محافظ مطروح: 85 % إشغالات الفنادق والقري السياحية فى عيد الفطرمحافظة الجيزة: لصق “استيكر” على سيارات السرفيس عليها 3 أرقام للشكاوىمحافظ الجيزة يحذر السائقين من عدم الالتزام بالتعريفة المعلن عنهاهل تجمع الصداقة كيت ميدلتون وميجان ماركل ؟ شوف لغة الجسد قالت إيهصور.. حريق جزئى بالبوابة الرابعة بمدينة الإنتاج.. وأسامة هيكل:تم السيطرة عليهIncredibles 2 يحصد 180 مليون دولار فى اليوم الأول لعرضهشاهد.. كيندال جينر وبيلا حديد فى عرض Versace بأسبوع الموضة بميلانوخلطة جناوة بريطانية فى أول محطات الصيف لـ Electric Jalabaعفاف شعيب: سعيدة بنجاح "فوق السحاب".. والعمل أدخلنى منطقة فنية جديدةالمركز الثقافى السينمائى يعرض فيلم "الشوق" الأربعاء المقبللطيفة تؤدى مناسك العمرة: "أجمل الأعياد زائرة لسيدى رسول الله"هل خطف ديفيد بيكهام مدربة زوجته فيكتوريا الشقراء الحسناء ؟ اعرف التفاصيلهند صبرى فى عيد الآب تنشر صورة لوالدها وتعلق: "أحبك"سرقة هاتف وزير داخلية دولة أوروبية في الطريق العام«بركة رمضان» تجهز 150 عروساً «يتيمة» فى المنيا وبنى سويففى «كفر الشيخ».. الزفاف «خراب بيوت»الزفة النوبى بـ«الطار والطبلة»الليلة الكبيرةمن سهير زكى وسامية جمال إلى صوفينار وآلا كوشنير.. الراقصات تهز عرش المطربينأفراح المصريين.. دقوا المزاهر (ملف خاص)

الإخوان تكشف نواياها تجاه الملك عبد الله: أمامك فرصة أخيرة

   -  
بدأ إخوان الأردن، في الكشف عن نواياهم الحقيقية، استغلالا للاحتجاجات التي اندلعت في المملكة بسبب غلاء الأسعار، ورفضوا أي تعامل ملكي مع الأزمة، بداية من استقالة الحكومة، نهاية بقمة مكة التي دعا لها الملك سلمان لدعم الاقتصاد الأردني.

وطالب بعض قيادات الإخوان، وعلى رأسهم سالم الفلاحات، مراقب عام الجماعة السابق، بضرورة عمل إصلاحات سياسية، وعدم الاعتماد على مليارات السعودية لتبريد الأزمة قائلا: «لو وهبوا لنا خمسين مليار دولار، لما حلت المشكلة الاقتصادية ما لم تحل سياسيا بإصلاح سياسي».

وأضاف الفلاحات: «صاحب القرار السياسي هو الذي يوجه الإمكانيات المتاحة حتى لو كانت قليلة، ويمكن أن تسير بالاتجاه الصحيح، أما إن غاب الإصلاح السياسي فإن المليارات ستذهب كما ذهبت مليارات أخرى».

وأكمل متطاولا على السعودية، التي يعلم دورها جيدا في تقليم مخالب الإسلام السياسي في المنطقة: «لا نمد أيدينا لا لصديق ولا لشقيق ولا لخصم، نحن دولة يجب أن تقوم على ذاتها ونخلص من هذا عند استرداد أموالنا المنهوبة».

وتابع محذرا الملك عبد الله: أقول لك بصراحة، فيما يخص هذا الجيل، أنا وزملائي وإخواني وأصدقائي، اطمئن نحن مدجنين لدرجة كبيرة، لكن أبناءنا وأحفادنا ما أحد يستطيع أن يدجنهم، مردفا: هذه هي الفرصة الأخيرة ليثق الشعب الأردني بإمكانية تحول حقيقي، هل تستثمر هذه الفرصة أم ستضيع ؟.
لمطالعة الخبر على جريدة فيتو