتصادى المؤلم لا يزال الكثيرون منا يشعرون به. ومع التدهور السريع لسوق المال، رأى العديد من الأمريكيين ثروتهم الشخصية تتبخر، ففى وضعية السوق الهابطة التى مرت بها سوق المال بين عامى 2007 و2009، بلغت خسائر وول ستريت 11 تريليون دولار. 

ويتابع الكتاب للأسف، لم يتعافَ الملايين من الأمريكيين من هذه الخسائر. ونتيجة ذلك، أُجبِر عدد لا يحصى من الناس على ترك التقاعد، والعودة إلى العمل، ولا يمكن لأحد أن يحدد المدة التى سيضطر هؤلاء الناس إلى الاستمرار فى العمل فيها، وفى الوقت نفسه، يتساءل الملايين الذين خططوا للتقاعد فى السنوات من الخمس إلى العشر المقبلة: "ماذا حدث؟ هل سأكون قادرًا على التقاعد؟ أين نصيبى من الحلم؟".

وبالنسبة إلى معظم الأمريكيين، فإن النهج القديم للاستثمار لا يصلح ببساطة فى المستقبل. تأمل ذلك؛ وفقًا للمجلس الأمريكى لثقافة الادخار، فإن ٥٧٪ من جميع العاملين فى الولايات المتحدة يمتلكون مدخرات أقل من ٢٥٠٠٠ دولار أمريكي، ووفقًا لمسح آخر على موقع Bankrate.com، فإن واحدًا من كل ثلاثة أمريكيين ليس لديهم أى رصيد فى البنك. هذا صحيح: صفر، لا شيء، حساب فارغ. وفى الوقت نفسه، تخبرنا أحدث الإحصاءات بأن المواطن الأمريكى العادى مدين حاليًّا بأكثر من 8400 دولار أمريكى كدين فى بطاقات الائتمان.

وحتى جيل طفرة المواليد الذى يُفْترَض أنه من الأثرياء، فإنه يقف على أرض مالية هشة، ويصل نحو 10 آلاف من مواليد جيل طفرة المواليد إلى سن التقاعد كل يوم، ولكن وفقًا لدراسة أجرتها الجمعية الأمريكية للأشخاص المتقاعدين، فإن "ابن جيل طفرة المواليد" لا يملك سوى أصول مالية بقيمة 1000 دولار. وقد يكون اللقب الذى نطلقه عليهم هو الطفرة، ولكن مواردهم المالية فى الحضيض.
المليونير  



لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة