حورية فرغلي تبدأ استعادة لياقتها البدنية بمشاركة غادة عادلصرف العلاوة للعاملين بالمؤسسات الصحفية القوميةالرئيس السيسي يقر منح علاوة استثنائية للعاملين بالدولة.. وزيادة المعاشات بنسبة 15%مجلس الوزراء ينعى اللواء باقي زكى يوسف: سيظل اسم الراحل الكريم محفورا في سجلات الشرف المصريةمصدر بالكهرباء لـ"بوابة الأهرام": التحالف الصيني يفوز بإنشاء محطة الحمراوين.. وبدء تنفيذ المشروع عقب التوقيعالبابا تواضروس يغادر لبنان عائدا إلى مصر"الصيادلة" تشكل لجنة لصياغة مقترح تعديل هامش الربح وتطالب بمد تطبيق اتفاقية "وش أوت""الصحفيين" ترسل ملاحظاتها على قانون الصحافة والإعلام لمجلس النواب غدا وترجئ النظر في طلب عقد عمومية طارئة"باقي" في قلوبنا .. صلاة جنازة محطم خط بارليف غدا من كنيسة كليوباترانقابة مهندسي القاهرة تنعى اللواء "باقي زكي يوسف" صاحب فكرة اقتحام خط بارليفوزير التعليم العالي: زيارة وفد الجامعات البريطانية لا تخضع لمظلة توأمة الـ 50 جامعةخبير شأن ليبي: الجيش يطهر درنة نهائيا خلال أيام.. فيديوأحمد موسى: 30 يونيو من الأيام المجيدة في تاريخ مصرأحمد موسى يحذر من سب الدولة.. ويؤكد: لكل فرد حرية الانتقادأحمد موسى: مصر لن تعود للوراء مرة ثانيةأحمد موسى:على اتحاد الكرة البحث عن مدرب بدلا من لامورى فى زوريطارق توفيق: عرض آثار توت عنخ أمون بـ المتحف الكبيرالعبادي والصدر يعلنان تحالف «النصر وسائرون»إصابة 4 جنود إسرائيليين في عملية دهس ببيت لحمبسبب ترامب.. طرد متحدثة البيت الأبيض من مطعم بفرجينيا

القضاء يحكم لطالبة بدخول "طب الأزهر" و المساواة مع البنين فى التنسيق

   -  
القضاء الإدارى - أرشيفية

الدقهلية شريف الديب

قضت محكمة القضاء الإدارى، فى القضية رقم 4536 لسنة 72 قضاء إدارى القاهرة، المقامة ضد رئيس جامعة الأزهر، ومدير تنسيق جامعة الأزهر، وعميد كلية طب الازهر بنات، وآخرين، والخاصة بتمكين الطالبة "ندى ابراهيم الترابى" من دخول كلية الطب، بعد أن أدخلوها كلية الصيدلة إجبارا لها حسب تنسيق التمييز بين الإناث والذكور.

الطالبة طلبت فى دعواها بقبول الدعوى شكلا وبصفة مستعجلة بوقف تنفيذ قرار جهة الإدارة السلبى بعدم قبولها فى كلية الطب وترشيحها لكلية الهندسة على غير رغبتها وبالمخالفة للقانون.

وأقرت المحكمة، بعدم صحة تمكين الطلاب الذكور بدرجات أقل من صاحبة الدعوى بدخول كلية الطب، وهو ما يعد ممارسات تمييزية تقيمها جامعة الأزهر ضد الطالبات الإناث ذلك لأن الطالبة حصدت درجات بمجموع 615 ودخلت كلية الصيدلة، ولم تتمكن من الالتحاق بكلية الطب فى حين أن زملاءها الذكور بمجموع 611 وهو الأقل تمكنوا من الالتحاق بكلية الطب، ما يعد انتهاكا لحق المدعية وبالمخالفة لنصوص المواد 9 و 11  و 19 و 53 و 93 من الدستور.

وأكد طارق عبد العزيز، محامى الطاعنة، أن الحكم الصادر تطبيق للدستور والقانون المصرى وتحقيق للمساواة بين ابناء الوطن الواحد فى كافة الحقوق والالتزامات، وذلك لأن القرار المطعون فيه جاء مخالفا لمواد الدستور، إذ لم يرعى المساواة بين البنين والبنات فى تنسيق دخول الجامعات،  واعتمد فى صدوره على أمور مخالفة للصالح العام، وأن الحقوق التى أقرها الدستور المصرى الجديد للمرأة غير مسبوقة فى الدساتير المصرية السابقة، ولكنها تعد حتى الآن "حبرعلى ورق"، لأنه حرم الطاعنة من كلية الطب التى كانت تحلم بها نتيجة قرار غاشم يميز بين أبناء الوطن الواحد.



لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة