فى20 معلومة.. موعد بدء الدراسة بجميع الصفوف واستعدادات وزارة التعليمرئيس «الريف المصري»: الشركات التي تدعي تقنين وضع اليد لا تملك بيع الأراضيرئيس «الريف المصري»: اتخذنا إجراءات تمنع المجموعات غير الجادة من حجز الأراضيضبط 1.25 طن لحوم منتهية الصلاحية بمحل شهير بشبرا الخيمةبكري لـ مدبولي: إلى متى سيظل حملة الماجستير والدكتوراه في الشوارعبكرى يكشف سبب تأجيل الدراسة برياض الأطفال والأول الابتدائيبالورود وماء زمزم.. مكة تستقبل حجاج أسر شهداء الجيش والشرطةنقيب المهندسين: لم نوقف المعاشات والعجز بالميزانية أكثر من 167 مليون جنيهوزارة الطيران توفر ٢٠٠ مقعد لحجاج بيت الله الحرامالحال ماشى.. فى سوق المواشىمصر تفوز بالمركز الثالث بمسابقة الروبوت العالميةالحال ماشى.. فى سوق المواشىمصر تشارك فى الدورة الخامسة لمؤتمر المندوبين المفوضين للاتحاد الإفريقى للاتصالاتتعرف على طريقة تبييض الأسنان باستخدام الكركم.. وهذه المكوناتإصابة 13 شخصًا جراء حادث في بني سويفماذا قدمت الداخلية خلال 24 ساعة ؟بلاغ للنائب العام ضد مدرسين ومحام لتشهيرهم بالمدرسة المصرية بالدوحةتخفيض السلع 25% بمناسبة عيد الأضحى.. مبادرة جديدة أطلقتها الداخليةوزارة الصحة السعودية تعلن عدم تسجيل أى حالات وبائية بين الحجاج"اقتران وظهور".. سماء مصر تشهد ظاهرة طبيعية فريدة

خبير لغة عربية: نظام امتحانات الثانوية الجديد «خراب بيوت»

   -  
طارق شوقي وزير التربية والتعليم
أشاد سمير الغريب خبير اللغة العربية بإعلان طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني إلغاء الامتحان القومي للثانوية العامة قائلا: " إن الفكرة من حيث المبدأ جيدة" مؤكدا أن اللجوء للاختبارات التقليدية المعتمدة على الحفظ والتلقين وإلى مكتب التنسيق فقط لتوزيع الطلاب على التخصصات المختلفة فكرة ظالمة.

وأضاف "الغريب" فى تصريحات لـ"صدى البلد" أن الطريقة التقليدية للاختبارات لا تراعي ميول الطلاب ولا اتجاهاتهم وقتلت كثيرا من المواهب وأهدرت كثيرا من القدرات، لافتا إلى أن غالبية الدول المتقدمة في التعليم استبعدتها مؤكدا أن فكرة اللجوء إلى اختبارات القدرات المؤهلة للدراسة الجامعية هي الأفضل.

وأوضح "الغريب" أن هناك معوقات لتطبيق هذا القرار منها "الرشوة والواسطة" على حد قوله، فهما يجعلان اللجوء إلى مكتب التنسيق والاختبارات التقليدية للقبول بالجامعات النظام الأفضل والأوحد مضيفا أن اللجوء إلى أي معيار آخر لتوزيع الطلاب على الجامعات غير مكاتب التنسيق والاختبارات العادية معناه انتهاء تعليم من لا يملك ثمن تعليمه ومن لا يملك الواسطة لدخول الجامعة.

وتابع خبير اللغة العربية قائلا: "المدارس لا يوجد بها الوسائل التكنولوجية وشبكات الانترنت التي تسمح بوجود هذا النوع من التقويمات، بالإضافة إلى أن توزيع الثانوية على ثلاث سنوات معناه "خراب بيوت" لأنه بلا شك سيزيد من الدروس الخصوصية".

يذكر أن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، كشف عن أن فكرة الامتحان القومى للثانوية العامة انتهت، وسوف يختلف الامتحان من مدرسة إلى أخرى.

وقال شوقي فى تصريحات له "لا يوجد امتحان قومى بعد ذلك،  الامتحانات على مدار الثلاث سنوات على مستوى المدرسة، وليست امتحانات قومية، وستختلف من مدرسة إلى أخرى ولكنها ستكون بنفس الصعوبة والتغطية، وبالتالى فكرة الامتحان القومى التى تتوقف عليها الحياة نريد إزالتها".

وأضاف:"الامتحان القومى انتهى، ولكى نلغى التخوف من سيطرة مدرس المادة، سوف نستحدث نظاما مبتكرا، عبارة عن بنك أسئلة لدى جهات سيادية، وعندما تطلب المدرسة الامتحان يحول من بنك الأسئلة إلى جهاز فى يد الطالب، ليس فيه وسيط، والامتحان يأتى على جهاز تابلت فى يد الطالب وعليه تكون الإجابة".
لمطالعة الخبر على صدى البلد

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة