عاصي الحلاني: أتمنى الأمن والاستقرار للشعب العراقي"الرئاسة": الجهود المخلصة بين مصر والسودان بمثابة إعادة صياغة للعلاقاتتحقيقات سرقة فيلا بأكتوبر: "المتهمون سرقوا النوافذ والخلاطات"شاهد.. خطوات إنهاء عقود الخدمات الإضافية وتفويض عقد الإعاشة للحجاجمسئول مكتب التنسيق بالمنصورة يوضح كيفية التحويل بين أقسام الكلياتبالأسماء.. إصابة 13 شخصاً فى انقلاب ميكروباص على طريق إسكندرية مطروحوزيرة البيئة تدعو لتكثيف جهود اتفاقيات الأمم المتحدة الخاصة بالتنوع البيولوجىسقوط خاطفى محاسب العاصمة الإدارية«خلافات عائلية قاتلة»تفاصيل هروب متهم من النيابة في بنى سويفكل ما تريد معرفته عن الزواج والطلاق فى مصر خلال 2017"الأرصاد": طقس معتدل على السواحل الشمالية.. والعظمى بالقاهرة 36أول تعليق لوزارة الطيران على هبوط اضطرارى للطائرة الأوكرانيةبالأسعار.. دليلك السياحى لقضاء إجازتك بالفيوم.. فيديو وصورهادى الجيار: محمد رمضان يهتم بعمله والثورة كانت سببا لاشتهاره بأدوار البلطجةتحقيقات سرقة فيلا صاحب معرض سيارات بأكتوبر:"المتهمين سرقوا النوافذ والخلاطات"حيل موضة لقوام أكثر رشاقةصحتك فى وصفة.. عصير البنجر لعلاج ارتفاع ضغط الدم"المرشدين السياحيين": غرفة الشركات رفضت تحصيل "القيمة المضافة" من الأجوربعد "عوالم خفية".. الزعيم عادل إمام يفاضل بين 5 قصص لرمضان 2019

جوجل يحتفى بذكرى ميلاد الكاتبة الكبيرة رضوى عاشور

-  
الكاتبه الكبيرة رضوى عاشور

كتب أحمد إبراهيم الشريف
يحتفى مؤشر البحث جوجل، اليوم، بذكرى ميلاد الكاتبة المصرية الكبيرة رضوى عاشور، والتى ولدت سنة 1946، ودرست اللغة الإنجليزية فى كلية الآداب بجامعة القاهرة، وبعد حصولها على شهادة الماجستير فى الأدب المقارن، من نفس الجامعة، انتقلت إلى الولايات المتحدة حيث نالت شهادة الدكتوراه من جامعة ماساتشوستس، بأطروحة حول الأدب الأفريقى الأمريكى.
رضوى عاشور  

فى 1977، نشرت رضوى عاشور أول أعمالها النقدية، الطريق إلى الخيمة الأخرى، حول التجربة الأدبية لغسان كنفانى، وفى 1978، صدر لها بالإنجليزية كتاب جبران وبليك، وهى الدراسة نقدية، التى شكلت أطروحتها لنيل شهادة الماجستير سنة 1972.


فى 1980، صدر لها آخر عمل نقدى قبل أن تلج مجالى الرواية والقصة، والمعنون بالتابع ينهض، حول التجارب الأدبية لغرب أفريقيا. 

كانت أول أعمالها الإبداعية أيام طالبة مصرية فى أمريكا (1983)، أتبعتها بإصدار ثلاث روايات (حجر دافئ، خديجة وسوسن وسراج) والمجموعة قصصية رأيت النخل، سنة 1989. توجت هذه المرحلة بإصدارها لروايتها التاريخية ثلاثية غرناطة، سنة 1994، والتى حازت، بفضلها، جائزة أفضل كتاب لسنة 1994 على هامش معرض القاهرة الدولى للكتاب. 


مع بداية الألفية الثالثة، ستعود عاشور لمجال النقد الأدبى حيث أصدرت مجموعة من الأعمال تتناول مجال النقد التطبيقى وساهمت فى موسوعة الكاتبة العربية (2004)، وأشرفت على ترجمة الجزء التاسع من موسوعة كامبريدج فى النقد الأدبى (2005).


نشرت بين 1999 و2012، 4 روايات ومجموعة قصصية واحدة، من أهمها رواية الطنطورية (2011) ومجموعة تقارير السيدة راء القصصية.

فى 2007، توجت بجائزة قسطنطين كفافيس الدولية للأدب فى اليونان، وأصدرت سنة 2008، ترجمة إلى الإنجليزية لمختارات شعرية لمريد البرغوتى بعنوان "منتصف الليل وقصائد أخرى".

ورحلت رضوى عاشور عن الدنيا فى 30 نوفمبر 2014.




لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة