مواطنون للهارب هشام عبد الله: الفلوس نسيتك حضن بلدك.. فيديومجدي بيومي: ربط تكليف الصيادلة بالأسنان يعطل دفعة 2017تعرف على مطالب "الأطباء" من وزيرة الصحة فى 2019انطلاق مدرسة الكرة لـ نادى المصري البورسعيدي في بحر البقرافتتاح أكاديمية الأوقاف الدولية لتدريب الأئمة والواعظات.. اليومزاهي حواس: حياة كليوباترا غامضة وأرشح هذه النجمة العالمية لتجسيد شخصيتها5 نصائح لعلاقة زوجية خالية من المشكلات منها.. التسامحاهتمى بجمالك وحافظى عليه.. 10 وصفات طبيعية للعناية بالبشرة والشعراليوم.. انطلاق ماراثون امتحانات الشهادة الإعدادية بالشرقيةنصائح للإنجاب وتعزيز خصوبة الرجال.. تعرف عليهانوال الزغبى تغني "الجمال ليه ناسه" فى ألبومها الجديد«الاتحاد من أجل المتوسط»: الشباب أحد المحركات الرئيسية للتغيير في مجتمعاتنامحلل: صعود الأسهم القيادية وعودة القوى الشرائية شرطين لصعود البورصةفالنسيا يفوز على سيلتا فيجو في الدوري الإسبانيترامب يعرض توفير حماية مؤقتة لبعض المهاجرين مقابل تمويل الجدارفيليكس تشيسيكيدي رئيسًا للكونغو الديمقراطية67 قتيلًا و75 جريحًا جراء حريق أنبوب نفط في المكسيكوفود السودان والمغرب والأردن والسعودية تصل لبنان للمشاركة في «القمة الاقتصادية»"البسكوتة والدحلاب" كتاب جديد لـ شيماء الجمال بمعرض القاهرة الدولى للكتابالليلة.. "رأى عام" يستعرض جهود "التضامن" فى إنقاذ المشردين

بدران: لوجو «المتحف الكبير» أصله أيرلندى

   -  
صور تجمع بين شعارى المتحف المصرى و شركة إنتاج أيرلندية

منذ الساعات الأولى للكشف عن شعار المتحف المصرى الكبير، الأحد الماضى، خلال مؤتمر صحفى عالمى، توالت الانتقادات الموجهة ضد وزارة الآثار، والسخرية من تصميم الشعار الذى اعتبره أساتذة الجامعة والأثريون والمهتمون بالشأن الأثرى فى مصر والباحثون «غير مناسب» ولا يليق بصرح عالمى كالمتحف المصرى الكبير ويفتقر إلى الفن والإبداع وعظمة المقتنيات التى سيحويها المتحف.

ولم يقتصر الأمر على ذلك، بل اتضح أن تصميم الشعار، والذى أكدت وزارة الآثار على أنه مبتكر، وقامت بتصميمه شركة عالمية وصلت تكلفته إلى عشرات آلاف الجنيهات، قد يكون متشابها مع شعار شركة إنتاج سينمائى أيرلندية.

وقال الدكتور أحمد بدران، أستاذ الآثار المصرية القديمة بجامعة القاهرة، إن التطابق كبير جدا بين شعار المتحف المصرى الكبير وشعار شركة QFT The Queen’s film theater. وأضاف «بدران»، فى تصريحات خاصة لـ«المصرى اليوم»، أن (QFT) هى شركة سينمائية أيرلندية تعود نشأتها والشعار الخاص بها إلى عام 1968. ورصد بدران أوجه التطابق، قائلا: هناك تطابق فى طريقة التنفيذ وتصميم الشكل شبه المنحرف، واللون والخط الكتابى.

وطالب على أبودشيش، خبير الآثار المصرية، وعضو اتحاد الأثريين، بإحالة الواقعة إلى الجهات الرقابية والتحقيق فى واقعة «اللوجو المقلد»، والإعلان عن التكلفة الحقيقية التى تم دفعها فى هذا الشعار المقلد. وقال الدكتور خالد غريب، أستاذ ورئيس قسم الآثار اليونانية الرومانية بجامعة القاهرة، إنه يفضل اتباع حسن النية، متابعاً: «قد يكون هناك توارد خواطر حدث، وأدى إلى وجود تشابه بين الشعارين» وتابع: «نطالب وزارة الآثار بالإعلان عن تقرير اللجان التى وافقت على هذا التصميم وأسبابها، والإعلان أيضا عن التصميمات التى تم رفضها وأسبابها كذلك».

وبينما رفض الدكتور خالد العنانى، وزير الآثار، الرد على «المصرى اليوم»، قال الدكتور طارق سيد توفيق، المشرف العام على المتحف المصرى الكبير، فى تصريحات خاصة لـ«المصرى اليوم»، إن تكلفة تصميم الشعار نحو 800 ألف جنيه، ضمن بند تصميم المواد الدعائية والتسويقية للمتحف المصرى الكبير.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة