الأهلى يمنح لاعبيه راحة اليوم ويجهز سعد سمير لمواجهة سطيفدراسة حكومية تتوقع وصول السكان إلى 114 مليونا بحلول 2030سيف زاهر: منتخب مصر مثل "رسم القلب"اتحاد الكرة لأجيري: لا تنخدع بالتأهل لأمم إفريقيا 2019طلعت يوسف: إصابات الأهلي؟ 50% لكارتيرون و50% لسهر اللاعبينهولندا تتعادل مع بلجيكا إيجابيا في مباراة ودية.. فيديوطلعت يوسف: صلاح الأحق بقيادة المنتخبطلعت يوسف: الاستلام والتسليم أزمة لاعبي الدوري المصريكل سنة وأنا طيب.. بهذه الطريقة احتفل الفنان سليمان عيد بذكرى ميلاده الـ49"مخدرات في الجبنة".. رغبة سجين توقع خطيبته في قبضة الشرطة بحلوانفيديو| من القاهرة لموسكو.. حرب أكتوبر في 3 خطابات للرئيس خلال أسبوعينشاهد.. طهران تنهب الغاز القطرى بتواطؤ من تميم بن حمداليوم.. قمة مصرية روسية بين السيسي وبوتين بمدينة سوتشيانعقاد الاجتماع الشهري لـ"تنفيذي القاهرة" بحضور المحافظ ورؤساء الأحياءمن السندات إلى التكنولوجيا.. أين تستثمر السعودية أموالها في الخارج؟اعرف "الدنيا متعتها فى إيه" عند رواد "تويتر"شادي محمد يكشف سبب ابتعاده عن الإعلام: «قعدة البيت أشرف» (فيديو)طقس معتدل على معظم الأنحاء.. والعظمى بالقاهرة 28معرضا "أهل كايرو" و"رؤى" فى جاليرى بيكاسو.. السبتعمرو دياب يحقق 26 مليون مشاهدة لأغنية بحبك أنا

البنك المركزي يقرر الابقاء على سعر فائدة الإيداع والاقراض دون تغيير

-  
طارق عامر محافظ البنك المركزي

قررت لجنة السياسة النقديـة للبنك المركزي المصـري في اجتماعها اليوم الخميس الموافق 17 مايو 2018 الإبقاء على سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة دون تغيير عند مستوى 16.75% و17.75% على الترتيب، وكذلك الإبقاء على سعر العملية الرئيسية للبنك المركزي عند مستوى 17.25% وسعر الائتمان والخصم عند مستوى 17.25%.

وأوضح البنك في بيان رسمي له اليوم، أن المعدل السنوي للتضخم العام استمر في الانخفاض في مارس وأبريل 2018 ليصل الي 13.1٪، في حين استمر انخفاض المعدل السنوي للتضخم الأساسي في مارس وظل دون تغيير في أبريل عند نحو 11.6٪، وبذلك يعتبر معدل التضخم العام والأساسي في ابريل 2018 هو الأدنى منذ مايو وأبريل 2016، على الترتيب.

وقد استمر معدل نمو الناتج المحلى الإجمالي الحقيقي في الارتفاع للربع الخامس على التوالي ليسجل 5.3٪ في ديسمبر 2017 ومتوسط قدره 5.0٪ خلال عام 2017، وهو الأعلى منذ عام 2010. كما استمر انخفاض معدل البطالة في مارس 2018 ليصل الي 10.6٪، وهو الأدنى منذ ديسمبر 2010.

وعلى الرغم من تحقق المخاطر المحيطة بارتفاع الأسعار العالمية للبترول، خاصة خلال أبريل ومايو 2018، فقد ظلت النظرة المستقبلية للتضخم المحلي متسقة مع تحقيق المعدلات المستهدفة من قبل البنك المركزي وهي 13% (± ٪3) في الربع الأخير من عام 2018 ومعدلات احادية بعد ذلك، -بحسب البنك-.

وبالإضافة الي تطور الأسعار العالمية للبترول، استمرت وتيرة تقييد الأوضاع النقدية العالمية في تشكيل مخاطر من جانب الاقتصاد العالمي. فضلاً عن المخاطر من جانب الاقتصاد المحلي المتمثلة في الإجراءات المحتملة لإصلاح المالية العامة للدولة والضغوط الناجمة من جانب الطلب.

ويتسق قرار اللجنة بتثبيت أسعار العائد الأساسية لدي البنك المركزي مع تحقيق معدلات التضخم المستهدفة. وسوف تستمر اللجنة في متابعة التطورات الاقتصادية عن كثب، ولن تتردد في تعديل سياستها لتحقيق هدف استقرار الأسعار على المدى المتوسط.

 

لمطالعة الخبر على التحرير نيوز

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة