توفير 15 ألف كرتونة مواد غذائية مدعمة من القوات المسلحة لأبناء الشرقيةبحث مشكلة مياه الشرب بقرى مركز بئر العبدهنا الزاهد: فيلم بني آدم مكتمل العناصر وسيحقق النجاحأبلغ عن وجود قنبلة بطائرة تأخر عن ركوبها فسجنته المحكمة 10 أشهرمدير حديقة الأزهر: جاهزون لاستقبال المواطنين خلال أيام العيد .. فيديوالأجهزة التنفيذية ببني سويف تستعد لاستقبال عيد الأضحى .. فيديوتحويل منزل محمد الجواهري لمتحف وطني في بغدادالبورصة تخسر 2.4 مليار جنيه بختام جلسات الأسبوعمضوي يعلن عن قائمة الإسماعيلي أمام الاتحادتقارير إنجليزية تكشف كواليس خطة جوارديولا لإيقاف محمد صلاحدهس راموس ينشر السعادة بين جماهير ليفربول بسبب محمد صلاححفل فني للجنة المرأة بمقرالأهلي فى الجيزةنجم اليونايتد السابق يعطي رأيه في مورينيو بعد انتقاله لأياكسفى يوم ميلاد تامر حسنى.. دولابه "قنبلة نظارات شمسية".. اختار الأجملشاهد.. رحلة عجل من الفلاح إلى الجزار .. العيد فرحةمكتب التحويلات المركزي بجامعة الزقازيق يواصل تلقي الطلباتتكريم سميحة أيوب بمهرجان صلالة السياحي في عمانالكنيسة تنفي لـ"الوطن" تكليف أسقف الشرقية بالإشراف على دير أبومقارحقيقة شرط تقديم مخالصة الضريبة العقارية لتقديم خدمات الكهرباء (التفاصيل)محافظ قنا: نستهدف زراعة 2500 شجرة تنفيذا لمبادرة الرئيس خلال مؤتمر الشباب | صور

ملعب روسي غير مطابق للمواصفات.. والخطر البيئي يهدد موسكو

   -  
ستاد كالينينجراد
نشرت صحيفة "NWI Times" الهندية، تقريرًا قالت فيه، إن موقع استاد كالينينجراد الذي يتسع لـ35 ألف مشجع، والذي سيستضيف مباراة منتخبي إنجلترا وإسبانيا، يعد أحد المواقع الأقل رطوبة في كالينينجراد حيث تم بناؤه في جزيرة "أكتوبر" الواقعة على نهر بريجوليا الملوث، وأرضها طينية رطبة، لكن ذلك تغير في عام 2014، بعد أن تم نقل أكثر من مليون طن من الرمال لتصبح الأرض صالحة لبناء الملعب.

وقالت العالمة البيئية، ألكساندرا كوروليوفا، إن الجزيرة كانت نموذجية، وكانت عبارة عن رقعة صغيرة من الجنة، وكانت صالحة لأن تكون محمية طبيعية.

وقادت كوروليوفا حملة ضد بناء الاستاد، للدفاع عن البيئة، حيث أصبحت الجزيرة مصفاة للنهر الملوث.

ورفض نائب رئيس كالينينجراد كافة التخوفات البيئية، مؤكدا أن موقع الملعب مثالي للغاية، وأنه لم يسمع أي اعتراض موجه من قبل أي عالم بيئي.

وأشارت الصحيفة إلى أنه من بين المخاوف البيئية في العاصمة موسكو، أن كثرة الزائرين لحضور كأس العالم ستتسبب في تفاقم المشكلة المزمنة في التخلص من النفايات لدى مواقع طمرها حيث تم رمي الكثير من النفايات بالقرب من مدينة فولوكولامسك على بعد 68 كيلومترًا من موسكو، وغلف خليط سام من كبريتيد الهيدروجين وغاز الميثان المدينة خلال فصل الشتاء، واشتكى السكان من الطفح الجلدي والصداع، وثارت احتجاجات كبيرة في تسع بلدات بموسكو بسبب التلوث وخطط الحكومة لبناء محارق النفايات.

وأصيب عشرات الأطفال في بلدة فولوكولامسك بأعراض تسمم بالغاز مرتبطة بمكب النفايات.


لمطالعة الخبر على صدى البلد

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة