كأس العالم.. ماذا قدم ميسي أمام كرواتيا؟إنجاز مودريتش وسلبية الأرجنتين.. أبرز ملامح اكتساح كرواتيا للتانجو6 حوافز تدفع الفراعنة للفوز على السعودية«الإنجليز» ينتعشون فى حمامات السباحة وملاعب الباسكت بول بعد ثنائية «نسور قرطاج»«المصري اليوم » تؤكد انفرادها: تركى آل الشيخ اشترى «الأسيوطى»طارق الشناوي: محمد إمام يحاول تقليد "الزعيم".. وهيثم أحمد زكي مظلومطارق الشناوي: الفخراني أفضل ممثل دراما في شهر رمضانالكاتب الكبير محمد سلماوى لـ«المصرى اليوم»: هناك خمسة نجيب محفوظ فى الطريقاللواء طيار محمد عباس حلمى قائداً جديداً للقوات الجوية"سلوى" تطعن زوجها بالمقص بعد أسبوعين من الزفاف انتقامًا لتعذيبه لهاالخولي يطالب بإغلاق مواقع التواصل الاجتماعي الناشرة للشائعاتجمال عبد الرحيم: انتهينا من تقرير المواد الخلافية في قانون الصحافةطارق الشناوي: مصطفى خاطر نجم الكوميديا الأول في مصر خلال سنوات"سلوى" تطعن زوجها بالمقص بعد أسبوعين من الزواج انتقامًا من تعذيبه لهانيجيريا تهاجم بالقوة الضاربة للدفاع عن حظوظها فى التأهل أمام أيسلندا«النسور» يتأهب لضرب حصون «لاناتى » للتشبث بالصدارة«السيليساو» تدافع عن كبريائها أمام «لوس تيكوس»شوقى غريب يحتفل بزفاف نجله محمد مساء اليوم«المشاط»: رعاية كأس العالم نوع من الدعاية السياحية والاستثماريةالحكومة تفتح ملفات «الديون» و«الاحتياطى» و«الصحة»

قرارات مهمة لتحصيل مستحقات الكهرباء والغاز لدى شركات قطاع الأعمال في اجتماع الحكومة اليوم

   -  
المهندس شريف إسماعيل

عقد المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا اليوم الثلاثاء، لإيجاد حل نهائي لمشكلة تراكم المديونيات المستحقة لقطاعي الكهرباء والبترول لدى عدد من شركات قطاع الأعمال العام، حيث تم الإتفاق على سداد المديونيات، مع المصادقة خلال 3 أسابيع على قيمة المديونيات.


جاء ذلك خلال الاجتماع الذي حضره وزراء الكهرباء، والبترول، والمالية، وقطاع الأعمال العام، ورؤساء عدد من الشركات القابضة، حيث أكد رئيس الوزراء على أهمية ما يتم الاتفاق عليه في هذا الشأن في ضمان إنهاء هذا النسق غير الصحيح، والحفاظ على حقوق الدولة، وتمكين قطاعي الكهرباء والبترول من تطوير قدراتهما، واستدامة الخدمات التي يتم تقديمها، والارتقاء الدائم بها لتكون على النحو الأفضل.

كما أشار رئيس الوزراء إلى أهمية وضع ضوابط لعمل الشركات القابضة من حيث سرعة الانتهاء من إعادة الهيكلة والتطوير، لتعود مرة أخرى لتحقيق الأهداف التي تم إنشائها من أجلها، وبما يحقق مساهمتها الفاعلة في زيادة الإنتاج والدخل القومي، فضلاً عن تخفيف العبء عن الموازنة العامة للدولة.

وتقرر خلال الاجتماع قيام وزارة قطاع الأعمال العام من خلال الشركات القابضة بسداد نسبة 25% من المديونية المستحقة على الشركات القابضة ذات المديونية الضخمة، على أن يتم سداد المبلغ المتبقي خلال 36 شهراً، مع مراجعة الاتفاق في نهاية كل عام مالي، وتلتزم الشركات بسداد المستحقات الشهرية، وفي حالة عدم السداد تتخذ الإجراءات القانونية طبقأً للتعاقد.

كما تقرر سداد المتأخرات المستحقة لوزارة الكهرباء لدى عدد من شركات قطاع الأعمال العام ذات المديونية المحدودة بصفة عاجلة، في ضوء قدرة الشركات على سداد كامل المتأخرات.

وفيما يتعلق بالمديونية لدى قطاع الغاز، فقد تقرر قيام وزارة قطاع الأعمال العام من خلال الشركات القابضة بسداد نسبة 10% من المديونية المستحقة على الشركات القابضة، على أن يتم سداد المبلغ المتبقي خلال 60 شهراً، مع مراجعة الاتفاق في نهاية كل عام مالي، وتلتزم الشركات بسداد المستحقات الشهرية، وفي حالة عدم السداد تتخذ الإجراءات القانونية طبقأً للتعاقد.


لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة