التحقيقات في إطلاق 3 عاطلين الرصاص على كمين بأبو النمرس: "مخمورين"أبرزها "ضحية التختة وعريس حرامي ومؤبد بديع".. نشرة الحوادث المسائية ليوم الأحدبالفيديو- توفيق عكاشة يوجه رسائل لـ"بكري وعلاء عابد ومرتضي منصور"في لفتة انسانية.. جامعة القاهرة تتدخل لحل أزمة طالبين مصابين بالسرطان والقلبأمير الكويت يعزي الرئيس التونسي في ضحايا الفيضانات بولاية نابلأردوغان: سنحدد الفصائل التي سخرج من إدلب مع الروسمناورة بشبين القناطر استعدادًا لمواجهة الأمطار والسيولناهد السباعى تثير الجدل بـ7 صور.. والسبب غامض | صورغدا .. محافظ كفر الشيخ يفتتح المعرض الثاني للكتابوزيرة الهجرة ترد على تساؤلات حول المصريين بالخارج فى مبادرة "اسأل واقترح"تفاصيل لقاء السيسي بوزير الخارجية الإماراتيالسفير الأمريكي السابق بالبحرين: واشنطن كانت تخشى غضب المصريين من غزو العراقوزير التربية والتعليم: «فرحة الأطفال في أسيوط حسستنا إننا عملنا إنجاز» (فيديو)هاني رمزي: زيارتي للغارامات دفعتني لقبول فيلمي الأخيررونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فروسينوني ويتصدر الكالشيو.. فيديوبرشلونة يفلت من الخسارة ويتعادل مع جيرونا 2-2 في الدوري الإسباني.. فيديوعمر السعيد يصنع وأوباما يسجل ثانى أهداف الزمالك أمام المقاولون .. فيديوالشوط الثاني - اتحاد العاصمة (0) - (1) المصري.. 10 دقائق على النهايةالخطيب يكشف موقف الأهلي من اللائحة الاسترشاديةشاهد في دقيقة.. إسدال الستار على "أحداث العدوة" بالمؤبد لبديع

«شفافية وضغط إنفاق».. تفاصيل اجتماع السيسي بالحكومة الجديدة

   -  
جانب من اجتماع السيسي بالحكومة الجديدة

أعرب الرئيس عبد الفتاح السيسي عن ضرورة الاستمرار في جهود مكافحة الفساد ومحاسبة كل من يتجاوز، بالإضافة إلى إيلاء شباب مصر اهتماما خاصا والتفاعل المباشر معهم وإعداد البرامج اللازمة لتمكينهم من المشاركة في تحمل مسئولية الوطن.

واجتمع الرئيس السيسي اليوم الخميس، في قصر الاتحادية مع الوزراء أعضاء الحكومة الجديدة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، وذلك عقب أدائهم اليمين الدستورية.

وصرح السفير بسام راضي المتحدث باسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس السيسي أعرب في بداية الاجتماع عن أطيب تمنياته للوزراء أعضاء الحكومة الجديدة بالتوفيق والنجاح في أداء مهام مناصبهم، موجها في هذا الإطار الشكر والتقدير لرئيس وأعضاء الحكومة السابقة وما قامت به من جهود كبيرة في سبيل تحقيق أهداف مصر التنموية واجتياز العديد من التحديات التي واجهت الوطن خلال فترة دقيقة من تاريخه.

وأكد السيسي في هذا الإطار أهمية أن تكون هناك عملية تسليم وتسلم بين أعضاء الحكومة السابقة والجديدة بشكل مُنظم وسلس وأن تخصص فترة زمنية محددة لذلك حتى يتسنى البناء على الخبرات السابقة، فضلاً عن ضرورة أن يتعرف كل وزير جديد عن قرب على طبيعة وثقافة وزارته، وأن يتم التركيز على سبل الدفع بالعمل المؤسسي وتعظيم الاستفادة من القدرة المؤسسية المتوفرة في كل وزارة، بالإضافة إلى صياغة سياق مهني وفكري داخل كل وزارة يتناسب ويتسق مع الأهداف والتوجهات التي تسعي الدولة لتحقيقها بالقطاعات المختلفة. 

ووجه السيسي كذلك بإيلاء الاهتمام اللازم لتعزيز برامج التأهيل والتدريب للعاملين بمختلف الوزارات والارتقاء بقدراتهم المهنية وتطويرها في إطار التوجه العام للدولة بدعم والاستثمار في القدرات البشرية، فضلاً عن تحقيق المتابعة الدقيقة والتواصل المستمر مع المرؤوسين والرأي العام حول مختلف الملفات والقضايا المطروحة. 

من جانبه، وجه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء الشكر للرئيس السيسي على الثقة التي أولاها له ولأعضاء الحكومة، مؤكدا أن الحكومة الجديدة ستعمل بأقصى طاقتها لتحسين معدلات الأداء والإنجاز في مختلف القطاعات، سيما وأن مصر تسعى لتحقيق نهضة تنموية ملموسة تنعكس آثارها على الحياة اليومية للمواطنين.

وأكد "مدبولي" حرص الحكومة على تبني السياسات واتخاذ الإجراءات التي من شأنها المساهمة في زيادة معدلات الإنتاج والاعتماد على الأفكار المبتكرة غير التقليدية للتغلب على التحديات المختلفة التي تواجهها مصر، مشيرًا في هذا الإطار إلى عمل الحكومة الجديدة على تحسين مستوى معيشة المواطنين وإيلاء الأهمية للفئات الأولى بالرعاية وزيادة كفاءة المنظومة الحكومية وتحقيق المزيد من الشفافية والنزاهة والحفاظ على الأمن القومي المصري وتعزيز دور مصر الرائد على الأصعدة العربية والإفريقية والدولية. 

وأضاف متحدث الرئاسة أن الرئيس السيسي وجه خلال الاجتماع بضرورة تحقيق أقصى درجات التعاون والتنسيق بين جميع الوزارات وأجهزة الدولة بما يسهم في التنفيذ الأمثل لبرامج وخطط الحكومة، خصوصا فيما بين قطاعات ومجموعات العمل المشترك، فضلاً عن مواصلة التعاون القائم بين الحكومة ومجلس النواب بما يكفل تحقيق التكامل والتجانس المطلوب بين السلطتين التنفيذية والتشريعية.

ووجه الرئيس السيسي أيضا الحكومة الجديدة بالالتزام بضغط الإنفاق وترشيد النفقات، فضلاً عن المضي قدما في جهود تحقيق الحوكمة وإنشاء قاعدة البيانات القومية، وذلك جنبا إلى جنب مع المشروعات القومية الكبرى الجاري تنفيذها، وذلك لتحقيق مبدأ حسن إدارة أصول الدولة على النحو الأمثل وتعظيم الاستفادة منها لمصلحة الشعب المصري في المقام الأول.

لمطالعة الخبر على التحرير نيوز

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة