بالفيديو| مدرسة لرعاية الأطفال "العباقرة" في المكسيكدراسة تحذر من النوم أثناء إقلاع وهبوط الطائرةتفاصيل لقاء البابا تواضروس بأسر شهداء حادث المنياصفاء الهاشم وستان لي وغزة.. الأكثر بحثا على «جوجل»محافظ القليوبية: استقبلنا مليون و824 ألف مواطن بحملة القضاء على فيروس Cصور.. افتتاح مكتب بريد نجع القنطرة بسوهاج بتكلفة 80 ألف جنيهمباحث الدقهلية تكشف لغز اختفاء عروس قبل زفافها بأيامس وج .. كل ما تريد معرفته عن معرض المستنسخات الأثرية بإيطالياالوكالة الدولية للطاقة: روسيا مورد الغاز الرئيسي إلى أوروبا حتى عام 2040صحة البحر الأحمر تعلن منح التراخيص لـ16 منشأة طبية بالمحافظةوزيرة البيئة: مؤتمر التنوع البيولوجي يستهدف دمج التنوع بالقطاعات الحيوية3 أسباب تتنبأ بنجاح الجزء الثانى لفيلم Fantastic Beastsرئيس الاسكان الاجتماعي تشرح تفاصيل طرح 60 ألف وحدة في الإعلان العاشرجمارك مطار القاهرة تمنع دخول معدات بطولة العالم للأثقال للمكفوفينمنتخب مصر مكتمل الصفوف قبل 72 ساعة من مواجهة تونسالاتحاد الأوروبي يدرس التحقيق مع مانشستر سيتي وسان جيرمانمستقبل مورينيو مع مانشستر يونايتد مرهون بدوري الأبطالكثافات مرورية فى ساعة الذروة الصباحية بالعاصمةتحرير 36 قضية اتجار غير مشروع بالسلع التموينية فى 3 أيامضبط 81 قضية مواد بترولية وأسطوانات بوتاجاز فى 4 أيام

عمرو خالد يروي تفاصيل الأيام الأخيرة في حياة النبي (فيديو)

   -  
استعرض الدكتور عمرو خالد الداعية الإسلامي، الأيام الأخيرة في حياة النبي صلى الله عليه وسلم بعد أن أدى حجة الوداع، وعاد إلى المدينة، حتى وافته المنية.

وقال خالد في آخر حلقات برنامجه الرمضاني "السيرة حياة"، إن النبي لما شعر بدنو أجله، قال لابنته فاطمة: "يا فاطمة أرى أن الأجل قد اقترب فاصبري يا فاطمة، فإنه ليس هناك امرأة مـن المـسلمين سـتكون أعظم مصيبة منك، فقالت: "الله المستعان"، يعمل على تهيئتها نفسيًا لتلقي خبر وفاته، حتى لا تتفاجأ.

وأشار إلى أنه في تلك الأثناء نزلت آخر آية من القرآن: «وَاتَّقُواْ يَوْمـًا تُرْجَعُـونَ فِيـهِ إِلَـى اللّـهِ ثُـمَّ تُـوَفَّىكُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ»، في الوقت الذي طلب فيه النبي أن يزور شهداء أُحد، وكأنه يـودع الأمـوات بعـد أن ودع الأحيـاء، يقول لهم: الـسلام عليكم يا شهداء أحد أنتم السابقون وإنا بكم لاحقون.

وأضاف: يقول: "اشتقت لإخواني"، فيسألونه من هم؟، يجيب: قوم سـيأتون مـن بعـدي يؤمنـون بـي ولـم يرونـي، اشـتقت لهـم فبكيت.

وأوضح عمرو خالد أن النبي عندما دخل في مرض الموت، أمـر أبـا بكـر بأن يـصلي بالمسلمين، وانتقل إلى حجرة السيدة عائشة بعد أن استأذن زوجاته، "فأراد أن يقوم فلم يستطع فجاء علـي بـن أبـي طالـب والفـضل بـن العبـاس وحملاه إلى بيت عائشة، فرآه الناس محمولًا فبدءوا يجزعون، وامتلأ المسجد النبوي بالناس، يقول: "لا إله إلا الله إن للموت لسكرات".

وذكر أنه "يوم وفاة النبي صلى الله عليه وسلم عند صلاة الفجر قام وفتح الباب الذي يطل على الروضة وكان خاصًا به يخرج منه وحده، فوجد المسجد مليئًا بالناس لأنهم كانوا يبيتون في المسجد منذ مرضه، فتبسم النبي وكانت آخر ابتسامة له من أجل الصلاة، فأحس الناس به وأنه ينظر إليهم فكانوا على وشك الخروج من الصلاة فرحًا لخروجه عليهم، إلا أنه أشار إليهم ليبقوا في مكانهم، وعندما كان ينظر إليهم شعروا كأن الشمس أشرقت عليهم، مع أن الوقت ليل قالوا: لم نر رسول الله أجمل ولا أضوى من هذا اليوم".

وتابع: "جاءت الوفاة عند شروق الشمس يوم الإثنين، ولد ساعة شروق الشمس وهذا يدل على أن ولادته بداية للرسالة، ورسالة للإنسانية جمعاء، ومات عند شروق الشمس لأن رسالته ما زالت باقية".

وأشار عمرو خالد إلى أن الرسول مات وهو في حضن عائشة، كان يتوقع أن تكون وفاته وهو يصلي أو يجاهد أو يقرأ القـرآن، تقـول عائشة: "مات رسول الله بين سحري ونحري".. ابتدأ الإسلام بحضن جبريل في غار حراء وختم بوفاة الحبيب في حضن زوجته.
لمطالعة الخبر على جريدة فيتو

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة