حازم إمام: طريقة كوبر مثالية لمنتخب مصر.. فاللعب الممتع لم يفد المغرب ونيجيريا"تموين أسيوط": سحب تراخيص لمستودعات رفعت الأسعار أكثر من المقررةانطلاق الانتخابات العمالية فى 13 نقابة عامة بالمرحلة قبل الأخيرة غدًا"السكة الحديد" تعتذر عن تأخر قطار بورسعيد نتيجة تصاعد أدخنة بإحدى عرباتهوزير الطيران : سنعمل على تطوير جميع المطارات المصريةالزراعة: ارتفاع الإنتاج السمكى لـ1.8 مليون طن ونتوقع زيادة 300 ألف نهاية العامالمركزى للمحاسبات يطالب "نايل سات" بتسويق قنوات "ka band" لتضاؤل عائدهااليوم.. عودة "ما وراء الحدث" على extra news بشكل جديداسباب تضخم الكبد منها انسداد المرارةتموين الأقصر تعلن عمل كافة المخابز بصورة طبيعية بعد زيادة أسعار الوقوددار العربية للعلوم تصدر رواية "حمار صادق" لـ أحمد حسن العطيةمبادئ أرستها النقض: حيازة الصيدلى لمواد تستخدم فى تصنيع المفرقعات "مجرم"ليلة هنا وسرور يتجاوز 4 ملايين جنيه في ثاني أيام عيد الفطربث حي HD كورة لايف تونس بث مباشر| مباراة تونس وانجلترا مباشر الاسطورة الان رابط مشاهدة تونس وانجلتراميدو يكشف كواليس لقائه بـ فينجر وحديثه عن الننيأحمد حسن يطير إلى روسيا لمؤازرة منتخب مصر فى المونديالموظفو "ديزني لاند" فقراءمحافظ أسوان يشدد على تركيب استيكر التعريفة بجميع السياراتحازم إمام: لا تقسوا على مروان.. مهاجمو المنتخبات الكبرى لم يظهروا بشكل جيد حتى الآنلأول مرة.. البحرين تستقبل وفدا إسرائيليا رفيع المستوى

فضل صيام «الستة البيض»

-  
صلاة التراويح بمسجد عمرو بن العاص

عن أبى أيوب الأنصارى، رضى الله عنه، أن رسول الله، صلى الله عليه وسلم، قال: «من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر» رواه مسلم.

يوضح لنا الرسول الكريم فى ختام صيام شهر رمضان فضل صيام ستة أيام من شهر شوال الذى يليه، ويبين أن من صامها بعد رمضان كمن صام السنة كلها، وينبغى أن يتنبه الإنسان إلى أن هذه الفضيلة لا تتحقق إلا إذا انتهى رمضان كله، ولهذا إذا كان على الإنسان قضاء من رمضان صامه أولاً ثم صام ستاً من شوال، وإن صام الأيام الستة من شوال ولم يقض ما عليه من رمضان فلا يحصل هذا الثواب، وذلك لأن النبى، صلى الله عليه وسلم، قال: «من صام رمضان ثم أتبعه...» والذى عليه قضاء من رمضان يقال صام بعض رمضان ولا يقال صام رمضان.

وقد صرّح الفقهاء من الحنابلة والشافعية بأن صوم ستة أيام من شوال بعد رمضان يعدل صيام سنة فرضا، وإلا فإنّ مضاعفة الأجر عموما ثابت حتى فى صيام النافلة لأن الحسنة بعشرة أمثالها.

ثم إنّ من الفوائد المهمّة لصيام ستّ من شوال تعويض النّقص الذى حصل فى صيام الفريضة فى رمضان إذ لا يخلو الصائم من حصول تقصير أو ذنب مؤثّر سلبا فى صيامه ويوم القيامة يُؤخذ من النوافل لجبران نقص الفرائض.

وهذه الأيام ليست معينة من الشهر بل يختارها المؤمن من جميع الشهر، فإذا شاء صامها فى أوله، أو فى أثنائه، أو فى آخره، وإن شاء فرقها، وإن شاء تابعها، فالأمر واسع بحمد الله، وإن بادر إليها وتابعها فى أول الشهر كان ذلك أفضل، لأن ذلك من باب المسارعة إلى الخير، ولا تكون بذلك فرضاً عليه، بل يجوز له تركها فى أى سنة، لكن الاستمرار على صومها هو الأفضل والأكمل.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة