ارتياح لدى بعثة المنتخب في إيطاليا بعد ظهور نتائج أشعة محمد صلاح5 معلومات قد لا تعرفها عن المٌذيعة الراحلة سميحة أبو زيدكريستوفر نولان يصف ستانلي كوبريك المخرج الأعظم في تاريخ السينماطرح الأفيش الدعائى من "ليلة هنا وسرور" لمحمد إمام وياسمين صبرىاخبار نادى الزمالك اليوم الاحد 27 / 5 / 2018 توقيع عمر السعيدحرس الحدود يتعاقد مع مدافع طلائع الجيشإدارة معلومات الطاقة الأمريكية: مصر صدرت 26 مليار قدم مكعب غاز يوميا بـ2016الأمن الوطني يكشف.. كيف خطط "أبو أيوب" لتجنيد عناصر "ولاية سيناء"؟ننشر بنود المبادرة الفرنسية التي سيجري بحثها في مؤتمر باريس يوم 28 مايوتفاصيل مكالمة السيسي لمحمد صلاح«القابضة للمطارات» تنفذ مشروع علاج لأسر العاملين بالشركةوفاة علي لطفي رئيس وزراء مصر الأسبق.. والجنازة غدا«الصيادلة» تناقش مع «الصحة» مشكلات تكليف أعضائهاوزيرة الهجرة تشارك في إفطار إحدى خيم مبادرة «فطارنا مع أهالينا» (صور)متحدث الرئاسة: السيسي يضع كافة إمكانيات الدولة الطبية لمحمد صلاحمصر للطيران: 12 رحلة إضافية لنقل جماهير المنتخب لكأس العالمجامعة المنيا تكرم رموز الصحافة والإعلام بالمحافظةإزالة 10 حالات تعدي على الأراضي الزراعية ببلبيسزعيم الأغلبية البرلمانية يحذر النواب من تغيير الصفة الحزبيةطلب إحاطة حول قواعد حصول شباب الأطباء على شهادة البورد المصري

عمرو يوسف يخرج من السجن في الحلقة الأولى من "طايع".. وإهداء لروح روبير طلعت

-  
عمرو يوسف

شهدت الحلقة الأولى من مسلسل "طايع" محاولات بطل العمل عمرو يوسف المستمرة للبقاء في السجن وعدم الخروج بعد تنفيذ فترة عقوبته.


ويصيب طايع أحد نزلاء السجن بآلة حادة في الوجه، حتى تمدد عقوبته كي لا يخرج، وذلك هربًا من الثأر، كما تطالبه والدته، التي تجسد دورها الفنانة سهير المرشدي.

ويفاجأ طايع بضابط مكافحة الآثار، الذي يجسد دوره الفنان محمد علي، في السجن، حيث يخبره بأن هناك تعليمات لإدارة السجن بالتعامل معه كأنه غير موجود، وأن كل محاولاته من أجل تمديد عقوبته ستفشل، وأنه عليه الخروج من أجل التعاون معه في الإيقاع بـ"حربي"، تاجر الآثار، الذي يجسد دوره الفنان عمرو عبدالجليل.

وتقوم "مهجة"، التي تجسد دورها الفنانة صبا مبارك، بزيارة حبيبها "طايع" في السجن، وهي الأخرى مهددة بالثأر من حربي، ولكن في حالة تزوجت وأصبحت حامل.

ويضطر "طايع" للخروج من السجن، بعد تأكده من معلومة أن شقيقه الأصغر يعمل مع "حربي" تاجر الآثار، إلا أن والدته تعامله بشكل سيء لهروبه وامتناعه عن الأخذ بالثأر.

وفي النهاية يهاجم "جابر" ابن "عائلة عسران" منزل "طايع" للأخذ بالثأر، إلا أنه يفاجأ بـ"حربي" ورجاله الذين جاءوا لحماية "فواز" شقيق "طايع" الأصغر، ويصوب جابر بندقيته بناحية "طايع" لقتله.

وفي لفتة طيبة من أسرة المسلسل، بدأ تتر النهاية بإهداء إلى روح المخرج المنفذ الراحل روبير طلعت، الذي رحل قبل أيام من بدء شهر رمضان الكريم.


لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة