اليورو يرتفع مع هدوء التوترات فى السوق ترقبا لمباحثات بين أمريكا والصينرواد 2030" يحدد معايير اختيار المشاركين فى برنامج "إتقان مهارات العمل لرجال الأعمال"مد موعد تسلم مستندات تأهيل الشركات لإدارة المتحف المصري الكبير حتى 25 سبتمبر المقبلرغم الخلافات.. أمريكا تدرب القوات التركية في سورياجوارديولا يشرح كيفية إيقاف صلاح وزملائهرسميًا.. الجونة يضم هداف أمم إفريقيا للمحليين 2016زياد عمرو يجري جراحة في العمود الفقريالزمالك يؤجل جلسة تسوية مستحقات كريم الحسن إلى الاثنينمصرع شخص دهسته سيارة بمنطقة شرق العوينات في الوادي الجديدمبادرة "أنا إنسان" توزع 100 شنطة مدرسية على الأيتام ومرضى الغسيل الكلوىبالصور| وكيل "أوقاف قنا" يفتتح مسجد "التقوى" بقرية الدير الشرقيمركز الخارجة ينفذ 4 قرارات غلق وإخلاء لمنشآت مخالفةإزاي تعملها.. 5 نصائح من هنري للتسجيل مع السرعة العاليةبعثة الأهلى تغادر تونس صباح غدربة منزل بالفيوم تتهم زوجها بمعاشرة ابنتهما جنسيا وحملها سفاحاخطة بيطرية في الفيوم للمرور على جميع المجازر خلال عيد الأضحى المباركمحافظ المنيا يتفقد زراعات قصب السكر بالصحراء الغربية ويوجه بسرعة التقنين للشباب تنفيذا لتعليمات الرئيس307 سيدات استفدن من قافلة الصحة الإنجابية بالأقصر | صورمعلمين بني سويف يفوز ببطولة الجمهورية في الجمباز والكونغ فو | صورمد موعد تقديم الشركات لإدارة المتحف الكبير حتى 25 سبتمبر

نقيب الفلاحين يقترح خطة للاكتفاء الذاتي من الزيوت

   -  
أبرز 20 صورة لتفقد وكيل التموين لمصنع الزيوت بميت غمرطالب حسين عبدالرحمن أبوصدام النقيب العام للفلاحين، الحكومة بضرورة تشجيع الفلاح على زراعة النباتات الزيتية خلال الفترة المقبلة، كونها بديل أفضل عن المحاصيل ذات الاستهلاك المرتفع لمياه الري.

وأضاف نقيب الفلاحين، في بيان له، أن زراعة النباتات الزيتية، يوفر عملة صعبة خاصة أن مصر تستورد حاليا ٩٧% من احتياجاتها من الزيوت، فيما يعزف الفلاحون عن زراعتها لضعف مردودها الاقتصادي، مشيرا إلى أن محتكري استيراد الزيوت يعرقلون زراعة المحاصيل الزيتيه، كما لا توجد مصانع كافية لعصر الزيوت.

وطالب أبو صدام الدولة بتوفير سعر مناسب لهذه المحاصيل عن طريق نظام الزراعة التعاقدية وتوفير التقاوي المناسبة، وتشجيع المستثمرين على إنشاء مصانع لعصر الزيوت، لا فتا إلى أن الفرصة مواتية بعد تقليص مساحات زراعة الأرز ووجود كميات كبيرة من الأراضي صالحة لزراعة النباتات الزيتية والتي تتحمل نسبة ملوحة عالية.

وتابع: أن استهلاك مصر من كل أنواع الزيوت يقدر بنحو مليوني طن سنويا منهم 400 ألف طن زيت (نخيل واستيارين) ويتم استخدامهم في صناعة السمن النبانى والصابون، بالإضافة إلى استخدام ما يقرب من 300 إلى 350 ألف طن الزيت الأولين في صناعة الزيوت ونحو ١.٢ مليون طن زيت صويا ودوار شمس وذرة.

واختتم: نحتاج زراعة نحو مليوني فدان نباتات زيتية، للاكتفاء الذاتي من الزيوت وانخفاض سعر الاعلاف لأن الكسبه بعد عصر الزيت تستخدم في العلف.
لمطالعة الخبر على جريدة فيتو

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة