تعرف على فعاليات المنتدى العربى الصينى فى دورته الأولى بالقاهرةبيومي فؤاد وشيكو في روسيا لدعم المنتخب المصريغدا.. انطلاق انتخابات مجالس الإدارات للنقابات العمالية العامةأصله هندى وطوره الإيطاليون والدقة التاتش المصرى.. أعرف حكاية الكشرىضبط 3 آلاف لتر بنزين مدعم قبل بيعها في السوق السوداء بالشرقية7 يوليو بدء اختبارات المتقدمين لـ"معلم مساعد القرآن" بـ"أزهر أسيوط"تموين الأقصر تعلن عدم تأثر رغيف الخبز بالزيادة الجديدة للمحروقاتضبط 161 قضية متنوعة بالفيوماستياء أهالي القوصية من التلوث الناتج من السلخانة الموجودة بالمدينةشاهد.. مشجعة روسية تقبل مراسل التليفزيون المصري على الهواءرئيس وزراء أستراليا يتدخل لحل أزمة بث مباريات كأس العالمكارباخال يتدرب بالصالة الرياضية أملا في المشاركة أمام إيرانطرد كالينيتش من معسكر كرواتيا في كأس العالم 2018شاهد.. نجوم الفن يصلون روسيا لدعم المنتخب المصرىجرانكفيست يتوج بجائزة رجل مباراة السويد وكوريا الجنوبيةالكوريتان تتفقان على توحيد فرقهما بالألعاب الآسيويةكأس العالم 2018 .. جماهير كوريا الشمالية تشجع "الجنوبية"بعد شائعات طلاقهما.. ماذا قالت فيكتوريا بيكهام عن ديفيد فى عيد الأب؟80 % نسب إشغالات فنادق سهل حشيش خلال العيد.. والألمان يتصدرون الحجوزات5 فراعنة مرشحون لـ"الانتفاضة الكروية" أمام روسيا على طريقة الشناوى

سيارات المستقبل.. و«مركز مجدى يعقوب» و«كلبش ٢» !

-  

يبدو أن المستقبل متجه بالفعل إلى السيارات الرياضية الخدمية أو الـ SUV. رولزرويس كشفت مؤخرا عن أول سيارة SUV فى تاريخها. وقبلها لامبورجينى وغيرها من صانعى السيارات الرياضية! مثل مازيراتى وألفاروميو، وفيرارى أيضا قد تكون فى الطريق! والأمر لم يتوقف عند السيارات الفاخرة والرياضية فقط! كأن الصناعة رفعت لافتة مكتوب عليها: «SUV لكل مواطن»، السيارات الـ SUV والكروس أوڤر أصبحت الأن تصل للأسواق فى جميع الأحجام ومختلف الفئات، بداية من الموديلات متواضعة التجهيز وحتى الفاخرة، وأصبحت الأن أيضا عدد من شركات السيارات الكبرى تتسابق فى تجهيز هذه السيارات بأنظمة منقولة من الفئات الأعلى، وتقدمها بأسعار جيدة للسوق. مثل سيارات مجموعة فولكس ڤاجن على اختلاف علاماتها التجارية، وسيارات تويوتا ونيسان وغيرها.

حتى الشركات المتخصصة فى السيارات الفاخرة، مثل مرسيدس وBMW وأودى وڤولڤو قطعوا الأن شوطا كبيرا جدا فى هذا السباق، وتمكنوا من تقديم سيارات عالية التجهيز بأسعار منافسة نسبيا فى هذه الفئة. منذ عشر سنوات أو أكثر توقع بعض الخبراء فى هذه الصناعة، أن المستقبل سوف يكون للسيارات الرياضية الخدمية الـ SUV والكروس أوڤر، وهو ما يحدث الأن فعلا. حتى على مستوى سوقنا المحلية، الأن لديك اختيارات جيدة بداية من ٣٣٠ ألف جنيه، وحتى الـ ٢ مليون. العشرات من السيارات بأحجام وأسعار مختلفة، تخيلوا هذا هو الوضع فى سوق منغلقة أساسا مثل سوقنا المحلية! السنوات القادمة سوف تحمل لنا المزيد من السيارات الكروس أوڤر، بأحجام جديدة ومبتكرة وتجهيزات مختلفة.

  • ●●

الأسبوع الماضى غادرت القاهرة إلى أسوان. صديقى العزيز وزميل الدراسة والعمل تامر تمام، المخرج بملحق السيارات بالمصرى اليوم، تعرض لأزمة صحية استوجبت نقله على الفور إلى مركز مجدى يعقوب فى أسوان، لإجراء عملية قلب مفتوح. تمت العملية بنجاح، بفضل الله وجهود الأطباء الماهرون، وتامر الأن فى حالة راحة حتى يتعافى وتتم عملية الشفاء. خلال الساعات القليلة التى قضيتها فى أسوان، وهى الزيارة الثانية لى لهذه المدينة الساحرة، كان لدى بعض الملاحظات. بداية من رحلتى من المطار إلى مركز مجدى يعقوب. المرور منضبط لدرجة مدهشة، الناس بتحترم بعض فى السواقة، بيقفوا فى الإشارات الضوئية بدون عسكرى مرور أو كاميرات! أهل أسوان ملتزمون بالنظام بشكل تلقائى جدا، على عكس ما نشاهده فى القاهرة والجيزة! السيارات فى أسوان معظمها من الموديلات القديمة، من كل ٨ أو ١٠ سيارات مثلا سوف تجد سيارة جديدة، لم أشاهد هناك على مدار يومان سوى معرض سيارات واحدا! مركز مجدى يعقوب للقلب، ده قصة تانية خالص! مكان فعلا لا يفرق بين غنى وفقير، الجميع داخل هذه المستشفى متساويين فى كل شيء يخص الرعاية الطبية، والتى تتم على مستوى عالمى بمعنى الكلمة. ساعة واحدة قضيتها داخل هذا المكان، شاهدت خلالها الكثير فعلا! وخرجت مقتنعا بأن هذه المستشفيات، التى تقدم خدماتها الطبية المجانية بالكامل، تستحق منا الدعم المستمر، بالزيارة والتبرع لها وتشجيع كل من نعرفهم على التبرع أيضا. هذه التبرعات تنقذ حياة البشر بالفعل، أطفال وكبار، مقتدرين وغير مقتدرين.

أما عن صديقى العزيز وزميلى تامر تمام، المخرج الصحفى الماهر والانسان المحبوب من جميع أفراد فريق العمل، سواء فى المصرى اليوم، أو فى وكالة پام الإعلانية «الوكيل الإعلانى لجريدة المصرى اليوم». جميعا كنا مطمئنين عليه، لأننا كنا نعرف أنه فى أيد أمينة. أتمنى أنا وجميع زملائى من فريق عمل ملحق السيارات أن يتمم الله شفاؤه، ويعود لمكتبة وينضم لفريق عمله فى أسرع وقت. ألف سلامة عليك يا تامر.

  • ●●

لست من هواة مسلسلات رمضان، ولكنى شاهدت بالصدفة مشهد من مسلسل «كلبش ٢»، عندما هاجمت العناصر الإرهابية الكمين فى الحلقة الأول. المشهد استمر لدقائق وكان مؤلما جدا. بداية من اللحظة التى يمزح فيها الضابط مع أحد المجندين، وحتى استشهاد أفراد الكمين بالكامل. كانت لمحة سريعة جدا تجسد التضحيات التى يبذلها هؤلاء الأبطال حماة الوطن، فى مواجهاتهم المستمرة مع العناصر الإرهابية الخسيسة، التى تلجأ للغدر ولا تجيد القتال. لا أعرف عدد الضباط وأفراد الشرطة والجيش الذين فقدناهم خلال السنوات الماضية، ولكن من المؤكد أن العدد تجاوز المئات. مافيش حد فينا مايعرفش واحد منهم على الأقل. هم فعلا من وقفوا بأجسادهم على خط النار لحمايتنا وحماية وطننا. ومازالت تضحياتهم مستمرة، وسوف تظل. ربنا يرحم أبطالنا وشهدائنا الأبرار، وينزل السكينة على أهلهم ويبرد قلوبهم فى هذا الشهر الكريم.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم