مصرع شاب غرقا في الرياح التوفيقي أثناء السباحة بقرية العماررسميا – بهدف في الـ90+.. فروزينوني يعود للدوري الإيطاليدييجو كوستا.. عاد لينتقم من 2014ميرور: ويلشير سيرحل عن أرسنالسفير مصر في موسكو يستقبل صاحب مبادرة "المونديال بالبدال"وزير داخلية بريطانيا يعترف: لصوص الدراجات النارية سرقوا هاتفيصاروخ أطلقه الحوثيون من اليمن يصيب باكستاني في السعوديةالرئيس الأفغاني يستقبل أعضاء السفارة المصرية والبعثة الأزهريةداعش يتبنى تفجير انتحاري شرقي أفغانستانعودة حركة الملاحة الجوية بمطار الكويت بعد تحسن الطقسترامب: وقف المناورات العسكرية مع سول لأنها مُكلّفة وتستفز كوريا الشماليةوزير خارجية مقدونيا: اتفاقنا مع اليونان مهمميلانيا ترامب تدعو إلى إصلاح في قانون الهجرة الأمريكيأعمال عنف خلال احتجاجات بسبب اتفاقية تغيير اسم مقدونيا«المالية»: 1.5 مليار جنيه لتمويل مرحلتين من مشروع إنارة شوارع الجمهوريةفي أولى جولاته التفقدية.. وزير قطاع الأعمال العام يزور حديقة الميريلاند بمصر الجديدةوزير المالية: وفورات دعم الطاقة ستوجه للتعليم والصحة والحماية الاجتماعية«الجمارك»: ضبط 28 محاولة تهريب بعدد من المنافذ الجمركية«الغرف التجارية»: أنبوبة البوتاجاز بـ50 جنيهًا وتوصيلها للمنزل بـ5 جنيهات فقطتعرف على موعد حجز 20 ألف وحدة سكنية بالمرحلة الثانية بـ«سكن مصر»

«إرادة جيل»: المرحلة المقبلة تحتاج للدعم الشعبي خلف القيادة السياسية

   -  
قال المهندس محمد تيسير عضو المجلس الرئاسي لإرادة جيل التي تضم شباب ٤٠ حزبا سياسيا، إن كلام الرئيس السيسي خلال حفل إفطار الأسرة المصرية كان بمثابة مصارحة مع الشعب المصرى وهو يعتمد دائمًا على المصارحة والمكاشفة.

وأكد محمد حسن عبده، عضو المجلس الرياسة لإرادة جيل، أن إفطار الأسرة المصرية هو تأكيد من الرئيس على أهمية ترابط الأسرة المصرية وشعور الجميع أننا علينا مسئولية تجاه مصر وبخاصة الشباب رجال الغد، وبالتالى علينا التكاتف لعبور المرحلة بعد أن تجاوزنا العديد من الصعوبات.

ودعا الدكتور محمد غنيم عضو المجلس الرئاسى لإرادة جيل، جموع أبناء الدولة المصرية على رأسهم الأحزاب والقوى السياسية للتكاتف خلف الرئيس عبد الفتاح السيسي، لمواجهة أي أخطار تواجه الدولة المصرية، مؤكدا أن المرحلة المقبلة تحتاج دعما شعبيا للقيادة السياسية.

وكان "شباب إرادة جيل"، شاركوا بحفل إفطار الأسرة المصرية بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، ورئيس مجلس النواب ورئيس مجلس الوزراء شريف إسماعيل، ورئيس مجلس الوزراء المكلف بتشكيل الوزارة مصطفى مدبولى وعدد كبير من الوزراء، بالإضافة إلى القيادات الشعبية والسياسية.
لمطالعة الخبر على جريدة فيتو