فرحة العمال ببدء التشغيل التجريبي لأولى محطات مترو مصر الجديدة (فيديو)أمان محمد رئيسا لعلوم الحياة بنقابة العلميينتحرير 95 مخالفة تموينية متنوعة بالقاهرةضبط 111 مخالفة تموينية متنوعة في أسيوط«الإداري» تنظر اليوم دعوى إلغاء زيادة أسعار تذاكر المتروصحة البرلمان تستمع لخطة هالة زايد لمواجهة المشكلاتوزير النقل: دراسة زيادة سعر التذكرة بعد افتتاح مترو مصر الجديدة.. صورإكرامي: سعد سمير كان واسطة رمضان صبحي للزواج من حبيبة (فيديو)"جوتيريش": نشعر بانزعاج شديد بعد تأكيد وفاة جمال خاشقجيحماقي ودنيا سمير غانم يغنيان دويتو «لهفة» في حفل زفاف شيماء سيف (فيديو)عودة المياه تدريجيا بعد أعمال ربط الشبكات بشبرا الخيمةاليوم.. النطق بالحكم في قضية تفجير مدرعة شرطة بني مزارمصرع طفلين في تصادم سيارة ولودر بالشرقيةرئيس جامعة أسوان: مركز لتدريب أعضاء هيئة التدريس على أحدث نظم القياس والتقويمالعلمين تحتفل بالذكرى الـ 76 للحرب العالمية الثانيةالفصائل الفلسطينية.. «إخوة أعداء» في مواجهة المحتل (تقرير)فلسطينيّو 48.. المُقاومة داخل «الخط الأخضر»عرّاب الخراب في فلسطين.. الجذور التاريخية للانحياز الأمريكي لإسرائيلبنك مصر: حصلنا على المركز الأول كأفضل مسوق تمويلي بالقروض المشتركةضبط 816 مخالفة متنوعة في حملة لـ "مرور الغربية"

خبير لغة عربية: نظام امتحانات الثانوية الجديد «خراب بيوت»

   -  
طارق شوقي وزير التربية والتعليم
أشاد سمير الغريب خبير اللغة العربية بإعلان طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني إلغاء الامتحان القومي للثانوية العامة قائلا: " إن الفكرة من حيث المبدأ جيدة" مؤكدا أن اللجوء للاختبارات التقليدية المعتمدة على الحفظ والتلقين وإلى مكتب التنسيق فقط لتوزيع الطلاب على التخصصات المختلفة فكرة ظالمة.

وأضاف "الغريب" فى تصريحات لـ"صدى البلد" أن الطريقة التقليدية للاختبارات لا تراعي ميول الطلاب ولا اتجاهاتهم وقتلت كثيرا من المواهب وأهدرت كثيرا من القدرات، لافتا إلى أن غالبية الدول المتقدمة في التعليم استبعدتها مؤكدا أن فكرة اللجوء إلى اختبارات القدرات المؤهلة للدراسة الجامعية هي الأفضل.

وأوضح "الغريب" أن هناك معوقات لتطبيق هذا القرار منها "الرشوة والواسطة" على حد قوله، فهما يجعلان اللجوء إلى مكتب التنسيق والاختبارات التقليدية للقبول بالجامعات النظام الأفضل والأوحد مضيفا أن اللجوء إلى أي معيار آخر لتوزيع الطلاب على الجامعات غير مكاتب التنسيق والاختبارات العادية معناه انتهاء تعليم من لا يملك ثمن تعليمه ومن لا يملك الواسطة لدخول الجامعة.

وتابع خبير اللغة العربية قائلا: "المدارس لا يوجد بها الوسائل التكنولوجية وشبكات الانترنت التي تسمح بوجود هذا النوع من التقويمات، بالإضافة إلى أن توزيع الثانوية على ثلاث سنوات معناه "خراب بيوت" لأنه بلا شك سيزيد من الدروس الخصوصية".

يذكر أن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، كشف عن أن فكرة الامتحان القومى للثانوية العامة انتهت، وسوف يختلف الامتحان من مدرسة إلى أخرى.

وقال شوقي فى تصريحات له "لا يوجد امتحان قومى بعد ذلك،  الامتحانات على مدار الثلاث سنوات على مستوى المدرسة، وليست امتحانات قومية، وستختلف من مدرسة إلى أخرى ولكنها ستكون بنفس الصعوبة والتغطية، وبالتالى فكرة الامتحان القومى التى تتوقف عليها الحياة نريد إزالتها".

وأضاف:"الامتحان القومى انتهى، ولكى نلغى التخوف من سيطرة مدرس المادة، سوف نستحدث نظاما مبتكرا، عبارة عن بنك أسئلة لدى جهات سيادية، وعندما تطلب المدرسة الامتحان يحول من بنك الأسئلة إلى جهاز فى يد الطالب، ليس فيه وسيط، والامتحان يأتى على جهاز تابلت فى يد الطالب وعليه تكون الإجابة".
لمطالعة الخبر على صدى البلد

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة