بعثة فراعنة الطائرة تعود من سلوفينيا صباح اليوممحافظ أسوان يجري حركة تغييرات محدودة في المحلياتهيئة الكتاب تحيي ذكرى "السعيد" بطباعة آخر كتاباتهمحطات في حياة الراحل "ناجي شاكر" مصمم عرائس الليلة الكبيرةبالفيديو| لحظة مصرع فتاة جزائرية بعد سقوطها من أرجوحة بمدينة ملاهيبالصور.. كورتني كارداشيان وكيندال جينر يتنزهان في لوس انجلوسفيديو.. وزيرة البيئة: مخلفات القمامة مشكلة متفاقمة وهدفنا المحافظة على مواردناكيف تساعد طفلك على اختيار ألعاب الكمبيوتر؟مجدي شلبي: 1900 شركة سياحية تنظم الحجوزير التموين: التواصل مع المواطنين يقضي على الشائعات.. فيديومكافحة الآفات توضح طريقة القضاء على النمل الأبيض.. فيديوحاكم الشارقة بالإمارات يتكفل بعلاج الطفلة مصابة بضمور في المخمكافحة 85 منزلا بالأقصر من حشرة النمل الأبيض3 أطباء يحررون محضرا ضد مستشفى المنصورة الجامعي بسبب مريض إيدزوفاة مصمم عرائس أوبريت «الليلة الكبيرة»وزيرة الثقافة تنعى ناجي شاكر رائد فن العرائس«التشكيليين» تنعى ناجي شاكر رائد فن العرائستعرف على حكم لبس الحذاء الطبى للحاج المحرم من ذوى الاحتياجات الخاصة"مستقبل وطن" بكفر الزيات تناقش تشكيل هيئات مكاتب الأمانات وإنشاء الوحدات الحزبية خلال الاجتماع الأولميسي يقود برشلونة للفوز الأول بالليجا على ألافيس

السارين والكلور استخدما في هجومين في سوريا

-  
طائرات حربية تابعة للنظام السوري، تقصف المدنيين بمركز مدينة إدلب، وأسفر القصف عن وفاة 11 مدنياً، وإصابة 28 آخرون، سوريا، 10 أغسطس 2016. - صورة أرشيفية

افادت منظمة حظر الاسلحة الكيميائية الاربعاء ان غازي السارين والكلور استخدما في هجومين في جنوب سوريا في اذار/مارس 2017.
وقالت المنظمة في بيان ان «السارين استخدم على الارجح كسلاح كيميائي في (بلدة) اللطامنة في سوريا في 24 اذار/مارس 2017. ان لجنة التحقيق التابعة للمنظمة خلصت ايضا إلى ان الكلور استخدم على الارجح كسلاح كيميائي في مستشفى في اللطامنة ومحيطها في 25 اذار/مارس 2017».
وبعد ايام من ذلك، في 30 اذار/مارس، استخدم السارين في هجوم ثالث في بلدة اللطامنة وفق ما كان اعلن المدير العام لمنظمة حظر الاسلحة الكيميائية احمد اوزمجو لوكالة فرانس برس العام الفائت.

وتبعد اللطامنة حوالى عشرين كلم من بلدة خان شيخون التي تسيطر عليها فصائل مقاتلة وجهاديون في محافظة ادلب وتعرضت بعد خمسة ايام، في الرابع من نيسان/ابريل 2017 لغارة جوية خلفت 83 قتيلا بحسب الامم المتحدة و87 قتيلا على الاقل وفق المرصد السوري لحقوق الانسان.
وليل 6-7 نيسان/ابريل، اطلقت بارجتان اميركيتان في المتوسط صواريخ من طراز توماهوك على قاعدة الشعيرات الجوية السورية في وسط البلاد.

واضافت المنظمة ان «الخلاصات حول حادثي 24 و25 اذار/مارس تستند إلى شهادات مختلفة وفحوص وبائية وبيولوجية وعينات بيئية».

وتابعت ان «جمع المعلومات وطرح الاسئلة على الشهود اضافة إلى تحليل العينات تطلبت وقتا طويلا للخروج باستنتاجات».

واعلنت المنظمة في ايار/مايو ان خبراءها انهوا اخذ عينات من مدينة دوما السورية التي شهدت في نيسان/ابريل هجوما كيميائيا مفترضا اسفر عن اربعين قتيلا بحسب مسعفين. ولم تعلن المنظمة ما توصلت اليه تحقيقاتها حتى الان.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة