محافظ البحر الأحمر يعد المحامين بتخصيص أرض لإنشاء ناد لهمتريد العمل مع عائلة كاردشيان؟.. الأسرة تطلب مساعدين جدداخالد عكاشة: السيسي طالب الأمم المتحدة بإيجاد حلول لأزمات المنطقةالسيسي: ننشئ مدن جديدة لا تقل في تصميمها عن أرقى مدن العالمتلامذة جلال أمين ينعوه: ندين بكل ما تعلمناه من كتبكنائب رئيس غرفة التجارة الأمريكية لـ"السيسي": "أصبحت مؤمنًا بأنك أنقذت مصر"عودة عروض "ديزني لايف" باستاد القاهرة بعد غياب 5 سنوات.. اليوم"العامة للاستعلامات" توقع برتوكول تعاون مع أكاديمية ناصر العسكرية.. اليومإطلاق قافلة "الصحة الإنجابية" بحى الأسمرات.. اليومقمة "السيسي - ترامب" تتصدر عناوين واهتمامات صحف القاهرةالسيسي يؤكد حرص مصر على مواصلة التعاون مع شركة "بوينج"زيارة رئيس الوزراء لمحافظتي سوهاج وقنا.. أبرز أحداث الأربعاءمرجان: الأهلي جاهز لاستقبال الـ140 ألف عضو للتصويت على اللائحةمدرب الجونة: اكتفيت بـ حسبي الله ونعم الوكيل بعد مباراة بيراميدزالصقر: كينو مستمر في بيراميدز حتى الآنحارس وفاق سطيف : التأهل لنصف نهائي دوري الأبطال أمر طبيعيأحمد حسن: الحكام يتحاملون على بيراميدز لعدم اتهامهم بالمجاملةأحمد حسن: الصفقات بالملايين حلال للأهلي والزمالك.. حرام على بيراميدزأحمد حسن: لدينا مبادئ حقيقية.. والناس صدرت نغمة تدمير الأهليطارق فهمي: كلمة الرئيس بالأمم المتحدة محاضرة في العلاقات الدولية

وجوه فى حكومة العيد

   -  

اللواء محمود توفيق.. صائد الإرهابيين وزيراً للداخلية

حتى ظهر أمس فقط، كان اللواء محمود توفيق مديراً للأمن الوطنى، قبل أن يحلف اليمين الدستورية أمام الرئيس عبدالفتاح السيسى، وزيراً للداخلية، خلفاً للواء مجدى عبدالغفار، الوزير السابق.

و«توفيق»، الذى تولى العديد من العمليات التى استهدفت الإرهاب والتصدى والتعقُّب لعدد من الخلايا الإرهابية، والملقب بـ«ثعلب» الداخلية، وضع- منذ تعيينه مديراً للأمن الوطنى فى 28 أكتوبر 2017، عقب حادث الواحات الإرهابى- خططاً استهدفت القضاء على فلول جماعة الإخوان الإرهابية، وملاحقة القيادات والدول التى تدفع وتمول الإرهاب، ونجح هو ورجاله فى الإيقاع بعشرات الخلايا الإرهابية.

وتخرج اللواء محمود توفيق فى كلية الشرطة فى 1980، وعمل بعدة قطاعات بالوزارة، فالتحق بقطاع أمن الدولة «سابقاً»، وتدرج فى المناصب، حتى شغل منصب نائب مدير الأمن الوطنى، ثم مساعداً للوزير.

وجاءت الاستعانة بـ«توفيق» لتجديد الدماء فى وزارة الداخلية، خاصة أنه من المشهود لهم بالكفاءة، وظهر اسمه بقوة فى حركة التغييرات، عقب الهجوم الإرهابى على قوة من قطاع الأمن الوطنى والعمليات الخاصة بمنطقة الواحات، كما نجح فى الإيقاع بأكبر عدد من العناصر الإرهابية التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية.

«أبوستيت».. وزير زراعة بدرجة خبير محاصيل

اختيار الدكتور عز الدين أبوستيت، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى الجديد، كسر احتكار خريجى جامعة عين شمس لهذا المنصب، فالوزير الجديد هو الأول الذى يتولى المنصب من خريجى جامعة القاهرة.

أبوستيت، المولود فى 23 إبريل عام 1956 بسوهاج، متزوج ولديه 3 أبناء، يصفه مقربون بصاحب الرؤية الذى لا يغضب، ومعروف عنه رفض الـ«شللية» فى محيط عمله.

حصل وزير الزراعة على بكالوريوس العلوم الزراعية (محاصيل) عام 1977، ثم الماجستير من جامعة مينيسوتا بالولايات المتحدة الأمريكية عام 1980، والدكتوراه فى العلوم الزراعية، من جامعة كارولينا الشمالية بالولايات المتحدة الأمريكية عام 1983، وتدرج فى المناصب حتى منصب نائب رئيس جامعة القاهرة لشؤون التعليم والطلاب، والمشرف العام على فرع الخرطوم.

يتمتع الدكتور عزالدين أبوستيت، بتاريخ طويل وكبير فى الأنشطة البحثية لتطوير الزراعة، وشارك فى العديد من الأنشطة الإرشادية والمجتمعية، منها الحملة القومية للنهوض بإنتاجية الذرة الشامية والحملة القومية للنهوض بإنتاجية القمح والحملة القومية للتكثيف الزراعى لتحميل فول الصويا على الذرة الشامية، ونال جائزة عبدالحميد شومان للعلماء العرب الشبان، فى العلوم الزراعية عام 1994.

«ياسمين».. خبيرة دولية تحمل حقيبة «البيئة»

ياسمين صلاح الدين فؤاد عبدالعزيز، وزيرة البيئة الجديدة، إحدى الخبراء العرب الأكثر تميزاً لدى الأمم المتحدة والهيئات الدولية، وتعد محليًا من أهم الخبراء فى ملفى البيئة والتعاون الدولى، ومدير مشروع البيئة السابق فى برنامج الأمم المتحدة الإنمائى، وولدت يوم 24 مارس 1975، ودرست بمدرسة بورسعيد للغات، ثم كلية الآداب قسم اللغة الإنجليزية بجامعة القاهرة.

يقول عنها زملاؤها داخل الوزارة إنها متميزة فى ملف العلاقات الخارجية والتعاون الدولى، وقام الدكتور خالد فهمى وزير البيئة السابق قبل مغادرته الوزارة بتوجيه توصيات للقيادات داخل الوزارة بالتعاون معها، قائلاً عنها: «إنها شخصية محترمة ومجتهدة وبتحب شغلها»، وتردد فى أرجاء الوزارة أن اختيارها للمنصب لكى تنشط ملف التعاون الدولى لملفات البيئة فى مصر، وتجلب منحا وموارد مالية للبيئة بحكم علاقاتها القوية فى ملف العلاقات الخارجية.

نجحت «فؤاد» خلال عملها مساعدًا لوزير البيئة السابق فى تنظيم مؤتمر كبير داخل مصر لوزراء البيئة الأفارقة، بعد أن تسلمت مصر رئاسة الدورة من دولة تنزانيا، خاصة أن هذا المؤتمر عاد لمصر بعد 30 عامًا من انطلاقه للمرة الأولى بالعاصمة المصرية، والذى يسهم فى استعادة مصر لدورها الأفريقى الرائد فى كل القطاعات التنموية.

«صبحى».. أستاذ «إدارة الأعمال الرياضية» وزيراً للشباب

أثلج تولّى الدكتور أشرف صبحى الحقيبة الوزارية للشباب والرياضة صدور العاملين فى الأوساط الرياضية، لما يرتبط به الوزير الجديد من علاقات وطيدة وطيبة مع الجميع ونجاحات واسعة حققها عندما كان مساعدًا للوزير ورئيسًا لهيئة استاد القاهرة، حتى مارس 2016 قبل تقدمه باستقالته من منصبه وكشفه وقتها عن ظروف صعبة اعتبرها معوقة لأى تقدم ونجاح، وهى الاستقالة التى جعلت الجميع يرفع له القبعة، خاصة أنه قَلّما يستقيل صاحب منصب بهذا الحجم لشعوره بعدم القدرة على الوفاء بطموحات وآمال الرياضيين، ليعود بعد ذلك لمواصلة العطاء العلمى كأستاذ جامعى فى إدارة الأعمال الرياضية، وهى مهنته التى طالما اعتز بها منذ بزوغ نجمه.

ولم يتوقف نجاح «صبحى» على ما قدمه فى منصبه الأسبق، حيث إنه كان أيضًا من أفضل لاعبى منتخب مصر لتنس الطاولة، فضلًا عن حب الجميع له وتقديرهم لمسيرته عندما كان مديرًا للعلاقات العامة والتسويق بنادى الزمالك، إبان عهد الدكتور كمال درويش، ولم يتوقف نجاحه وتميّزه داخل مصر فحسب؛ بل امتد تفوقه خلال الفترة التى عمل بها فى دولة الإمارات، وكان خلالها بمثابة سفير فوق العادة لمصر، لينال الإشادة والتقدير على جهوده ونبوغه فى الأعمال التى تم تكليفه بها كافة.

الفريق محمد زكى رجل المظلات والحرس الجمهورى وزيراً الدفاع

الفريق محمد أحمد زكى محمد، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، من سلاح المشاة، ولد فى 29 يناير 1956 وتخرج فى الكلية الحربية بتاريخ 1 أبريل 1977، الدفعة 69 حربية، وهو متزوج ولديه ثلاثة أبناء.

حصل على بكالوريوس العلوم العسكرية، وجميع الفرق التأهيلية لسلاح المشاة، والفرق الفنية لسلاح المظلات، والعديد من الدورات التى تتضمن: أركان حرب عام، ودورة كلية الحرب العليا، والدورة العليا لكبار القادة.

تدرج فى جميع الوظائف القيادية بوحدات المظلات حتى عُين قائداً لوحدات المظلات فى الفترة من 18 ديسمبر 2008، حتى 11 أغسطس 2012، ثم عين قائدا للحرس الجمهورى اعتبارا من 12 أغسطس 2012، وتمت ترقيته إلى رتبة الفريق فى يناير 2017.

وحصل الفريق محمد أحمد زكى على العديد من الأنواط والنياشين، هى ميدالية 30 يونيو 2013، وميدالية 25 يناير 2011، ونوط التدريب من الطبقة الأولى، ونوط الواجب العسكرى، وميدالية الخدمة الطويلة والقدوة الحسنة، ونوط الخدمة الممتازة، كما شارك فى حرب تحرير الكويت.

هالة زايد.. سيدة «الصحة» الأولى

يقولون: «أهل مكة أدرى بشعابها»، تلك العبارة تنطبق على الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، ثانى سيدة تشغل المنصب بعد الدكتورة مها الرباط، كما أنها تُعد ثانى وزيرة من أبناء وزارة الصحة تتولى مسؤوليتها على مدار تاريخها، حيث جرت العادة أن يكون الوزير أستاذًا جامعيًا.

«زايد»، كانت المسؤولة عن برنامج الخبراء الأجانب فى عهد الدكتور حاتم الجبلى، وكان البرنامج تابعًا للقطاع العلاجى وأحد أنجح برامج الوزارة، بعدها تولت إدارة المستشفيات، ثم رئيسا لقطاع مكتب الوزير، ثم مديرًا لمعهد التدريب، ورئيس لجنة مكافحة الفساد بالوزارة، وعضو اللجنة التنسيقية لمكافحة الفساد، وأخيرًا مساعدًا للوزير لشؤون المتابعة والتخطيط الإدارى والتدريب.

وتتميز الوزيرة الجديدة، بحسب العاملين بالوزارة، بعلاقاتها الطيبة مع الجميع، قيادات أو موظفين وعمال، ولعل ما فعلته عقب ثورة 30 يونيو، أثناء حالة الفراغ داخل ديوان عام الوزارة عقب رحيل قيادات الإخوان، وتشكيلها لجنة أزمات لإدارة شؤون الوزارة لحين اختيار وزير جديد.

«شعراوى».. رجل «الأمن الوطنى» فى مهمة «التنمية المحلية»

تسلم اللواء محمود شعراوى، مساعد وزير الداخلية لقطاع المنافذ، مسؤولية وزارة التنمية المحلية، خلفا للواء أبوبكر الجندى، فى التشكيل الوزارى الجديد.

«شعراوى» شغل رئاسة قطاع الأمن الوطنى، وقضى حياته المهنية بأكملها ضابطًا به، ولم ينتقل إلى أى جهاز أمنى آخر، وقالت مصادر إن مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، اتصل به قبل أيام لتكليفه بحقيبة «التنمية المحلية»، وعاين الحرس الخاص به مكتبه بمقر الوزارة بالدقى، وخط سيره حال تسلمه مهام منصبه رسميًا ومداخل ومخارج الوزارة.

تخرج اللواء شعراوى فى كلية الشرطة عام 1980، وهو من مواليد 1959، وعقب تخرجه مباشرة التحق بالعمل بقطاع أمن الدولة، وتدرج حتى أصبح مسؤولا بإدارة مكافحة النشاط المتطرف بالقطاع، وتعد عملية «عرب شركس» التى شاركت فيها قوات الجيش والشرطة، وأسهمت فى القبض على المتهمين بقتل عدد من الضباط، وعثر بحوزتهم على كميات كبيرة من المتفجرات والأسلحة، وقتل خلالها عدد من القيادات وخبراء المفرقعات التابعين للخلايا الإرهابية، وتعد من أهم العمليات الناجحة التى قام بها بعد ثورة 30 يونيو.

«نصار» يواجه تحديات «الصناعة»

حمل اختيار المهندس عمرو نصار، وزيرا لحقيبة الصناعة والتجارة، مزيدا من التفاؤل للعاملين فى الصناعات الهندسية، وخاصة مصنعى السيارات، فى وقت تمر به هذه الصناعة بمنعطف مصيرى، مع تطبيق الإعفاءات الجمركية على السيارات الواردة من الاتحاد الأوروبى وتركيا العام المقبل، فيما يأمل مصنعو السيارات أن يستكمل الوزير الجديد ما بدأه الوزير السابق فى إعداد الاستراتيجية تحفيز صناعة السيارات وإخراجها إلى النور.

ويعد نصار أول وزير من قطاع الصناعات الهندسية، وتولى قبل تكليفه مهام منصبه، مسؤول التطوير والأعمال، عضو مجلس الإدارة بشركة «MCV»، الوكيل المعتمد «مرسيدس بنز» للمركبات التجارية والأتوبيسات، وتم تعيينه يناير 2012 وحتى الآن فى منصب الأمين العام للمجلس التصديرى للصناعات الهندسية، وهو المجلس الاستشارى لوزير التجارة الخارجية والصناعة، الذى يهدف إلى تنمية الصادرات المصرية فى قطاع المنتجات الهندسية إلى جانب عضويته فى غرفة الصناعات الهندسية.

عمرو طلعت.. وزير اتصالات «البلوك تشين»

تولى الدكتور عمرو طلعت حقيبة وزارة الاتصالات. التحق «طلعت» بالعمل لدى شركة «أى. بى. إم» منذ عام 1988، وتدرج فى مناصبها على مدار ثلاثين عامًا، حتى وصل إلى المدير العام لفرع الشركة فى مصر عام 2010.

وحصل «طلعت» على بكالوريوس الهندسة الكهربائية من جامعة القاهرة، ليتجه بعد ذلك إلى استكمال دراسته بالخارج ويحصل على درجة الماجستير فى علوم الحاسب الآلى من جامعة «إلينوي» بالولايات المتحدة، ثم درجة الماجستير فى إدارة الأعمال، ثم درجة الدكتوراة فى الإدارة الاستراتيجية من جامعة باريس، وتنتظره بالوزارة عدة ملفات، أهمها «الشمول المالى»، حيث إن وزارة الاتصالات عضو مهم فى المجلس القومى للمدفوعات الذى شكّله الرئيس عبدالفتاح السيسى للتحوّل نحو الاقتصاد الرقمى

ويملك «طلعت» خبرة واسعة فى هذا الملف الذى نفذ فيه عدة مشروعات لها علاقة بتقنية «البلوك تشين» التى تعتمد على رصد كل العمليات والخطوات التى تتم عند إجراء أى معاملة تجارية ليكون متاحًا للمتابعة أمام جميع الأطراف وتتبع المعلومات عبر شبكة آمنة.

«معيط».. «العصامى» وزيراً لـ«خزائن مصر»

يحظى الدكتور محمد معيط، وزير المالية الجديد- فى رحلته العملية التى اجتهد خلالها سواء فى الوظائف الحكومية أو غيرها- بحب واحترام المحيطين به، ويُعد نموذجاً عصامياً اعتمد على نفسه منذ نعومة أظفاره، ويحكى بفخر وحب كيف كان يعمل طوال سنوات الدراسة الجامعية. ووُلد «معيط» فى يوليو 1962، لأسرة بسيطة الحال، وحصل على بكالوريوس التجارة من جامعة القاهرة عام 1984، ويُعد الوزير الثامن منذ ثورة يناير 2011.

وحصل على دكتوراة العلوم الاكتوارية من جامعة سيتى الإنجليزية عام 2003، ونال الماجستير من الجامعة نفسها عام 1997، وماجستير فى التأمين من جامعة القاهرة 1992. وتدرج فى العديد من المناصب الرسمية منذ 2007، وكان آخرها نائب وزير المالية لشؤون الخزانة العامة، رئيس وحدة العدالة الاقتصادية منذ 2016، وقبلها بعام كان مساعداً أول للوزير للملف نفسه، ومساعداً أول لوزير الصحة للشؤون المالية والإدارية، خلال الفترة من 2013- 2015، ونائب رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة