تعليق الزي المدرسي على ساري العلم.. ومسؤول: مالناش دعوةجوارديولا يشيد بأجويرو: أسطورة حقيقيةمدبولي يشيد بمعدلات إنجاز المشروعات القومية والتنموية بمحافظة أسيوطرئيس الوزراء يوافق على تدبير 11 مليون جنيه لتشغيل المعجل الخطي"أمهات مصر" يرصد شكاوى أولياء الأمور في بداية العام الدراسيبالصور.. محافظ الجيزة يرافق أسرة شهيد في أول أيام الدراسة ويتفقد مدرستينرئيس جامعة القاهرة يفتتح المؤتمر الدولي الأول لمركز الدراسات اليابانيةرئيس الوزراء يتفقد 11280 وحدة إسكان اجتماعى وخدماتها بأسيوط الجديدةبالصور.. قيادات التعليم يتابعون أول أيام الدراسة في دمياطالخطر ما زال قائما في ولايتين أمريكيتين بعد الإعصار فلورنسرضا حجازي: «نسعى لنجاح منظومة التعليم الجديدة» (فيديو)بيراميدز: حكام أجانب لكل مبارياتنا؟ لا.. لكن سنطلبهم للزمالكصوت القاهرة تطالب ماسبيرو بسداد إيجار شاشات لبرنامج دائرة الضوءتترات جديدة وفترات مفتوحة لنصر أكتوبر في البرنامج العامأصالة تنتقد رد فعل الشعب العربي في أزمة اللاجئينداكوتا جونسون تخطف الأنظار بافتتاح «Bad Times at the El Royale» (صور)محافظ دمياط في زيارة مفاجئة لمتابعة مخابز ومستودعات «فارسكور»محافظ البحيرة يتفقد توسعات محطة مياه أبوحمص (صور)«الموتوسيكل» لنقل طلاب الأقصر لمدارسهم في أول يوم دراسي (صور)«تعليم الدقهلية» توضح ملابسات وفاة طالب داخل مدرسة ابتدائية

رئيس «حماية المنافسة» تنسحب من اجتماع «تشريعية النواب» بعد مشادة

   -  
شهد اجتماع اللجنة التشريعية بمجلس النواب برئاسة المستشار بهاء أبو شقة، هجوما من بعض النواب على الدكتورة منى الجرف القائمة بأعمال رئيس جهاز حماية المنافسة ومنع المنافسات الاحتكارية، والذي انتهى الأمر بانسحابها.

وكانت الدكتورة منى الجرف، قالت: «لا أعرف التعديل المطروح على قانون الجهاز جاى منين»، ورد عليها المستشار بهاء أبو شقة رئيس اللجنة قائلا: «جاى من مجلس الوزراء».

وتابعت الدكتورة مني قائلة إنها تلقت خطابا بشأن هذه التعديلات من قبل وتحفظت عليها، مضيفة أن فلسفة قانون حماية المنافسة رقم 3 لسنة 2005 تقوم على تشجيع حماية المنافسة ومنع أي عمل يضر بالمنافسة.

وأضافت أن المادة العاشرة من قانون الجهاز تنص على حق مجلس الوزراء في أن يحدد أسعار بعض السلع الإستراتيجية لفترة محددة من الوقت مضيفة أن هذا استثناء وخروج على أهداف الجهاز.

وأوضحت أن التعديل المقدم والمعروض أمام اللجنة يتضمن معاقبة من لا يلتزم بالتسعير الجبرى، وتساءلت: لماذا يتم وضع مادة تجرم التسعير الجبرى الذي يعد مخالفا لأهداف الجهاز.

جاء ذلك في الوقت الذي هاجم النائب ضياء دواد جهاز حماية المنافسة ومنع الاحتكار، قائلا: إن الجهاز فشل ومعملش حاجة وترك المحتكرين، ولم يقدم أي قضية.

واعترضت رئيس جهاز المنافسة على عدم السماح لها باستكمال حديثها، ومقاطعتها فقالت إنها لا تقبل هذا الأسلوب في الكلام مما دفع النائب كمال أحمد إلى رفض حديثها، قائلا: إن النواب لهم الحرية في الحديث دون حجب آرائهم، وأنها ليس من حقها أن ترفض، وأن من يحضر إلى البرلمان يحترم آراء نوابه، ما دفع الدكتورة منى إلى الانصراف من اجتماع اللجنة.

وكانت اللجنة التشريعية أقرت اليوم تعديلات على قانون حماية المنافسة ومنع الاحتكار حيث نصت المادة الثانية على إضافة إلى صدر المادة 21 من قانون حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية الصادر بالقانون رقم 3 لسنة 2005 العبارة الآتية:

"فيما عدا الجريمة المؤثمة بالمادة "22 مكررا ج" من هذا القانون

كما نصت المادة الثالثة على أن تضاف مادة جديدة برقم 22 مكررا "ج" إلى قانون حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية الصادر بالقانون رقم 3 لسنة 2005 نصها الآتي:

مع عدم الإخلال بأية عقوبة أشد ينص عليها في أي قانون آخر يعاقب على مخالفة القرارات الصادرة من مجلس الوزراء تنفيذا لحكم المادة "10".
لمطالعة الخبر على جريدة فيتو

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة