الإسماعيلي يصدر بيانًا حول استبعاده من دوري أبطال أفريقياهشام يكن: خروج الزمالك من تصنيف أفضل 10 أندية أفريقية «مُحزن»وصول البطاقة الدولية لـ«خربين وكريستيان» لاعبا بيراميدزإشبيلية يحرج برشلونة بهدفين في كأس ملك إسبانيا ..فيديوتركي آل الشيخ: الأهلي يحتاج صفقة واحدة فقط وهي مجلس إدارة جديدتركي آل الشيخ: أتمنى أن تقبل إدارة الأهلي استقالتي من رئاسة النادي الشرفية8 أفلام عربية ترشحت لجائزة الأوسكار (صور)حيثيات الحكم على قاتل والدته بالسجن المشدد 3 سنوات في الخانكةوالدة شهيد الشرطة تنفعل على محافظ الدقهلية: "أنا أتوجعت .. حرام عليكم""تضامن دمياط" تكثف جهود القضاء على ظاهرة التشردمحافظ كفرالشيخ يكلف بضرورة البدء في دهان واجهات العماراتوالدة شهيد: محافظ الدقهلية رفض مقابلتي.. وكرامتنا قبل كل شيء ..فيديوتركي آل الشيخ: لن أتعامل مع النادي الأهلي مرة أخرى"من النوى" تقدم توليفة طرب وبيانو تونسية فى أول حفلات 2019مدير"الثقافي الروسي" يكشف عن تحضيرات فعاليات عام الثقافة والحضارة المصري الروسي في 2020عناوين جديدة لكبار الكتاب في احتفالات "ميريت" بعيد التأسيس العشرين في معرض الكتابخالد بن سلمان: ميليشات الحوثي مصممة على استمرار معاناة اليمنييناتحاد الكرة يعلن موقفه الرسمي من أزمة الأهلي وعبد الله السعيدكيف سيؤثر استبعاد الإسماعيلي على المجموعة الثالثة.. شباب قسنطينة المستفيد الأكبرمحافظ بني سويف يهنئ الرئيس السيسي بعيد الشرطة واحتفالات 25 يناير

شريهان: كنت أتمنى أن يتعرف الناس علي بعد المرض

-  
الفنانة شريهان

قالت الفنانة شريهان، إن وزنها وصل لـ١١٧ كيلو جراما، بعد العملية التي أجرتها عقب إصابتها بالسرطان، مما جعل ملامحها تتغير بشكل كبير، للدرجة التي كان لا يعرف فيها أحد من جمهورها خلال تواجدها في الخارج.

وأضافت نجمة الاستعراضات في حوارها ببرنامج "الناس العزاز"مع الكاتب مدحت العدل على إذاعة Drn، نها كانت تحب أن تكون أول ليلة عرض في مسرحيتها مثل آخر مرة مما كان يضعها في إرهاق كبير؛ حيث إنها كانت تحضر للمسرح يوميًا من الساعة السابعة وحتى الثانية بعد منتصف الليل وكانت تحاصرها الجماهير في الوقت الذي كانت تتمنى فيها لحظة هدوء حتى أنها كانت تخرج مخبأة لوجهها حتى لا يعرفها أحد لكنها جاءت فجأة وتمنت أن تعود إليها هذه الأضواء.

واستكملت الفنانة: بعد ابْتِلائِي بالمرض الذي أشعر فيه برضا كبير من الخالق كان وزني وصل في البداية لـ ٣٩ كيلو ثم وصل إلى ١١٧ بعد العملية حينها لم يكن أحد يعرف ملامحي خلال تواجدي بالخارج بصحبة ابنتي وهذه الفترة كنت أتجول فيها بين باريس ولندن ومكة وفي هذه اللحظات كنت أتمنى فقط لحظة من تلك التي كنت أعيشها في نجوميتي للدرجة التي كنت أتحقق فيها عيون الجماهير أملًا أن يتواصلوا معها ويعرفوها.


لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة